اليورو قد يواصل الهبوط إلى 1.0750

2017/05/11 22:50




ختم اليورو تعاملات الخميس على هبوط مقابل الدولار الأمريكي رغم عدم وجود محفزات أساسية استند إليها هذا الهبوط.

وتراجع اليورو/ دولار إلى مستوى 1.0860 مقابل إغلاق الخميس الماضي الذي سجل 1.0867، ما يشير إلى تغير محدود في المستويات.

وكان أعلى المستويات التي تحققت للزوج على مدار يوم التداول هو 1.0892 في مقابل أدنى المستويات عند 1.0839.

وبدأ هبوط اليورو مقابل الدولار الأمريكي بافتتاح تعاملات الفترة الأمريكية بعد ظهور البيانات الإيجابية التي عكست صورة متفائلة لمستقبليات الاقتصاد.

ويستند الدعم الحالي للزوج عند مستوى 1.0820ن لكن حال كسر الدعم عند هذا المستوى، من الممكن أن نشاهد المزيد من الهبوط إلى مستويات دون 1.0750.

ويسجل التراجع بنهاية تعاملات الخميس الهبوط الرابع للزوج على التوالي، أي منذ بداية الأسبوع الحالي الذي بدأ عقب إعلان نتائج الانتخابات الرئاسية في فرنسا التي انتهت بفوز إيمانويل ماكرون، المحسوب على يمين الوسط، والذي أبدت الأسواق ارتياحا شديدا لفوزه بالانتخابات.

اعداد وتقرير : عاطف اسماعيل
عودة للخلف


تداول الفوركس مع أمانة كابيتال

عملية فتح الحساب مع أمانة كابيتال هي عملية سهلة وبسيطة. في حال كنت مبتدىء أو متداول متمرّس، لدينا الحلول الأنسب لك. افتح حسابك التجريبي مع أمانة كابيتال وتعلّم أصول التداول أو افتح حسابك الحقيقي وابدأ بالتداول بالأسواق المالية العالمية.

ادارة موقع سوق المال لن تقبل أي مسؤولية عن خسائر أو أضرار نتيجة الاعتماد على المعلومات الواردة في هذا الموقع بما في ذلك البيانات, أسعار العملات, الرسوم, مؤشرات البيع والشراء, المخططات التوضيحية الواردة في هذا الموقع الالكتروني . يرجى أن تكونوا على علم تام بشأن المخاطر والتكاليف المرتبطة بالتداول في الأسواق المالية, أنها احدى أخطر أشكال الاستثمار الممكنة. إدارة سوق المال تود أن تذكركم بأن البيانات الواردة في هذا الموقع ليست بالضرورة في الوقت الحقيقي ولا دقيقة. جميع أسعار الأسهم, المؤشرات, العقود المستقبلية هي لغرض التوضيح والتقريب فقط. بالاضافة الى ذلك المعلومات ليست مزودة من قبل هيئات الاسواق العالمية وإنما من قبل صناع السوق, وبالتالي يمكن للأسعار أن لا تكون دقيقة ومختلفة عن أسعار السوق الفعلية. إدارة سوق المال لا تتحمل أية مسؤولية عن أي خسائر تجارية قد تتكبدها نتيجة لاستخدام هذه البيانات.

سوق المال .كوم .جميع الحقوق محفوظة 2010 - 2017

تحذير المخاطر إن العقود مقابل الفروقات هي منتجات مالية معقدة تخضع لنظام الهامش وتعرّض المستثمر لدرجة عالية من المخاطرة قد تصل إلى خسارة رأس المال بأكمله، كما وقد تلزم العملاء المصنفين بـ"المحترفين" بتسديد دفعات إضافية. إن التداول بالعقود مقابل الفروقات قد لا يكون مناسباً لجميع المستثمرين، لذلك عليك التأكد من فهمك لكل المخاطر التي قد تنجم عن هذا النوع من الاستثمار والتأكد من أنك تمتلك الخبرة الكافية في هذا المجال. وإذا لزم الأمر عليك الحصول على استشارة خاصّة. للمزيد من التفاصيل الرجاء الاطلاع على بيان الكشف عن المخاطر.