ختم مؤشر الأسهم السعودية تاسي تعاملات الأسبوع المنتهي في 6 يوليو الجاري في الاتجاه الهابطة متأثرا بحالة الترقب للنتائج المالية للربع الثاني من العام الجاري وانتظار تحول الارتفاعات الحالية للنفط إلى اتجاه صاعد مستدام وسط حالة من الحذر سادت التعاملات بعد انتهاء المهلة التي أعطتها الدول التي قطعت العلاقات مع قطر للدوحة للموافقة على شروط تسوية الأزمة الخليجية.

وتراجع تاسي بحوالي 3.00% في أسبوع ساده الترقب والحذر لتطورات على الساحة السياسية والاقتصادية في المنطقة، وما لجأ إليه المستثمرون في السوق السعودية من أساليب لاتخاذ مواقف دفاعية للحفاظ على استثماراتهم من تقلبات السوق.

وخسر المشر السعودي 221.7 نقطة خلال الأسبوع، مستقرا في نهاية التعاملات الأسبوعية الخميس الماضي عند 7203.9 نقطة مقابل الإغلاق الأسبوعي السابق الذي سجل 74253.7 نقطة.

ولا زال مؤشر الأسهم السعودية يواجه المقاومة عند مستوى 7400 نقطة التي نجح في اختراقها الأسبوع الماضي، ما يشير إلى حالة من الضعف في أداء الأسهم السعودية ناتجة

في غضون ذلك، تراجع مؤشر نمو للسوق الموازي بحوالي 3.8% إلى مستوى 3668.3 نقطة بعد خسارة حوالي 175 نقطة في ختام التعاملات الأسبوعية.

وهبطت القيمة السوقية للأسهم المدرجة في مؤشر تداول إلى 1.7 تريلليون ريال سعودي مقابل القيمة  السوقية المسجلة الأسبوع السابق عند 1.76 تريلليون ريال سعودي.

وتراجعت قيمة التعاملات الأسبوعية إلى 15.4 مليار ريال سعودي  مقارنة بالقيمة الأسبوعية المسجلة الأسبوع الماضي البالغة 26.1 مليار ريال سعودي.

كما هبط حجم التداول خلال الأسبوع الماضي إلى 715.35 مليون سهما مقابل القيمة الأسبوعية السابقة عند 1.05 مليار سهما.

وتنتظر أسواق المال السعودية الأسبوع المقبل لتحديد اتجاهها عقب أسبوع حافل بالتحركات الهابطة، انتهى بتراجع تاسي السعودي.

وتتضمن أهم محددات الاتجاه الأسبوع المقبل تأكيد النفط على الارتفاعات التي حققها بنهاية الأسبوع الماضي، علاوة على بداية ظهور توقعات النتائج المالية للشركات المدرجة في المؤشر للربع الثاني من 2017.

كما يمكن أن تظهر أي تطورات على صعيد أزمة الخليج الحالية حال ظهرو ردود أفعال تجاه ما أعلنته الدول الأربعة التي تقود الحصار على قطر من قبل الدوحة، أو بدء السعودية، والإمارات، والبحرين، إجراءات عقابية جديدة ضد قطر.

اعداد وتقرير : عاطف اسماعيل

تنوية: موقع وشبكة سوق المال.كوم souqelmal.com هو موقع تابع لمجموعة أمانة كابيتال إن كافة محتويات الموقع الالكتروني كالتقارير الفنية والتقنية و المخططات البيانية والأدوات التحليلية والدراسات الفنية , مملوكة من قبل أمانة كابيتال. لا يجوز نسخ أو اعادة انتاج أو تعديل أو بث أو تخزين أو استغلال أي جزء من الموقع الالكتروني بدون الرجوع الى الشركة والحصول على موافقة خطية تسمح بذلك بشكل صريح . أن محاولة نسخ المحتوى لأغراض الاستخدام الغير مصرح به بشكل جزئي او كلي وبدون ذكر المصدر مع رابط المحتوى الأصلي تعرضك للمسؤولية .

تداول الفوركس مع أمانة كابيتال

عملية فتح الحساب مع أمانة كابيتال هي عملية سهلة وبسيطة. في حال كنت مبتدىء أو متداول متمرّس، لدينا الحلول الأنسب لك. افتح حسابك التجريبي مع أمانة كابيتال وتعلّم أصول التداول أو افتح حسابك الحقيقي وابدأ بالتداول بالأسواق المالية العالمية.

ادارة موقع سوق المال لن تقبل أي مسؤولية عن خسائر أو أضرار نتيجة الاعتماد على المعلومات الواردة في هذا الموقع بما في ذلك البيانات, أسعار العملات, الرسوم, مؤشرات البيع والشراء, المخططات التوضيحية الواردة في هذا الموقع الالكتروني . يرجى أن تكونوا على علم تام بشأن المخاطر والتكاليف المرتبطة بالتداول في الأسواق المالية, أنها احدى أخطر أشكال الاستثمار الممكنة. إدارة سوق المال تود أن تذكركم بأن البيانات الواردة في هذا الموقع ليست بالضرورة في الوقت الحقيقي ولا دقيقة. جميع أسعار الأسهم, المؤشرات, العقود المستقبلية هي لغرض التوضيح والتقريب فقط. بالاضافة الى ذلك المعلومات ليست مزودة من قبل هيئات الاسواق العالمية وإنما من قبل صناع السوق, وبالتالي يمكن للأسعار أن لا تكون دقيقة ومختلفة عن أسعار السوق الفعلية. إدارة سوق المال لا تتحمل أية مسؤولية عن أي خسائر تجارية قد تتكبدها نتيجة لاستخدام هذه البيانات.

سوق المال .كوم .جميع الحقوق محفوظة 2010 - 2017

تحذير المخاطر إن العقود مقابل الفروقات هي منتجات مالية معقدة تخضع لنظام الهامش وتعرّض المستثمر لدرجة عالية من المخاطرة قد تصل إلى خسارة رأس المال بأكمله، كما وقد تلزم العملاء المصنفين بـ"المحترفين" بتسديد دفعات إضافية. إن التداول بالعقود مقابل الفروقات قد لا يكون مناسباً لجميع المستثمرين، لذلك عليك التأكد من فهمك لكل المخاطر التي قد تنجم عن هذا النوع من الاستثمار والتأكد من أنك تمتلك الخبرة الكافية في هذا المجال. وإذا لزم الأمر عليك الحصول على استشارة خاصّة. للمزيد من التفاصيل الرجاء الاطلاع على بيان الكشف عن المخاطر.