أخبار الأسواق

  1. الذهب ينهي أسبوع التداول في الاتجاه الصاعد مدعوما بالتوترات الجيوسياسية

    أنهىت العقود الآجلة للذهب تعاملات الأسبوع الجاري في الاتجاه الصاعد بعد مكاسب كبيرة أضافها المعدن النفيس الجمعة. وأضافت عقود الذهب حوالي 12 دولار للأونصة مقابل قيمة التعاملات اليومية للجلسة السابقة لتصل إلى 1268 دولار للأونصة. وتمكن المعدت النفيس من تجاوز أعلى المستويات في ثمانية أيام ليحقق أعلى المستويات منذ الاول من مايو الجاري. وتحتفظ العقود الآجلة بمستوى الدعم الأساسي عند 1264.50 دولار للأونصة. وكانت التطورات الجيوسياسية الأخيرة على صعيد التوترات بين الولايات المتحدة وكوريا الشمالية، وترقب قمة مجموعة السبع، والانتخابات البريطانية وما يتعلق بها من توقعات، والتطورات اليت تشهدها الولايات المتحدة فيما يتعلق بسياسات الإدارة الجديدة، هي المحرك الأساسي للذهب في الاتجاه الصاعد.

    إقرأ المزيد

  2. الذهب إلى أعلى مستوياته على مدار الأسبوع قرب 1264 دولار للأوقية

    بعد توقفه عن الارتفاع لفترة وجيزة يوم أمس الخميس، واصل الذهب ليوم الجمعة ارتفاعه وقفز بالقرب من أعلى نطاق تداولاته على مدار الأسبوع قرب 1264 دولار للأوقية. كان تمديد اتفاق الأوبك الساعي لخفض الإنتاج العالمي من النفط يوم أمس محبطًا بالنسبة للأسواق التي توقعت إعلان منظمة الدول المصدرة للنفط عن المزيد من خفض مستويات الإنتاج العالمية، وبالتالي، أدى تراجع أسعار النفط إلى موجة من العزوف عن المخاطرة واللجوء إلى سلع الملاذ الآمن مثل الذهب. ولكن على الرغم من ذلك، ليس من المعروق إذا كان الذهب سيواصل ارتفاعه وسط توقعات رفع الاحتياطي الفيدرالي من معدلات الفائدة لديه خلال اجتماع يونيو، والذي يميل للتأثير على الذهب الغير مقوم بالعائدات. علاوة على ذلك، قد يستمر الذهب في الارتفاع للأسبوع الثالث على التوالي بعد أن تتجه الأنظار اليوم إلى الفترة الأمريكية حيث تصدر سلسلة من البيانات، من ضمنها القراءات الأولية للناتج المحلي الإجمالي الأمريكي، وبيانات طلبيات السلع المعمرة.

    إقرأ المزيد

  3. الذهب داخل نطاق تداولات ضيق قبيل اجتماع الأوبك

    حاولت أسعار الذهب المحافظة على المكاسب القوية التي سجلتها خلال التداولات الليلية على خلفية ارتدادها من أدنى مستوياته منذ ثلاثة أيام ولكنها استقرت داخل نطاق تداولات محدود دون 1260 دولارًا للأوقية ببداية تداولات الفترة الأوروبية. وكان المعدن النفيس قد ارتفع بقوة خلال تداولات الأربعاء عقب نتائج اجتماع الفيدرالي التي لم تنجح في الإشارة إلى الأسواق لأي شيء متعلق برفع الفائدة في 2017. وقد أدى عدم الوضوح في نتائج اجتماع الفيدرالي إلى تراجع عائدات السندات الأمريكية. وفي الوقت الحالي يجرى التداول على أسعار الذهب قرابة النطاق 1257/58 وفي حالة اختراق هذا النطاق من المتوقع الارتفاع أعلى 1260 ومن ثم قد تصل التداولات لأعلى المستويات عند المقاومة المستقرة قرابة النطاق 1264/65 دولارًا للأوقية.  

    إقرأ المزيد

  4. تراجع المعادن بعد تخفيض التصنيف الائتماني للصين

    هبطت عقود الحديد الآجلة الصينية أكثر من 6٪ اليوم الأربعاء، مما أدى إلى انخفاض عالمي في المعادن بعد أن خفضت موديز تصنيف ثاني أكبر اقتصاد في العالم للمرة الأولى منذ ما يقرب من ثلاثة عقود. وهبط النيكل بنسبة 1.8٪ وانخفض النحاس بنسبة 0.7٪ بحلول الساعة 5:55 صباحا بتوقيت شرق الولايات المتحدة (9:55 بتوقيت جرينتش) بسبب المخاوف تجاه توقعات موديز بأن "القوة المالية للصين ستنخفض إلى حد ما خلال السنوات المقبلة، مع استمرار ارتفاع الدين على مستوى الاقتصاد وتباطؤ النمو المحتمل. " ويعد العملاق الآسيوي هو أكبر مستخدم لهذه المواد. 

    إقرأ المزيد

  5. الذهب يتراجع دون 1250 دولار للبرميل واجتماع لجنة الفيدرالي في دائرة الضوء

    تراجعت أسعار الذهب اليوم الأربعاء لتواصل الهبوط المستمر منذ فترة التداول السابقة من أعلى مستوياتها على مدار ثلاثة أسابيع في ضوء تزايد احتمالات رفع الاحتياطي الفيدرالي بمعدلات لفائدة لديه خلال يونيو المقبل. وفضل المعدن الثمين في الحفاظ على مكاسب الثلاثاء بعد التعرض لموجة بيعية دفعها التحسن المشهود على صعيد الدولار. وعلى الرغم من البيانات الأمريكية المحبطة مؤخرًا، إلا أن توقعات رفع الفائدة من قبل الاحتياطي الفيدرالي قد دفغعت بمؤشر الدولار إلى الارتفاع من أدنى مستوياته في ستة أشهر وسحب التدفقات من تحت أقدام سلع وأصول الملاذ الآمن. وتتجه الأنظار اليوم إلى نتائج اجتماع لجنة السياسة النقدية بالاحتياطي الفيدرالي الأمريكي للحصول على أي تلميحات خاصة برفع معدلات الفئدة مرة أخرى في يونيو القادم. وبالإضافة إلى ذلك، ساهم التعافي المشهود في أسواق الأسهم في تراجع أسعار المعدن الأصفر مرة أخرى دون المستوى دولار للأوقية.

    إقرأ المزيد

  6. الذهب يتراجع قبل حديث أعضاء الفيدرالي

    محى الذهب من مكاسبه التي حققها خلال فترة التداولات الليلية في تداولات أمريكا الشمالية اليوم الثلاثاء، ليتراجع على نحو طفيف إذ حول المستثمرون انتباهم  إلى جولة أخرى من المتحدثين في البنك الاحتياطي الفيدرالي. وعليه، تراجعت العقود الآجلة للذهب في قسم كومكس بنحو 2.00 دولارًا أو بحوالي 0.2% لتصل إلى 1,259.63 دولارًا للأوقية في تمام الساعة 8:20 صباحاً بالتوقيت الشرقي (12:20بتوقيت جرينتش). وفي الوقت نفسه، استقر الأسعار الفورية للذهب عند 1,259.68 دولارًا. هذا ومن المقرر أن يتحدث نيل كاشكاري، رئيس البنك الاحتياطي الفيدرالي في مينابولس في تمام الساعة 3:15 مساء بالتوقيت الشرقي، كما سيلقي باتريك هاركر، رئيس الاحتياطي الفيدرالي في فيلادلفيا، خطابًا على التوقعات الاقتصادية في نيويورك في تمام الساعة 5:00 مساءً. هذا وسيركز المستثمرون على نتائج آخر اجتماع للبنك الاحتياطي الفيدرالي يوم الأربعاء في الأسبوع المقبل لمعرفة المزيد من التلميحات بشأن توقيت رفع معدلات الفائدة الأمريكية. ويتوقع المتداولون على العقود الآجلة احتمالية رفع معدلات الفائدة بنسبة 73% في اجتماع الفيدرالي شهر يونيو المقبل. أما عن مؤشر الدولار الأمريكي، الذي يتتبع الدولار الأمريكي مقابل سلة من ست عملات رئيسية، فقد وصل للمستوى 96.97 في فترة التداول بنيويورك.  وقد هبط إلى أدنى مستوى له في ستة أشهر عند 96.90 خلال فترة التداولات الليلية، بعدما تخلى عن جميع مكاسبه التي حققها عقب الانتخابات في نوفمبر. وقد ارتفعت أسعار المعدن الأصفر إلى المستوى 1,263.80 دولارًا خلال فترة التداولات الليلية وذلك كرد فعل المستثمرين على خبر تفجير انتحاري مميت في حفلة موسيقية في مانشستر. وقد لقى ما لا يقل عن 22 شخصًا مصرعهم، من بينهم بعض الأطفال، وأصيب 59 آخرين بجراح من قبل الانتحارى المشتبه فيه فى نهاية حفلة موسيقية من مغنية البوب الامريكية اريانا غراند فى مانشستر ارينا ليلة الاثنين. وفي بورصة الكومكس أيضًا، هبطت العقود الآجلة للفضة بنحو 2.9 سنتًا أو بحوالي 0.2% لتصل إلى 17.16 دولارًا للأوقية، بعدما لامست أعلى مستوياته منذ 1 مايو عند 17.21 دولارًا في اليوم. وعلى صعيد آخر، ارتفع البلاتنيوم بنسبة 0.4% ليصل إلى 954.25 دولارًا، كما صعد البلاديوم بنسبة 2.1% ليصل إلى 775.00 دولارًا للأوقية. وتراجعت العقود الآجلة للنحاس بنحو 1.1 سنتًا لتصل إلى 2.584 دولارًا للرطل.

    إقرأ المزيد

  7. الذهب يرتفع مدعومًا بالاضطرابات السياسية

    حاول الذهب الحفاظ على المكاسب التي سجلها ببداية التداولات قرابة النطاق 1264 دولار للأوقية. فقد أدى الانفجار الذي حدث في مدينة مانشستر شمال بريطانيا والذي أدى إلى سقوط عشرات من القتلى والجرحى إلى دعم الطلب على الملاذ الآمن مثل الذهب، وهو الأمر الذي أدى إلى ارتفاع أسعار المعدن الأصفر مجددًا قرابة أعلى مستوياته منذ ثلاثة أسابيع وهي المستويات التي وصل لها في الأسبوع السابق. وتعتبر هذه التوترات السياسية والضغوط البيعية التي يشهدها الدولار الأمريكي بسبب الاضطرابات السياسية في ظل رئاسة ترامب من أهم العوامل التي دعمت الطلب على الذهب للجلسة الثالثة على التوالي. وعلى ما يبدو أن سلع الملاذ الآمن تواصل ارتفاعها على الرغم من تزايد التوقعات المتعلقة برفع الفيدرالي الأمريكية لمعدلات في اجتماع يونيو المقبل. وعلى صعيد التداولات الفنية، تستقر مقاومة لأسعار الذهب أعلى المستوى 1265 دولارًا للأوقية وفي حالة استمرار الارتفاع قد تصل الأسعار إلى 1268 وعند اختراق هذا المستوى من المتوقع الوصول إلى المقاومة المستقرة قرابة النطاق 1275/75 دولارًا للأوقية.

    إقرأ المزيد

  8. الذهب يتلقى دعما من ضعف الدولار الأمريكي

    تراجعت العقود الآجلة للذهب الاثنين إلى أعلى المستويات في ثلاثة أسابيع، أو منذ منتصف إبريل الماضي، مدفوعا بالتراجع الذي أظهره الدولار الأمريكي على مدار اليوم. وارتفعت العقود الآجلة للمعدن النفيس بحوالي 0.6% أو 7.80 دولار للأونصة إلى 1261.40 دولار. بذلك يرتفع الذهب إلى أعلى المستويات اليومية منذ 28 إبريل وأعلى المستويات الأسبوعية منذ 15 إبريل الماضي. وتراجع مؤشر الدولار بحوالي 0.2% بعد أن محت الخسائر التي تعرضت لها العملة الأمريكية الأسبوع الماضي جميع المكاسب التي تحققت للدولار منذ انتخابات الرئاسة الأمريكية في نوفمبر الماضي. وأسهمت المخاوف حيال سياسات الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، بعد إقالته لمدير مكتب لتحقيقات الفيدرالي جيمس كومي، في تحقيق مكاسب كبيرة للذهب وصلت به إلى هذه المستويات المرتفعة. وكان مستوى 1260 هو المقاومة الأساسية لعقود المعدن النفيس حتى الاثنين، لكنها كسرت المقاومة عند هذا المستوى مدفوعا بضعف الدولار الأمريكي. 

    إقرأ المزيد

  9. الذهب يبدأ الأسبوع بمكاسب متواضعة

    كانت أسعار الذهب مرتفعة على نحو متواضع في الفترة الأوروبية اليوم الاثنين، ليبدأ الأسبوع بمكاسب صغيرة إذ واصل المستثمرون تقييم تأثير آخر نوبة للاضطرابات السياسية الأمريكية. وعليه، ارتفعت العقود الآجلة للذهب في قسم كومكس بنحو 1.30 دولارًا أو بحوالي 0.1% لتصل إلى 1,254.92 دولارًا للأوقية في تمام الساعة 3:55 صباحاً بالتوقيت الشرقي (07:55 بتوقيت جرينتش). وفي الوقت نفسه، استقرت أسعار الذهب في التعاملات الفورية عند 1,255.33 دولارًا. وقد لامست أسعار المعدن الأصفر المستوى 1,263.20 دولارًا يوم الخميس، وهو أعلى مستوى منذ يوم 1 مايو. وقد حقق الذهب مكاسب بنحو 2% الأسبوع الماضي، وهو أعلى مكاسب يحققها في منتصف أبريل، إذ إن حالة عدم اليقين السياسية المحيطة بإدارة ترامب قد ضغطت على الدولار وعززت الطلب على أصول الملاذ الآمن. وقد تأثرت ثقة المستثمرين بالمخاوف من أن يتعرض النظام السياسي الأمريكي لأزمة، مما يمنع المشرعين من الدفع قدمًا بإصلاحات الضرائب أو  الإنفاق. هذا وقد ارتفع مؤشر الدولار الأمريكي، الذي يقيس قوة الدولار الأمريكي مقابل سلة من ست عملات رئيسية، بنسبة 0.3% ليصل إلى 97.25 في الفترة الصباحية في لندن. وكان قد تراجع إلى أدنى مستوى له في ستة أشهر عند 96.96 يوم الجمعة، حيث تخلى عن جميع المكاسب التي حققها عقب الانتخابات في نوفمبر. هذا، وسيتطلع المستثمرون قدمًا إلى نتائج اجتماع البنك الاحتياطي الفيدرالي يوم الأربعاء لمعرفة المزيد من التلميحات بشأن توقيت رفع معدلات الفائدة الأمريكية. علاوة على ذلك، من المقرر أن يدلي عدد من صناع السياسة بالبنك الاحتياطي الفيدرالي بتصريحاتهم هذا الأسبوع ليقدموا نظرة ثاقبة عن احتمالية رفع معدلات الفائدة في الأشهر المقبلة. فيوم الاثنين سيدلي كل من رئيس البنك الاحتياطي الفيدرالي في مينيابوليس، نيل كاشكاري، ورئيس البنك الاحتياطي الفيدرالي في فيلادلفيا، باتريك هاركر، ومحافظ البنك الاحتياطي الفيدرالي، لايل برينارد، ورئيس البنك الاحتياطي الفيدرالي في شيكاغو، تشارلز ايفانز بتصريحاتهم. وسوف يراقب المشاركون في الأسواق أيضًا قراءة معدلة لبيانات النمو في الولايات المتحدة في الربع الأول من يوم الجمعة لقياس ما إذا كان أكبر اقتصاد في العالم قوي بما فيه الكفاية لتحمل رفع سعر الفائدة في وقت مبكر من الشهر المقبل. ويتوقع المتداولون على العقود الآجلة احتمالية رفع معدلات الفائدة بنسبة 75% في اجتماع الفيدرالي شهر يونيو المقبل. تجدر الإشارة إلى أن تحركات المعدن النفيس تتأثر كثيرًا بمعدلات الفائدة الأمريكية، مما يرفع تكلفة الفرصة البديلة لشراء الأصول غير المدرة للفوائد مثل السبائك. وفي بورصة الكومكس أيضًا، ارتفعت العقود الآجلة للفضة بنحو 19.9 سنتًا أو بحوالي 1.2% لتصل إلى 16.99 دولارًا للأوقية، بعدما وصلت إلى أعلى مستوى لها منذ 1 مايو عند 17.17 دولارًا في وقت سابق. وعلى صعيد آخر، تراجع البلاتنيوم بنسبة 0.1% ليصل إلى 939.35 دولارًا، كما هبط البلاديوم بنسبة 0.3% ليصل إلى 758.88 دولارًا للأوقية. وتراجعت العقود الآجلة للنحاس بنحو 0.6 سنتًا لتصل إلى 2.576 دولارًا للرطل.

    إقرأ المزيد

  10. الذهب يعاني لمواصلة مكاسبه وسط تحسن ثقة الأسواق

    بعدما تراجع بنحو 20 دولارًا يوم الخميس، ارتد سعر أوقية الذهب اليوم الجمعة، حيث وصل زوج الـXAU/USD إلى أعلى مستوى له خلال فترة التداول عند 1256 دولارًا.  ومع ذلك، فشل الزوج في مواصلة ارتفاعه إذ شكل المتوسط المتحرك اليومي لإغلاق 50 يومًا، الذي يستقر بالقرب من أعلى مستوى له في فترة التداول، مقاومة قوية.  وفي الوقت الحالي، يجري التداول على الزوج عند المستوى 1253 مرتفعًا بنسبة 0.5% خلال اليوم. ويعاني الزوج في تكوين اتجاه على المدى القصير إذ إن ضعف الدولار الأمريكي يقابله ارتفاع شهية المخاطرة.  وفي تصريحاته الأخيرة، قال رئيس البنك الاحتياطي الفيدرالي في سانت لويس، جيمس بولارد، لا يوجد ما يدل على أن انخفاض معدلات البطالة تزيد من مخاطر ارتفاع معدلات التضخم على نحو أسرع من المرغوب فيه وقال إن الفيدرالي قد يكون يتحرك على نحو سريع جدًا لا تناسب الأوضاع الاقتصادية.  وقد أدت لهجة بولارد الحمائمية إلى تفعيل موجة زخم بيعي على الدولار الأمريكي والدفع بمؤشر الدولار الأمريكي إلى أدنى مستوى جديد له في ستة أشهر عند 97.12.  وفي الوقت الحالي، استقر المؤشر عند 97.15 متراجعًا بنسبة 0.63% خلال اليوم.  وعلى الصعيد الآخر، تشهد مؤشرات الأسهم في الولايات المتحدة ارتفاعًا اليوم الجمعة إذ إن تراجع المخاوف السياسية تتيح للمستثمرين العودة إلى الأصول الأكثر خطورة مما أدى إلى التأثير على الطلب على الملاذ الآمن الذهب.  وفي الوقت الحالي، ارتفع متوسط مؤشر داو جونز الصناعي بنسبة 0.55% كما صعد مؤشر ستاندرند أند بورز 500 بنسبة 0.75%. نظرة فنية قد يواجه الزوج مقاومة أولية عند المستوى 1256 دولارًا (المتوسط المتحرك اليومي لإغلاق 50 يومًا) يليه المستوى 1265 دولارًا (أعلى مستوى ليوم 18 مايو) ثم المستوى 1271 دولارًا (أعلى مستوى ليوم 30 أبريل).  وعلى الجانب الهابط، تستقر مستويات الدعم عند 1242 دولارًا (المتوسط المتحرك اليومي لإغلاق 20 يومًا) يليه المستوى 1231 دولارًا (المتوسط المتحرك اليومي لإغلاق 200 يومًا) ثم المستوى 1217 دولارًا (أدنى مستوى ليوم 11 مايو). 

    إقرأ المزيد




تداول الفوركس مع أمانة كابيتال

عملية فتح الحساب مع أمانة كابيتال هي عملية سهلة وبسيطة. في حال كنت مبتدىء أو متداول متمرّس، لدينا الحلول الأنسب لك. افتح حسابك التجريبي مع أمانة كابيتال وتعلّم أصول التداول أو افتح حسابك الحقيقي وابدأ بالتداول بالأسواق المالية العالمية.

ادارة موقع سوق المال لن تقبل أي مسؤولية عن خسائر أو أضرار نتيجة الاعتماد على المعلومات الواردة في هذا الموقع بما في ذلك البيانات, أسعار العملات, الرسوم, مؤشرات البيع والشراء, المخططات التوضيحية الواردة في هذا الموقع الالكتروني . يرجى أن تكونوا على علم تام بشأن المخاطر والتكاليف المرتبطة بالتداول في الأسواق المالية, أنها احدى أخطر أشكال الاستثمار الممكنة. إدارة سوق المال تود أن تذكركم بأن البيانات الواردة في هذا الموقع ليست بالضرورة في الوقت الحقيقي ولا دقيقة. جميع أسعار الأسهم, المؤشرات, العقود المستقبلية هي لغرض التوضيح والتقريب فقط. بالاضافة الى ذلك المعلومات ليست مزودة من قبل هيئات الاسواق العالمية وإنما من قبل صناع السوق, وبالتالي يمكن للأسعار أن لا تكون دقيقة ومختلفة عن أسعار السوق الفعلية. إدارة سوق المال لا تتحمل أية مسؤولية عن أي خسائر تجارية قد تتكبدها نتيجة لاستخدام هذه البيانات.

سوق المال .كوم .جميع الحقوق محفوظة 2010 - 2017

تحذير المخاطر إن العقود مقابل الفروقات هي منتجات مالية معقدة تخضع لنظام الهامش وتعرّض المستثمر لدرجة عالية من المخاطرة قد تصل إلى خسارة رأس المال بأكمله، كما وقد تلزم العملاء المصنفين بـ"المحترفين" بتسديد دفعات إضافية. إن التداول بالعقود مقابل الفروقات قد لا يكون مناسباً لجميع المستثمرين، لذلك عليك التأكد من فهمك لكل المخاطر التي قد تنجم عن هذا النوع من الاستثمار والتأكد من أنك تمتلك الخبرة الكافية في هذا المجال. وإذا لزم الأمر عليك الحصول على استشارة خاصّة. للمزيد من التفاصيل الرجاء الاطلاع على بيان الكشف عن المخاطر.