توصيات العملات
clock 27/Feb/2017 08:28
  • نيويورك 11:28 م
  • سيدني 03:28 م
  • لندن 04:28 ص
  • طوكيو 01:28 م
تداول الفوركس مع أمانة كابيتال

أخبار الأسواق

  1. الذهب يستكمل مساره الصاعد ويرتفع إلى أعلى مستوياته في ثلاثة أشهر ونصف

    واصل الذهب الارتفاع اليوم الجمعة خلال الفترة الأسيوية ليواصل الصعود أعلى 1250 دولار للأوقية وصولُا إلى أفضل مستوى له في ثلاثة أشهر ونصف. وساعد تلاشي توقعات قيام الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي برفع معدلات الفائدة خلال اجتماع شهر مارس على عودة التخوفات حيال السياسات المالية للرئيس الأمريكي دونالد ترامب، مما ساهم في عودة الضغوط البيعية على الدولار الأمريكي ورفع الطلب على السلع المسعرة بالدولار مثل الذهب. وعزز التراجع المتواصل في العائدات على سندات الخزانة الأمريكية من توقعات الأسواق بأن الاحتياطي الفيدرالي لن يتحرك لرفع معدلات الفائدة خلال شهر مارس، بما يدعم أسعار المعدن النفيس. واستفاد الذهب أيضًا من خاصية الملاذ الآمن التي يتمييز بها وسط حالة العزوف عن المخاطرة التي خيمت على الأسواق. وفي وسط غياب البيانات الاقتصادية المؤثرة عن أجندة اليوم، من المتوقع أن تستمر أسعار الذهب في عزف نغمتها الصعودية مخاولة اختبار المتوسط المتحرك لإغلاق 200 يوم.

    إقرأ المزيد

  2. صعود العقود الآجلة للذهب مستندة إلى ضعف الدولار الأمريكي

    استفادت العقود الآجلة للذهب مما جاء في نتائج اجتماع الفيدرالي الصادرة يوم الأربعاء الماضي ليصعد إلى أعلى المستويات منذ نوفمبر 2016. وصعدت العقود الآجلة للذهب بواقع 1.5% إلى 1251 دولار للأونصة بإغلاق تعاملات الخميس، ما يشير إلى زيادة بحوالي 18 دولار في سعر الأونصة. ورغم إشارة نتائج بيان الفيدرالي إلى أن رفع الفائدة سيكون "في وقت قريب جدا"، لم توفر النتائج أي تفاصيل ذات قيمة عن موعد رفع الفائدة الفيدرالية المقبل. وساعد ذلك على خضوع الدولار الأمريكي لمزيد من الضغوط في الاتجاه الهابط مقابل العملات الرئيسية، ما يصب في نهاية الأمر في مصلحة المعدن النفيس.

    إقرأ المزيد

  3. الذهب بالكاد عند أعلى مستوى له في ثلاثة أشهر قبيل نتائج الفومك

    ارتفعت أسعار الذهب خلال الفترة الصباحية بأمريكا الشمالية اليوم الأربعاء، ليعكس الخسائر التي تكبدها خلال فترة التداولات الليلية إذ يركز المستثمرون على النتائج الأخيرة من البنك الاحتياطي الفيدرالي لمعرفة المزيد من التلميحات بشأن التوقيت والمسار المستقبلي لرفع معدلات الفائدة. وعليه، ارتفعت العقود الآجلة للذهب بالدولار الأمريكي بنحو 2.00 دولارًا أو بنسبة 0.2% ليصل إلى 1,240.95 دولارًا للأوقية في تمام الساعة 8:50 صباحًا بالتوقيت الشرقي (13:50 بتوقيت جرينتش)، بعدما أنهى جلسة يوم الثلاثاء دون تغيير يُذكر.  وارتفعت الأسعار الفورية للذهب بنسبة 0.4% لتصل إلى 1,239.97 دولارًا للأوقية. وقد قفزت أسعار المعدن الأصفر إلى أعلى مستوى لها في ثلاثة أشهر عند 1,243.90دولارًا يوم 8 فبراير. وسيصدر البنك الاحتياطي الفيدرالي نتائج آخر اجتماع له بخصوص السياسة النقدية اليوم الأربعاء في تمام الساعة 2:00 مساء بالتوقيت الشرقي (19:00 بتوقيت جرينتش).  وقد أبقى البنك المركزي الأمريكي معدلات الفائدة عقب اجتماعه يوم 1 فبراير ورسم صورة متفائلة بشأن الاقتصاد، على الرغم  من أنه لم يعطي أي إشارة واضحة عن توقيت الرفع القادم لمعدلات الفائدة. وبجانب نتائج الفيدرالي، سيقوم اثنان من أعضاء الفيدرالي بالتحدث اليوم.  سيتحدث محافظ البنك المركزي جيروم باول في تمام الساعة 1:00 مساءً بالتوقيت الشرقي (18:00 بتوقيت جرينتش) في نيويورك بشأن التوقعات والسياسات الاقتصادية. كما سيناقش رئيس البنك الاحتياطي الفيدرالي في دالاس، روبرت كابلان، القضايا التي تواجه الاقتصاد العالمي في تمام الساعة 7:05 مساءً بالتوقيت الشرقي. وتتوقع العقود الآجلة لصناديق الاحتياطي الفيدرالي بنسبة حوالي 22% أن تُرفع معدلات الفائدة في مارس، وذلك وفقًا لأداة مراقبة معدلات الفائدة الفيدرالية الخاصة بموقع Investing.com. أما احتمالات أن يرفع الفيدرالي معدلات الفائدة في مايو فالنسبة تبلغ قرابة 50% وفي يونيو تبلغ 73%. تجدر الإشارة إلى أن تحركات المعدن النفيس تتأثر كثيرًا بمعدلات الفائدة الأمريكية، مما يرفع تكلفة الفرصة البديلة لشراء الأصول غير المدرة للفوائد مثل السبائك، وتعزز الدولار الأمريكي الذي يُسعر به الذهب. ارتفع مؤشر الدولار الأمريكي، الذي يقيس قوة الدولار الأمريكي مقابل سلة من ست عملات رئيسية، بنسبة 0.1% مستقرًا عند 101.58 في فترة التداولات الصباحية في نيويورك مقتربًا من أعلى مستوى له في شهر واحد وصل إليها خلال الأسبوع الماضي عند 101.75. وفي الوقت نفسه، تراجع العائد على السندات الأمريكية الآجلة لعشر سنوات إلى 2.395%. وفي بورصة كومكس أيضًا، تراجعت العقود الآجلة للفضة تسليم مارس بنحو 1.4 سنتًا أو بنسبة 0.1% لتصل إلى 17.98 دولارًا للأوقية. وفي الوقت نفسه، هبط البلاتنيوم بنسبة 0.2% ليصل إلى 1,004.50 دولارًا، كما تراجع البلاديوم بنسبة 0.3% ليصل إلى 776.75 دولارًا للأوقية. وعلى صعيد آخر في التداول على المعادن، تراجعت العقود الآجلة للنحاس بنحو 2.1 سنتًا أو بنسبة 0.8% لتصل إلى 2.724 دولارًا للرطل، على الرغم من أن المخاوف حول تعطل الإمدادات في تشيلي وإندونسيا قد دعمت الأسعار. وقد ارتفعت أسعار المعدن الأحمر إلى أعلى مستوى لها في 20 شهرًا عند 2.822 دولارًا الأسبوع الماضي بعد اندلاع الإضرابات في منجم اسكونديدا في تشيلي التابع لشركة بي إتش بي بيلتون ومنجم جراسبيرج في أندونسيا التباع لشركة  فريبورت-ماكموران. وينتج كلا المنجمين معًا ما يقرب من 10% من إجمالي إمدادات النحاس في العالم.

    إقرأ المزيد

  4. الذهب يتراجع وسط ترقب نتائج اجتماع الفيدرالي

    تراجت العقود الآجلة للذهب أثناء التعاملات الصباحية في أوروبا الأربعاء بسبب حالة الترقب التي تنتاب الأسواق لنتائج اجتماع الفيدرالي في فبراير. وهبطت عقود الذهب بحوالي 0.3% إلى  1235.35 دولار للأونصة، ما يشير إلى تراجع بواقع 3.65 دولار. ومن المنتظر أن يعلن بنك الاحتياطي الفيدرالي نتائج الاجتماع السابق في وقت لاحق من اليوم بعد الافتتاح الأمريكي. وتأتي النتائج المرتقبة وسط حالة من التفاؤل تظهر جليا في تصريحات مسؤولي البنك المركزي منذ أوائل فبراير الجاري. وبدأت سلسلة من التصريحات على لسان مسؤولي الفيدرالي بتصريحات لجانيت يلين، رئيس مجلس محافظي الفيدرالي، هذا الشهر أثناء شهادتها أمام لجنة القطاع المصرفي على الأوضاع الاقتصادية في الولايات المتحدة. وأكدت جانيت في شهادتها على أنه من الضروري التعجيل برفع الفائدة الفيدرالية في أقرب وقت ممكن حتى يتفادى الفيدرالي رفع الفائدة إلى مستويات أعلى في وقت قصير، ما قد يسبب صدمة لأسواق المال. ويتعرض المعدن النفيس لضغط في الاتجاه الهابط منذ بداية إطلاق مسؤولي الفيدرالي تصريحاتهم التي تعكس قدرا كبيرا من التفاؤل حيال مستقبل الاقتصاد الأمريكي وتوقعات الفائدة الفيدرالية.

    إقرأ المزيد

  5. ضعف تداولات الذهب في ضوء انتعاش الدولار الأمريكي

    ويستقر الذهب في الوقت الحالي عند 1233 دولار للأوقية بعد التعليقات الإيجابية لباتريك هاركر رئيس الاحتياطي الفيدرالي بفيلادلفيا، والذي يدعم رفع معدلات الفائدة من قبل المركزي الأمريكي خلال اجتماع السياسة النقدية خلال شهر مارس القادم، مما أثر على السلع الخالية من العوائد مثل الذهب. علاوة على ذلك، ساعدت التوقعات المتنامية التي تشير بإقبال الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي على رفع الفائدة قريبًا على ارتفاع العائدات على سندات الخزانة الأمريكية  بالإضافة إلى تعزيز قدرة الدولار الأمريكي على استعادة اتجاهه الصاعد وتراجع الإقبال على المعدن الأصفر. في الوقت نفسه، تشهد شهية المخاطرة بالأسواق تحسن طفيف ساهم في اجتذاب التدفقات من سلع الملاذ الآمن، في ظل اتجاه الأنظار إلى الولايات المتحدة يوم الأربعاء حيث تصدر نتائج اجتماع لجنة السوق الفيدرالية المفتوحة.

    إقرأ المزيد

  6. الذهب يواصل الارتفاع رغم الفشل في تحقيق صعود قياس

    تواصل العقود الىجلة للذهب الصعود منذ افتتاح التعاملات الاثنين لتغير اتجاهها من الهبوط الذي أغلقت عليه الجمعة الماضية. وارتفعت أسعار الذهب إلى مستوى 1237.38 دولار للأونصة في أول أيام التداول الأسبوع الجاري مقابل إغلاق الأسبوع الماضي عند 1233.94 دولار للأونصة. مع ذلك، فشل المعدن النفيس في الوصول إلى أعلى المستويات اليومية منذ الثامن من فبراير الجاري عند 1244.71 دولار للأونصة. ويستمر الذهب في الاتجاه الصاعد منذ بداية العام الجاري، مسجلا مستويات قريبة من 1210 دولار للأونصة بنهاية يناير الماضي، ما يشير إلى زيادة بحوالي 225 دولار للأونصة حتى تعاملات الاثنين.  

    إقرأ المزيد

  7. الذهب في محاولة للتعافي وسط تراجع عائدات سندات الخزانة

    واصلت عقود الذهب المحافظة على الاتجاه الهابط اليوم الاثنين لليوم الثاني على التوالي على الرغم من الارتفاع من أدنى مستوياتها على مدار اليوم، إذ انتهز المستثمرون فرصة ضغف العادات على سندات الخزانة على نطاق واسع اليوم للحصول على بعض الدعم. وتستقر أسعار الذهب في الوقت الحالي عند 1235.15 دولار للأوقية، مع استهداف للمستوى 1240 دولار للأوقية. وبينما بدأ المعدن النفيس في تعويض خسائره، إلا أنه افتقد للاستدامة في ظل تراجع حجم السيولة في الأسواق اليوم، بينما تظل الأسواق الأمريكية مغلقة في ظل عطلة يوم الرئيس. ومن منظور أكثر شمولًا، يستقر التداول على الذهب بالقرب من أعلى مستوياته على مدار ثلاثة أشهر وينتظر زخمًا صاعدًا آخر بينما لازالت المخاوف حيال السياسات الاقتصادية الأمريكية سائدة تحت قيادة الرئيس الأمريكية دونالد ترامب.

    إقرأ المزيد

  8. هبوط الذهب بنهاية أسبوع التداول

    أنهت العقود الآجلة للذهب تسليم إبريل المقبل تعاملات الأسبوع الجاري على هبوط بواقع 0.18% لينهي التعاملات الأمريكية الجمعة عند مستوى 1238.45 دولار للأونصة. وأسهم ارتفاع الدولار مقابل جميع العملات الرئيسية الجمعة في تخلي الذهب عن مكاسبه التي حققها في فترة التداول الأوروبية. وكان المعدن النفيس قد حقق ارتفاعات أعلى من مستويات الإغلاق على مدار التعاملات اليومية، لكنه لم يتمكن من الحفاظ عليها بعد ارتفاع الدولار الأمريكي مقابل جميع العملات الرئيسة.

    إقرأ المزيد

  9. الذهب على مشارف إنهاء حركته التصحيحية الصاعدة ليوم الأربعاء

    يبدو أن الذهب قد شارف على إنهاء رحلته الصاعدة التي بدأها يوم أمس الأربعاء مع حركة تصحيحية صعودية حادة من مستوى الدعم الذي يصادف المتوسط المتحرك لإغلاق 100 يوم، حيث وصلت أسعار الذهب إلى أعلى مستوياتها على مدار أربعة أيام بالقرب من نطاق 1237 دولار للأوقية. وقلص الذهب من مكاسبه المبكرة ليستقر التداول عليه اليوم الخميس بالقرب من 1233 دولار للأوقية. تجدر الإشارة إلى أن أسعار الذهب قد ارتفعت اليوم إلى أعلى مستوياتها على مدار الاسبوع في ضوء تراجع الدولار الأمريكي وتراجع العائدات على سندات الخزانة خلال الفترة الأسيوية. وعلى الرغم من ذلك، افتقد تحرك الذهب إلى المنطقة الإيجابية الزخم الصعودي اللازم للمحافظة على مستوياته القياسية، متأثرًا بالإنتعاشة المسجلة على صعيد أسواق الأسهم الأمريكية وسط توقعات بأن تقوم الإدارة الأمريكية قريبًا بالإعلان عن خطة إصلاح ضريبية. وبالإضافة إلى ذلك، أوضحت رئيس مجلس الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي جانيت يلين أن المركزي في طريقه لرفع معدلات الفائدة على المدى القريب. وعلى صعيد المؤشرات الاقتصادية، تتجه الأنظار إلى الفترة الأمريكية، حيث تصدر بيانات طلبات إعانات البطالة، وتصريحات البناء وبدايات المنازل بالإضافة إلى المؤشر التصنيعي الصادر عن الاحتياطي الفيدرالي بفيلادلفيا.

    إقرأ المزيد

  10. أسعار الذهب تتراجع متجاهلة تصريحات ويليام دودلي

    تراجعت أسعار الذهب اليوم الخميس متجاهلة تصريحات رئيس الاحتياطي الفيدرالي بمدينة نيويورك، ويليام دودلي، والذي قال أن معدلات الفائدة في سبيلها للارتفاع بناء على الإشارات الاقتصادية الحالية. وسجلت العقود الآجلة للذهب تسليم شهر أبريل في قسم كومكس ببورصة نيويوك التجارية ارتفاعًا بواقع 0.34% إلى 1,237.25 دولار للأوقية، بينما ارتفعت عقود الفضة بواقع 0.30% إلى 18.017 دولار للأوقية، وارتفعت عقود النحاس بواقع 0.40% إلى 2.752 للرطل. وقال دودلي يوم الأربعاء أن الاحتياطي الفيدرالي ينوي رفع معدلات الفائدة في وقت قريب إذا ساعدت السياسات النقدية الأمريكية على خلق الأجواء التحفيزية المطلوبة. واستفادت عقود الذهب خلال الفترة الأسيوية من التراجع المسجل على صعيد الدولار الأمريكي على الرغم من البيانات الاقتصادية الأمريكية الإيجابية يوم الاربعاء والتي أكدت على استمرار نمو الاقتصاد الأمريكي بوتيرة مستقرة. يبدو أن الحركة التصحيحية للذهب المسجلة من أدنى مستوياته عند 1123.50 دولار للأوقية المسجل في 1 ديسمبر الماضي مهددة بالتوقف نظرًا لاحتمالية رفع معدلات الفائدة من جانب الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي في شهر مارس المقبل. تجدر الإشارة أن جانيت يلين، رئيس مجلس الاحتياطي الفيدرالي، قد أوضحت يوم الثلاثاء أن الإبقاء على معدلات الفائدة دون رفع ليس أمرًا صائبًا.

    إقرأ المزيد




تحذير المخاطر: إن العقود مقابل الفروقات والفوركس هي منتجات مالية معقدة تخضع لنظام الهامش وتعرّض المستثمر لدرجة عالية من المخاطرة قد تصل إلى خسارة رأس المال بأكمله. إن التداول بالعقود مقابل الفروقات قد لا يكون مناسباً لجميع المستثمرين، لذلك عليك التأكد من فهمك لكل المخاطر التي قد تنجم عن هذا النوع من الاستثمار والتأكد من أنك تمتلك الخبرة الكافية في هذا المجال. وإذا لزم الأمر عليك الحصول على استشارة خاصّة. للمزيد من التفاصيل الرجاء الاطلاع على بيان الكشف عن المخاطر

تداول الفوركس مع أمانة كابيتال

عملية فتح الحساب مع أمانة كابيتال هي عملية سهلة وبسيطة. في حال كنت مبتدىء أو متداول متمرّس، لدينا الحلول الأنسب لك. افتح حسابك التجريبي مع أمانة كابيتال وتعلّم أصول التداول أو افتح حسابك الحقيقي وابدأ بالتداول بالأسواق المالية العالمية.

ادارة موقع سوق المال لن تقبل أي مسؤولية عن خسائر أو أضرار نتيجة الاعتماد على المعلومات الواردة في هذا الموقع بما في ذلك البيانات, أسعار العملات, الرسوم, مؤشرات البيع والشراء, المخططات التوضيحية الواردة في هذا الموقع الالكتروني . يرجى أن تكونوا على علم تام بشأن المخاطر والتكاليف المرتبطة بالتداول في الأسواق المالية, أنها احدى أخطر أشكال الاستثمار الممكنة. إدارة سوق المال تود أن تذكركم بأن البيانات الواردة في هذا الموقع ليست بالضرورة في الوقت الحقيقي ولا دقيقة. جميع أسعار الأسهم, المؤشرات, العقود المستقبلية هي لغرض التوضيح والتقريب فقط. بالاضافة الى ذلك المعلومات ليست مزودة من قبل هيئات الاسواق العالمية وإنما من قبل صناع السوق, وبالتالي يمكن للأسعار أن لا تكون دقيقة ومختلفة عن أسعار السوق الفعلية. إدارة سوق المال لا تتحمل أية مسؤولية عن أي خسائر تجارية قد تتكبدها نتيجة لاستخدام هذه البيانات.

سوق المال .كوم .جميع الحقوق محفوظة 2010 - 2017