توصيات العملات
clock 27/Feb/2017 08:20
  • نيويورك 11:20 م
  • سيدني 03:20 م
  • لندن 04:20 ص
  • طوكيو 01:20 م
تداول الفوركس مع أمانة كابيتال

أخبار الأسواق

  1. وول ستريت تحقق إغلاق أسبوعي إيجابي

    أسفر حديث ترامب أمام مؤتمر "المحافظين" في آخر أيام التداول الأسبوع الجاري عن حالة من التراجع في شهية المخاطرة في أسواق المال العالمية، وهو ما ظهر في أداء المستثمرين الذين اتجهوا إلى بيع أصول المخاطرة، من بينها الأسهم الأمريكية وعملات المخاطرة، والاحتفاظ بأصول الملاذ الآمن مثل الدولار والين الفرنك السويسري. وجددت التصريحات الأحدث للرئيس الأمريكي مخاوف كانت قد أثارتها تصريحات له من قبل تضمنت التأكيد على أن إدارته مستمرة في مساعيها التي ترمي إلى بناء "جدار عازل" على حدود الولايات المتحدة مع المكسيك. كما كان هناك هجوما عنيفا على الإعلام الأمريكي، إذ وصفه الرئيس الجديد بأنه "عدو الشعب" تارة، و"شبكة أخبار كلينتون" تارة أخرى. وطالب ترامب مؤيديه بالتصدي لوسائل الإعلام من خلال استغلالهم للحق في "التعبير عن الرأي". كما تعهد بإلغاء برنامج أوباماكير للرعاية الصحية، وهو البرنامج الذي أدخل عشرات الملايين من المواطنين الأمريكيين تحت مظلة التأمين الصحي أثناء فترتي حكم الرئيس الديقراطي السابق باراك أوباما. وتراجعت الأسهم في بورصة نيويورك بافتتاح التعاملات الأمريكية، إذ فقد داو جونز الصناعي 0.5% أو 0.2% من قيمته مقارنة بإغلاق الخميس. وخسر S&P500 4 نقاط أو 0.15% من قيمة الإغلاق السابق مع تراجع نازداك للصناعات التكنولوجية الثقيلة الذي خسر 11 نقطة. لكن سرعان ما غيرت البورصة الأمريكية اتجاهها نحو الصعود بعد استيعاب التصريحات التي أدلى بها ترامب وبدأت حالة من التفاؤل في السيطرة على أسواق الأسهم تحديدا مع استمرار حالة السلبية في سوق العملات العالمية. فأنهى مؤشر داو جونز تعاملاته على صعود بواقع 0.5%، مسجلا الارتفاع لجلسة التداول الحادية عشرة على التوالي للمؤشر الأمريكي الذي صعد إلى مستوى غير مسبوق فوق 20000 نقطة في يناير الماضي. واختتم S&P500 تعاملات الجمعة على ارتفاع بواقع 0.15% إلى مستوى 2367 نقطة. كما انتهت تعاملات داو جونز الصناعي عند 5845 نقطة بعد إضافة 0.17% إلى قيمة إغلاق الخميس.

    إقرأ المزيد

  2. النفط يتراجع بنهاية تعاملات الأسبوع

    ارتفع عدد منصات النفط الأمريكية إلى 602 منصة في الأسبوع الماضي مقابل 597 منصة الأسبوع السابق. وشهدت منصات استخراج الغاز الطبيعي ارتفاعا إلى 153 مقابل 149 منصة غاز طبيعي سجلتها قراءة الأسبوع السابق. بذلك تصل منصات النفط إلى أعلى المستويات منذ   مايو 2016. ويستمر ارتفاع عدد المنصات الأمريكية للأسبوع الثامن على التوالي. وقال مراقبون إن الولايات المتحدة تبدأ على الفور في تعويض أي نقص في المعروض النفطي على مستوى العالم ينتج عن إجراءات منظمة أوبك لخفض الإنتاج تفعيلا للاتفاقيات التي توصلت إليها الدول الأعضاء على خفض الإنتاج لتعزيز الأسعار العالمية. وتراجعت أسعار الخام الأمريكي بنهاية تعاملات الأسبوع الجاري إلى 54.01 دولار للبرميل مقابل إغلاق الخميس الذي سجل 54.34 دولار. كما تراجعت العقود الآجلة لخام برنت إلى 56.02 دولار للبرميل مقابل نهاية تعاملات اليوم السابق التي شهدت شهدت ارتفاعا إلى 56.45 دولار.

    إقرأ المزيد

  3. البيتكوين تسجل أعلى المستويات منذ 2013

    ارتفعت البيتكوين إلى أعلى المستويات في ثلاث سنوات الجمعة، مسجلة 1206.60 دولار، وفقا لمؤشر كوينديسك لأسعار بيتكوين. بذلك تتجاوز البيتكوين مستوى 1165.89 دولار الذي سجلته في نوفمبر 2013. وجاء الارتفاع نتيجة للتكهنات التي ظهرت على السطح باقتراب هيئة الأوراق المالية والبورصات الأمريكية من الموافقة على إنشاء أول صندوق استثماري للتداول في البيتكوين رسميا. ولا زال من غير الواضح ما إذا كانت هناك خطوات تنفيذية نحو قبول هيئة صناديق الاستثمار المتداولة بالتصريح بإنشاء صندوق أمانة وينكلفوس للبيتكوين. وتشير توقعات السوق أيضا إلى أن اليابان، التي تسمح بتداول البيتكوين، سوف تتخذ خطوات في وقت قريب لتقنين تعاملات العملة الإليكترونية. لكن المستثمرين في هذا النوع من الأصول الإليكترونية لديهم مخاوف حيال السياسات المضادة للبيتكوين التي تنتهجها الصين.

    إقرأ المزيد

  4. الدولار الأمريكي يصارع من أجل الصعود مقابل العملة الكندية

    يواجه الدولار الأمريكي صعوبة في الصعود مقابل الدولار الكندي مدفوعا بالبيانات الإيجابية التي تستمر توفير المزيد من القوة للدولار الكندي. ويظهر الدولار/ كندي تراجعا منذ افتتاح التعاملات تراجعا ملحوظا إلى مستويات أقل من 1.3100، ما يشير إلى تراجع العملة الأمريكية مقابل نظيرتها الكندية. وسجلت قراءت مؤشر أسعار المستهلك الكندي ارتفاعا إلى مستوى 0.9% مقابل القراءة السابقة التي سجلت 0.2-% وأعلى من التوقعات التي أشارت إلى 0.3%. كما سجلت قراءة مؤشر أسعار المستهلك باستثناء أسعار الغذاء والطاقة ارتفاعا إلى 0.5% مقابل القراءة السابقة التي سجلت 0.3-% والتوقعات التي أشارت إلى 0.1-%. وزادت البيانات الأمريكية السلبية التي ظهرت الجمعة من تراجع الدولار الأمريكي مقابل نظيره الكندي. وتراجعت مبيعات المنزل الجديدة في الولايات المتحدة إلى 555 ألف منزل مقابل القراءة السابقة التي سجلت 535 ألف بعد المراجعة والتوقعات التي أشارت إلى 575 ألف منزل. لكن من المتوقع أن تتعافى العملة الأمريكية مقابل الدولار الكندي بانتهاء تعاملات الأسبوع الجاري.

    إقرأ المزيد

  5. الدولار والين يتنافسان على لقب "الملاذ الآمن"

    بعد تجديد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب لوعوده ببناء "جدار عازل" على الحدود مع المكسيك، وإلغاء برنامج أوباماكير للرعاية الطبية ومراجعة كافة اتفاقيات التجارة الحرة التي وقعتها الولايات المتحدة قبل توليه السلطة، انتشرت حالة من القلق في أسواق المال، ما أدى إلى اتجاه المستثمرين بقوة إلى عملات الملاذ الآمن، على رأسها الدولار والفرنك والين الياباني. ورغم نجاح الدولار الأمريكي في الصعود مقابل أغلب العملات الرئيسية، فشلت العملة الفيدرالية في الارتفاع إلى مستويات أعلى مقابل الين الياباني. وتراجع زوج الدولار/ ين إلى مستوى 112.16 مقابل أعلى المستويات في التعاملات الصباحية بالقرب من 112.50. وتحولت منطقة 112.00 إلى منطقة دعم للزوج أثناء التعاملات الأمريكية بينما تتواجد المقاومة الحالية عند 112.50. ومن المتوقع أن تنتهي تعاملات الزوج على هبوط أسبوعي في ختام الفترة الأمريكية، إذ يظهر الين الياباني تفوقا على الدولار الأمريكي بين عملات الملاذ الآمن التي بدأ المستثمرون في اللجوء إليها بعد حديث ترامب تحوطا من تقلبات السوق.

    إقرأ المزيد

  6. حديث ترامب يهبط باليورو مقابل الدولار أكثر من 40 نقطة

    بعد نجاح اليورو/ دولار في اختراق المقاومة عند مستوى 1.0600 أثناء التعاملات الصباحية، لم تتمكن العملة الأوروبية الموحدة من التماسك كثيرا فوق هذا المستوى بعد الصعود إلى 1.0617. وبدأ الزوح رحلته الأحدث في الاتجاه الهابط تزامنا مع حديث ترامب أمام مؤتمر "المحافظين"، إذ سادت حالة من القلق أسواق المال، ما أدى إلى تراجع عملات وأصول المخاطرة في أسواق المال، من بينها اليورو، مقابل صعود عملات الملاذ الآمن مثل الدولار الأمريكي والفرنك السويسري والين الياباني. وسجل إغلاق الخميس الماضي 1.0580، وهو المستوى القريب من مكان الزوج على الرسم البياني في الوقت الحالي. وتراجع اليورو بأكثر من 40 نقطة على مدار يوم التداول الجاري بعد بلوغ أعلى مستوياته في التعاملات الصباحية بالقرب من 1.0620. وانتقلت مقاومة اليورو/ دولار من منطقة 1.0600 المسجلة الخميس الماضي إلى مستويات أقل عند 1.0593. ويشير المتوسط الحسابي للزوج للـ 100 ساعة إلى مستوى 1.0565، وهو أدنى المستويات المسجلة أثناء التعاملات الأسيوية الجمعة، والذي من الممكن أن يرتد إليه الزوج أثناء التعاملات الأمريكية.

    إقرأ المزيد

  7. حديث ترامب في مؤتمر "المحافظين" ينشر الرعب في أسواق المال

    بدأ الرئيس الأمريكي دونالد ترامب حديثه الجمعة، آخر أيام التداول الأسبوع الجاري، مطلقا سهامه إلى الاقتصاد الأمريكي، ما أدى إلى انتشار الفزع في أسواق المال وهبوط بورصة نيويورك وصعود الدولار الأمريكي وغيره من أصول الملاذ الآمن مثل الين والفرنك السويسري. وأكد ترامب أثناء حديثه أنه ماضي في طريقه إلى بناء "الجدار العازل" على الحدود مع المكسيك. وجدد وعوده بمراجعة كافة الاتفاقيات التجارية التي وقعتها الولايات المتحدة في الماضي، قائلا: "لابد وأن تكون الاتفاقيات التجارية متكافئة في تحقيق مصالح أطرافها." وأكد أيضا أن إدارته تعمل في الوقت الحالي على إلغاء برنامج أوباماكير للرعاية الصحية. وأشار إلى أن الأوضاع في الشرق الأوسط "في أسوأ حالاتها في 15 سنة".   وزاد من حدة وقع خطابه على الأسواق، ما شنه ترامب من هجوم قاس على وسائل الإعلام، واصفا إياها بصفات عدة، أبرزها "أعداء الشعب"، و"شبكة أخبار كلينتون". كما حض مؤيديه على مقاومة وسائل الإعلام، استغلال لحقهم في "التعبير عن الرأي"، في إطار ما يشبه التحذير من مؤامرة يتعرض لها هو وإدارته والشعب الأمريكي.

    إقرأ المزيد

  8. مؤشر الثقة من جامعة ميشيغان يسجل 96.3

    أظهرت البيانات الرسمية التي صدرت اليوم الجمعة ارتفاع بأكثر من التوقعات لمؤشر الثقة من جامعة ميشيغان الشهر الماضي. وفي تقرير أصدرته جامعة ميتشغان صرحت فيه بارتفاع ثقة المستهلك على نحو معدل موسميًا إلى 96.3 مقارنة بالشهر الأسبق التي سجلت فيه 95.7. وكات توقعات السوق قد تنبأت أن يرتفع المؤشر إلى 96.0 الشهر الماضي.

    إقرأ المزيد

  9. مبيعات المنازل الجديدة الأمريكية ترتفع بأقل من التوقعات

    أظهرت البيانات الرسمية اليوم الجمعة ارتفاع مبيعات المنازل الجديدة الأمريكية بأقل من التوقعات في يناير، على الرغم من تعافيها من التراجع الحاد في نهاية عام 2016. وفي تقرير صادر من وزارة التجارة الأمريكية ذكرت فيه ارتفاع مبيعات المنازل الجديدة بنحو 3.7% على نحو معدل موسميًا ليصل إلى 555,000 وحدة في يناير مقارنة بقراءة الشهر السابق المراجعة التي سجلت 535,000 (وكانت في البدء 536,000). وكانت توقعات السوق قد تنبأت أن يرتفع المؤشر بنسبة 6.3% مقارنة بالشهر السابق الأولية التي بلغ فيه إجمالي المؤشر 570,000 وحدة في يناير.

    إقرأ المزيد

  10. زوج الـUSD/CAD يقلص من خسائره ولكن يرتد من أدنى مستوى له في أسبوع

    قلص الدولار الأمريكي من خسائره مقابل نظيره الكندي اليوم الجمعة، ليرتد من أدنى مستوى له في أسبوع عقب صدور بيانات التضخم الكندية الإيجابية، على الرغم من أن نتائج الاجتماع الأخير للبنك الاحتياطي الفيدرالي قد واصلت تأثيرها السلبي على الدولار الأمريكي. وعليه، تراجع زوج الـUSD/CAD من المستوى 1.3058، وهو أدنى مستوى للزوج منذ يوم 16 فبراير، ليصل إلى المستوى 1.3095 خلال أوائل فترة التداولات الأمريكية، حيث لا يزال مستقرًا خلال اليوم. ومن المحتمل أن يتلقى الزوج دعمًا عند المستوى 1.3007، وهو أدنى مستوى منذ يوم 16 فبراير، وأن يواجه مقاومة عند المستوى 1.3172، وهو أعلى مستوى له يوم الخميس. وقد ذكر مكتب الإحصاء الكندي اليوم الجمعة ارتفاع مؤشر أسعار المستهلكين بنسبة 0.9% الشهر الماضي، ليخالف التوقعات بارتفاعه بنسبة 0.3% وعقب تراجعه بنسبة 0.2% في شهر ديسمبر. وعلى أساس سنوي، ارتفعت أسعار المستهلكين بنسبة 2.1% الشهر الماضي، مقارنة بالتوقعات التي سجلت ارتفاعه بنسبة 1.6%. وحقق مؤشر أسعار المستهلكين بقيمته الأساسية، الذي يستثني أكثر البنود تقلبًا، ارتفاعًا بنسبة 0.5% في يناير، مقارنة بالتوقعات التي تنبأت بتراجعه بنسبة 0.1%. ومع ذلك، كانت المكاسب على الدولار الكندي المرتبطة بالسلع محدودًا بعد تراجع أسعار النفط يوم الجمعة، متأثرًا بارتفاع مخزونات النفط الخام الأمريكية الأسبوع الماضي. وفي الولايات المتحدة، أظهرت نتائج اجتماع البنك الاحتياطي الفيدرالي يوم الأربعاء في شهر يناير أن صناع السياسة يتعقدون أنه من المناسب رفع معدلات الفائدة مرة ثانية "في القريب العاجل." ومع ذلك، فقد كشفت النتائج أيضًا حالة عدم اليقين عند البنك المركزي حول قلة الوضوح من البرنامج الاقتصادي لإدارة ترامب، مما أدى إلى تقليل الطلب على الدولار الأمريكي. وقد استقر الدولار الكندي مقابل اليورو، ليستقر زوج الـEUR/CAD عند المستوى 1.3859.

    إقرأ المزيد




تحذير المخاطر: إن العقود مقابل الفروقات والفوركس هي منتجات مالية معقدة تخضع لنظام الهامش وتعرّض المستثمر لدرجة عالية من المخاطرة قد تصل إلى خسارة رأس المال بأكمله. إن التداول بالعقود مقابل الفروقات قد لا يكون مناسباً لجميع المستثمرين، لذلك عليك التأكد من فهمك لكل المخاطر التي قد تنجم عن هذا النوع من الاستثمار والتأكد من أنك تمتلك الخبرة الكافية في هذا المجال. وإذا لزم الأمر عليك الحصول على استشارة خاصّة. للمزيد من التفاصيل الرجاء الاطلاع على بيان الكشف عن المخاطر

تداول الفوركس مع أمانة كابيتال

عملية فتح الحساب مع أمانة كابيتال هي عملية سهلة وبسيطة. في حال كنت مبتدىء أو متداول متمرّس، لدينا الحلول الأنسب لك. افتح حسابك التجريبي مع أمانة كابيتال وتعلّم أصول التداول أو افتح حسابك الحقيقي وابدأ بالتداول بالأسواق المالية العالمية.

ادارة موقع سوق المال لن تقبل أي مسؤولية عن خسائر أو أضرار نتيجة الاعتماد على المعلومات الواردة في هذا الموقع بما في ذلك البيانات, أسعار العملات, الرسوم, مؤشرات البيع والشراء, المخططات التوضيحية الواردة في هذا الموقع الالكتروني . يرجى أن تكونوا على علم تام بشأن المخاطر والتكاليف المرتبطة بالتداول في الأسواق المالية, أنها احدى أخطر أشكال الاستثمار الممكنة. إدارة سوق المال تود أن تذكركم بأن البيانات الواردة في هذا الموقع ليست بالضرورة في الوقت الحقيقي ولا دقيقة. جميع أسعار الأسهم, المؤشرات, العقود المستقبلية هي لغرض التوضيح والتقريب فقط. بالاضافة الى ذلك المعلومات ليست مزودة من قبل هيئات الاسواق العالمية وإنما من قبل صناع السوق, وبالتالي يمكن للأسعار أن لا تكون دقيقة ومختلفة عن أسعار السوق الفعلية. إدارة سوق المال لا تتحمل أية مسؤولية عن أي خسائر تجارية قد تتكبدها نتيجة لاستخدام هذه البيانات.

سوق المال .كوم .جميع الحقوق محفوظة 2010 - 2017