التقرير المسائي: الدولار يهبط مقابل جميع العملات الرئيسة عدا الين الياباني

التقرير المسائي: الدولار يهبط مقابل جميع العملات الرئيسة عدا الين الياباني

2017-05-16 04:56:40




تراجع الدولار مقابل العملات الرئيسية والتقدم على الين الياباني بعد البيانات السلبية وارتفاع عائدات سندات الخزانة الأمريكية.

 

أصبحت البيانات الأمريكية في الفترة الأخيرة أكثر إثارة للاهتمام لما تظهره من تراجع بعد توافر قناعة في الأسواق بأن الاقتصاد الأمريكي مستمر في التحسن، إذ تراجعت قراءة مؤشر نيويورك التصنيعي للشهرالسابع على التوالي، ما أدى إلى تراجع الدولار الأمريكي مقابل جميع العملات الرئيسية باستثناء الين الياباني.

 

يأتي ذلك في أول يوم تداول بعد بيانات إنفاق المستهلك والتضخم التي جاءت دون التوقعات الجمعة الماضية، ما من شأنه التأثير على قرارات السياسة النقدية في الاجتماع المقبل للفيدرالي.

 

كما يأتي التراجع في البيانات بعد أسبوع واحد من ارتفاع احتمالات رفع الفائدة في يونيو المقبل من جانب بنك الاحتياطي الفيدرالي.

 

وارتفع زوج الدولار/ ين إلى 113.77 مقابل الإغلاق السابق عند 113.34، ما يشير إلى ارتفاع بأكثر من 40 نقطة.

 

وارتفع الزوج إلى أعلى مستوى على مدار  اليوم عند 113.84 مقابل أدنى المستويات عند 113.13.

 

ونرجح أن السر وراء ارتفاع الزوج هو النقاط التي أضافتها عائدات سندات الخزانة الأمريكية في بداية تعاملات هذا الأسبوع.

 

وارتفعت عائدات سندات الخزانة الأمريكية عقب مزايدتين على السندات لأجل ستة أشهر وثلاثة أشهر.

 

وارتفعت عائدات سندات الخزانة الأمريكية لأجل عشر سنوات بواقع 0.60% أو تسع نقاط إلى 2.335%.

 

وحققت عائدات السندات لأجل 30 سنة بواقع 0.48% أو 1.3 نقطة إلى 3.000% علاوة على ارتفاع سندات الخزانة لأجل ثلاثة أشهر إلى 0.905%.

 

وزاد العائد على سندات الخزانة الأمريكية لأجل ستة أشهر إلى 1.020%.

 

 ويتلقى الزوج الدعم الأساسي عند 113.00، وحال الهبوط أدنى من ذلك، من الممكن أن يكون الدعم التالي عند 112.95.

 

وفي الاتجاه الصاعد، تقف المقاومة بعيدة عن المستويات الحالية بسبب استمرار توقع المستثمرين لرفع الفائدة الفيدرالية الشهر المقبل، ما يجعل مقاومة الزوج الحالية عند 114.37.

 

اليورو يتلقى دعما سياسيا

لم يكن هناك بيانات اقتصادية في الأجندة العالمية الاثنين، ما أدى إلى بحث اليورو عن مصدر للدعم عثر عليه بالفعل في التطورات السياسية التي جاءت إيجابية للعملة الأوروبية الموحدة.

 

وأنهى اليورو/ دولار تعاملات الاثنين عند مستوى 1.0974 مقابل الإغلاق السابق الذي سجل 1.0931 الأحد الماضي.

 

وتمكن اليورو خلال التعاملات اليومية قريبة من مستوى المقاومة الحالي 1.1000 عند 1.0989، وهو أعلى المستويات المسجلة على مدار اليوم.

 

وتراجع الزوج إلى أدنى مستوياته على مدار اليوم عند 1.0922، ما يشير إلى تماسك فوق مستوى 1.0900.

 

وجاء دعم العملة الأوروبية من تطورات سياسية تضمنت فوز الحزب الديمقراطي المسيحي، حزب المستشارة الألمانية أنجيلا ميركيل، في ألمانيا في الانتخابات العامة في ولاية نورث راين فيستفاليا نهاية الأسبوع الماضي، ما يعزز فرص ميركيل في الاستمرار في منصبها لفترة جديدة.

 

كما ظهر قدر كبير من التوافق بين أنجيلا ميركيل والرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون أثناء زيارته الرسمية الأولى لألمانيا، والأولى على الإطلاق منذ تنصيبه رئيسا منذ يومين.

 

الإسترليني ينتظر بيانات التضخم

ارتفع الإسترليني بنهاية التعاملات الأمريكية الاثنين قبيل بيانات التضخم المقرر صدروها الثلاثاء.

 

وختم تعاملاته اليومية عند مستوى 1.2893 مقابل إغلاق الجمعة الماضية الذي سجل 1.288.

 

وقال بنك إنجلترا في بيان الفائدة الصادر منذ أيام إن السبب الرئيسي في الارتفاع الأخير للتضخم البريطاني هو تراجع الجنيه الإسترليني منذ التصويت لصالح الخروج من الاتحاد الأوروبي في يونيو المقبل.

 

لذلك من المتوقع ألا تمثل تلك البيانات أهمية كبرى بالنسبة لتعاملات العملة البريطانية، إذ تتراجع أهميتها مقارنة ببيانات التوظيف وإنفاق المستهلك، وهي البيانات المنتظر صدروها في وقت لاحق من الأسبوع الجاري، ما قد يساعد الإسترليني/ دولار على تجاوز مستوى 1.3000 حال تحسنها.

 

الدولار الكندي يتلقى دفعة من تمديد اتفاق خفض إنتاج النفط

وكان الدولار الكندي هو الأفضل أداء بين العملات الرئيسية بعد التوصل إلى اتفاق بين دول أوبك ودول غير أعضاء في المنظمة من أكبر منتجي التفط، أبرزها روسيا، على تمديد العمل باتفاق خفض إنتاج النفط لتسعة أشهر إضافية بعد نهاية أجل الاتفاق الحالي أي إلى مارس المقبل.

 

وتراجع زوج الكندي/ دولار 1.3631 الاثنين مقابل إغلاق الأحد الذي سجل 1.3710.

 

ومن المتوقع أن يستمر النفط في الارتفاع مصطحبا معه الدولار الكندي على مدار يوم التداول المقبل.

 

ومن المتوقع أن نرى الزوج تحت مستوى 1.3500 ررغم بقاء النفط تحت مستوى 50 دولار للبرميل.

 





تداولات سلبية نجح من خلالها الزوج في ملامسة الهدف الأول المطلوب تحقيقه عند 1.2800 مسجلاً الأدنى 1.2800 , على الجانب الفني اليوم مع نجاح الزوج في تأكيد كسر مستويات الدعم المحوري و المحول الأن إلى مستويات مقاومة 1.2880 , و بثبات التداول اللحظي دون 1.2850 يكون الميل الهابط هو المرجح اليوم مستهدفين 1.2765 هدف أول مع العلم أن تأكيد كسر 1.2765 يزيد من الضغط السلبي لزيارة الدعم القوي 1.2720 , فقط من الأعلى عودة التداول فوق 1.2880 قادر على إفشال السيناريو المقترح ويقود الزوج للمسار الصاعد بهدف إعادة اختبار 1.3050 و من بعدها الهدف الشهري المنتظر 1.3120 .
مستويات الدعم: 1.2765 -1.2710- 1.2630
مستويات المقاومة: 1.2920 -1.3000 - 1.3035


اعداد وتقرير : عاطف اسماعيل

تنوية: موقع وشبكة سوق المال.كوم souqelmal.com هو موقع تابع لمجموعة أمانة كابيتال إن كافة محتويات الموقع الالكتروني كالتقارير الفنية والتقنية و المخططات البيانية والأدوات التحليلية والدراسات الفنية , مملوكة من قبل أمانة كابيتال. لا يجوز نسخ أو اعادة انتاج أو تعديل أو بث أو تخزين أو استغلال أي جزء من الموقع الالكتروني بدون الرجوع الى الشركة والحصول على موافقة خطية تسمح بذلك بشكل صريح . أن محاولة نسخ المحتوى لأغراض الاستخدام الغير مصرح به بشكل جزئي او كلي وبدون ذكر المصدر مع رابط المحتوى الأصلي تعرضك للمسؤولية .

تداول الفوركس مع أمانة كابيتال

عملية فتح الحساب مع أمانة كابيتال هي عملية سهلة وبسيطة. في حال كنت مبتدىء أو متداول متمرّس، لدينا الحلول الأنسب لك. افتح حسابك التجريبي مع أمانة كابيتال وتعلّم أصول التداول أو افتح حسابك الحقيقي وابدأ بالتداول بالأسواق المالية العالمية.

ادارة موقع سوق المال لن تقبل أي مسؤولية عن خسائر أو أضرار نتيجة الاعتماد على المعلومات الواردة في هذا الموقع بما في ذلك البيانات, أسعار العملات, الرسوم, مؤشرات البيع والشراء, المخططات التوضيحية الواردة في هذا الموقع الالكتروني . يرجى أن تكونوا على علم تام بشأن المخاطر والتكاليف المرتبطة بالتداول في الأسواق المالية, أنها احدى أخطر أشكال الاستثمار الممكنة. إدارة سوق المال تود أن تذكركم بأن البيانات الواردة في هذا الموقع ليست بالضرورة في الوقت الحقيقي ولا دقيقة. جميع أسعار الأسهم, المؤشرات, العقود المستقبلية هي لغرض التوضيح والتقريب فقط. بالاضافة الى ذلك المعلومات ليست مزودة من قبل هيئات الاسواق العالمية وإنما من قبل صناع السوق, وبالتالي يمكن للأسعار أن لا تكون دقيقة ومختلفة عن أسعار السوق الفعلية. إدارة سوق المال لا تتحمل أية مسؤولية عن أي خسائر تجارية قد تتكبدها نتيجة لاستخدام هذه البيانات.

سوق المال .كوم .جميع الحقوق محفوظة 2010 - 2017

تحذير المخاطر إن العقود مقابل الفروقات هي منتجات مالية معقدة تخضع لنظام الهامش وتعرّض المستثمر لدرجة عالية من المخاطرة قد تصل إلى خسارة رأس المال بأكمله، كما وقد تلزم العملاء المصنفين بـ"المحترفين" بتسديد دفعات إضافية. إن التداول بالعقود مقابل الفروقات قد لا يكون مناسباً لجميع المستثمرين، لذلك عليك التأكد من فهمك لكل المخاطر التي قد تنجم عن هذا النوع من الاستثمار والتأكد من أنك تمتلك الخبرة الكافية في هذا المجال. وإذا لزم الأمر عليك الحصول على استشارة خاصّة. للمزيد من التفاصيل الرجاء الاطلاع على بيان الكشف عن المخاطر.