أسعار النفط تستقر مع توجه الأنظار إلى بيانات المخزونات الأمريكية

2017/01/10 16:12




ارتفعت أسعار النفط ارتفاعًا متواضعًا اليوم الثلاثاء لترتد من الخسائر الحادة التي تكبدتها في فترة التداولات السابقة إذ تطلع اللاعبون في الأسواق إلى البيانات الأسبوعية لمخزونات النفط الخام والمنتجات المكررة الأمريكية.

ومن المقرر أن يصدر معهد البترول الأمريكي تقريره الأسبوعي في تمام الساعة 4:30 مساءً بالتوقيت الشرقي (21:30 بتوقيت جرينتش) في وقت لاحق اليوم الثلاثاء. وستصدر البيانات الرسمية من إدارة معلومات الطاقة يوم الأربعاء وسط توقعات بارتفاع مخزونات النفط إلى 620,000 برميل.

هذا وقد ارتفعت العقود الآجلة للنفط الخام تسليم فبراير في بورصة نيويورك للسلع بنحو 10 سنتًا أو بنسبة 0.2% لتصل إلى 52.06 دولارًا للبرميل في تمام الساعة 9:45 صباحًا بالتوقيت الشرقي (14:45 بتوقيت جرينتش).ومن ناحية أخرى، تراجعت أسعار النفط الخام الأمريكي بنحو 2.03 دولارًا أو بنسبة 3.8% في فترة التداول السابقة.

أما عن العقود الآجلة لخام برنت تسليم مارس في بورصة انتركونتنال في لندن فقد ارتفعت بنحو 14 سنتًا أو بنسبة 0.25% لتصل إلى 55.08 دولارًا للبرميل بعدما تراجعت بنحو 2.16 دولارًا أو ما يقرب من 4% في وقت سابق.

يُذكر أن النفط قد تكبد أخبر خسارة له في يوم واحد في ستة أسابيع يوم الاثنين وسط مخاوف من زيادة الإمدادات من إيران والعراق جنبًا إلى جنب مع زيادة الإنتاج الأمريكي الذي من شأنه تقويض مساعي الأوبك للحد من وفرة الإمدادات العالمية.

وقد مثل يوم 1 يناير الانطلاقة الرسمية للاتفاق المتفق عليه من قبل منظمة أوبك والبلدان غير الأعضاء في منظمة الأوبك مثل روسيا في نوفمبر العام الماضي لخفض الإنتاج بحوالي 1.8 مليون برميل في اليوم.

وينبغي أن تخفض تلك الاتفاقية، إذا ما نفذت كما هو متفق عليه، الإمدادات العالمية بحوالي 2%.

ومع ذلك، ظل بعض المتداولين متشككين بأن التخفيضات المخطط لها ستكون كبيرة كما تتوقع الأسواق في الوقت الحالي.

وتنتاب الأسواق شعورًا بالقلق في السوق حيال ارتفاع الإمدادات من إيران والعراق بالإضافة إلى زيادة الإنتاج من ليبيا ونيجريا التي يُسمح لهما بزيادة الإنتاج كجزء من اتفاقية الأوبك.

كما أن زيادة الإنتاج في الولايات المتحدة قد ظلت في دائرة الضوء. فوفقًا لمقدم خدمات الحقول النفطية بيكر هيوز فإن عدد من منصات التنقيب عن البترول في الولايات المتحدة قد ارتفعت بنحو 4 لتصل إلى 529 الأسبوع الماضي وهو ما يعد الارتفاع للأسبوع العاشر على التوالي ومستوى لم يتم بلغوه في قرابة عام.

وقد حذر بعض المحللين بأن الارتفاع الأخير في الأسعار قد تحقق نتيجة عكسية لأنها تُشجع منتجي الصخر الزيتي في الولايات المتحدة على زيادة الحفر وبالتالي تُضيف إلى مخاوف من زيادة في المعروض العالمي.

وفي بورصة نيمكس، ارتفعت العقود الآجلة للغازولين بنحو 1.2 سنتًا أو بنسبة 0.7% لتصل إلى 1.579 دولارًا للغالون، كما صعدت العقود الآجلة لزيت التدفئة تسليم فبراير إلى 0.2 سنتًا أو قرابة 0.2% لتصل إلى 1.640 دولارًا للجالون.

وقفزت العقود الآجلة للغاز الطبيعي تسليم فبراير بنحو 13.4 سنتًا أو بنسبة 4.3% لتصل إلى 3.236 دولارًا لكل مليون وحدة حرارية بريطانية، بعدما هبطت إلى أدنى مستويات لها في سبعة أسابيع يوم الاثنين. 

اعداد وتقرير : يسرا المنتصر
عودة للخلف


تداول الفوركس مع أمانة كابيتال

عملية فتح الحساب مع أمانة كابيتال هي عملية سهلة وبسيطة. في حال كنت مبتدىء أو متداول متمرّس، لدينا الحلول الأنسب لك. افتح حسابك التجريبي مع أمانة كابيتال وتعلّم أصول التداول أو افتح حسابك الحقيقي وابدأ بالتداول بالأسواق المالية العالمية.

ادارة موقع سوق المال لن تقبل أي مسؤولية عن خسائر أو أضرار نتيجة الاعتماد على المعلومات الواردة في هذا الموقع بما في ذلك البيانات, أسعار العملات, الرسوم, مؤشرات البيع والشراء, المخططات التوضيحية الواردة في هذا الموقع الالكتروني . يرجى أن تكونوا على علم تام بشأن المخاطر والتكاليف المرتبطة بالتداول في الأسواق المالية, أنها احدى أخطر أشكال الاستثمار الممكنة. إدارة سوق المال تود أن تذكركم بأن البيانات الواردة في هذا الموقع ليست بالضرورة في الوقت الحقيقي ولا دقيقة. جميع أسعار الأسهم, المؤشرات, العقود المستقبلية هي لغرض التوضيح والتقريب فقط. بالاضافة الى ذلك المعلومات ليست مزودة من قبل هيئات الاسواق العالمية وإنما من قبل صناع السوق, وبالتالي يمكن للأسعار أن لا تكون دقيقة ومختلفة عن أسعار السوق الفعلية. إدارة سوق المال لا تتحمل أية مسؤولية عن أي خسائر تجارية قد تتكبدها نتيجة لاستخدام هذه البيانات.

سوق المال .كوم .جميع الحقوق محفوظة 2010 - 2017

تحذير المخاطر إن العقود مقابل الفروقات هي منتجات مالية معقدة تخضع لنظام الهامش وتعرّض المستثمر لدرجة عالية من المخاطرة قد تصل إلى خسارة رأس المال بأكمله، كما وقد تلزم العملاء المصنفين بـ"المحترفين" بتسديد دفعات إضافية. إن التداول بالعقود مقابل الفروقات قد لا يكون مناسباً لجميع المستثمرين، لذلك عليك التأكد من فهمك لكل المخاطر التي قد تنجم عن هذا النوع من الاستثمار والتأكد من أنك تمتلك الخبرة الكافية في هذا المجال. وإذا لزم الأمر عليك الحصول على استشارة خاصّة. للمزيد من التفاصيل الرجاء الاطلاع على بيان الكشف عن المخاطر.