1. جمهوريون لن يصوتوا لصالح مقترح ترامب للرعاية الصحية

    قال أربعة من أعضاء بمجلس الشيوخ الأمريكي عن الحزب الجمهوري إنهم لن يصوتوا لصالح مشروع قانون الرعاية الصحية المقترح من قبل إدارة ترامب. وأشار الأعضاء الأربعة إلى أنهم لن يصوتوا لصالح التشريع المقترح، لا لأنه "قاس جدا" كما يقول البعض، لكن لأنهم يرون أنه لا يحقق توقعاتهم كبديل يحدث فارقا كبيرا مقارنة بالقانون الحالي الذي ينظم شؤون الرعاية الصحية والمعروف باسم "أوباكامير". والأعضاء المصوتون هم بول كنتاكي، وتيد كروز، ومايك لي، ورون جونسون. ويحتاج الحزب الديمقراطي لتمرير مشروع قانون الرعاية الصحية المقترح إلى تصويت اثنين على من هؤلاء الأعضاء لصالح مسودة التشريع.

    إقرأ المزيد

  2. ترامب يعد بأرقام إيجابية جدا للنمو الأمريكي

    قال  الرئيس الأمريكي دونالد ترامب "سوف تسمعون أرقاما جيدة جدل تثعلن بخصوص معدل الناتج المحلي الإجمالي قريبا." وذكر الرئيس الأمريكي، أثناء حديثه علىهامش توقيع أمر تنفيذي في المكتب البيضاوي، تسهيلات القواعد التنظيمية الحاكمة لعمل الشركات في إشارة إلى أن التخفيف من صرامة الإجراءات التي تفرضها تلك القواعد سوف يكون له نصيب من دفع النمو الأمريكي إلى الأمام. وأضاف: "لدينا طبقات من القواعد التنظيمية بعضها فوق بعض تراكما على مر التاريخ، ولم يحاول أحد أن يتخلص منها كما تفعل إدارة ترامب." وأشار إلى أن "هذا (تخفيف القواعد الحاكمة لأعمال الشركات) سوف يكون سببا رئيسيا في خلق المزيد من فرص العمل، وبدء شركات جديدة العمل في الولايات المتحدة." لكن لم يتضح حتى الآن ما إذا كان حديث ترامب عاما، أم أن لديه من المعلومات والبيانات ما يؤيد ما قاله بخصوص أرقام الناتج المحلي الإجمالي.

    إقرأ المزيد

  3. الأسهم الأمريكية تتراجع تأثرا ببيان الفائدة وأخبار ترامب

    تعاني الأسهم الأمريكية من هبوط منذ افتتاح التعاملات بضغط من أنباء عن بدء مجلس خاص التحقيق في مزاعم تورط الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في وقف سير تحقيقات في اتصالات أجرتها حملته وفريقه الانتقالي بمسؤولين روسيين رفيعي المستوى. ولا زالت الأسواق تعاني من ضغوط بعد النغمة شديدة التفاؤل التي سادت بيان الفائدة الفيدرالية الأربعاء الماضي، والتي نقلت للأسواق صورة إيجابية عن الأوضاع الحالية والنظرة المستقبلية للاقتصاد الأمريكين علاوة على الخطة التفصيلية لسحب إجراءات التيسير النقدي تدريجيا. وتراجع داو جونز الصناعي إلى 21340.5 نقطة خسائر بلغت 0.16% من قيمة الإغلاق السابق أو حوالي 35 نقطة. كما هبط مؤشر S&P500 للأسهم الأمريكية إلى 2340.5 نقطة بعد فقد المؤشر حوالي ثمان نقاط أو 0.3% من قيمة إغلاق الأربعاء. وسار مؤشر نازداك المركب للصناعات التكنولوجية الثقيلة إلى 6158.2 نقطة بعد هسائر بلغت نسبتها حوالي 36 نقطة أو 0.5%.

    إقرأ المزيد

  4. ترامب قيد التحقيق لإمكانية عرقلة سير العدالة

    نقلت صحيفة واشنطن بوست عن مسؤولين مجهولين قولهم إن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قيد التحقيق مع محامى خاص روبرت مولر لاحتمال عرقلة سير العدالة. يحقق مولر في التدخل الروسي المزعوم في الانتخابات الرئاسية الأمريكية لعام 2016 والتواطؤ المحتمل مع حملة ترامب. وقال مدير مكتب التحقيقات الفيدرالي السابق، جيمس كومى، للكونجرس في الأسبوع الماضى إنه يعتقد أن ترامب قد أقاله لتقويض التحقيق الروسى للوكالة وأشارت مصادر واشنطن بوست إلى أن التحقيق في عرقة العدالة قد بدأت فى الأيام التالية للإقالة.

    إقرأ المزيد

  5. النفط يستمر في التراجع متأثرا بسياسات ترامب نحو التغير المناخي

    أنهت العقود الآجلة للنفط تعاملات الأسبوع الجاري في الاتجاه الهابط متأثرة سلبا بإعلان إدارة ترامب قرار انسحاب الولايات المتحدة من اتفاقية باريس للمناخ الخميس الماضي. وتراجعت العقود الآجلة للنفط الأمريكي بواقع 1.5% إلى 47.66 دولار للبرميل مقابل إغلاق الخميس الماضي الذي 47.98 دولار للبرميل. كما تراجعت عقود خام برنت إلى 49.95 دولار للبرميل مقابل إغلاق الجلسة السابقة عند مستوى 50.31 دولار للبرميل. ولم يكن قرار إدارة ترامب مفاجئا للأسواق، إذ توافق مع السياسة المعلنة من قبل الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أثناء حملته الانتخابية، والتي تضمن وصف مخاوف التغير المناخب بأنها "هوس" وأنها ليس لها أساس واقعي. لكن توقيت إعلان القرار كان هو المفاجئة، إذ تزامن مع الارتفاع المستمر في أعداد منصات النفط الأمريكية، علاوة على تصريحات من الجانب الروسي أثارت شكوكا في إمكانية قدرة حصص خفض الإنتاج المتفق عليها مع أوبك على مواجهة الزيادة المتوقعة في المعروض العالمي من النفط. كما يأتي القرار بعد أيام من ظهور تقارير أشارت إلى ارتفاع معدل إنتاج النفط الليبي إلى 827 مليون برميل يوميا.

    إقرأ المزيد

  6. بورصات أوروبا تتخلص من الأثر السلبي لمخاوف سياسات ترامب

    أنهت البورصات الأوروبية تعاملات الجمعة في الاتجاه الصاعد لتنهي حالة من الهبوط استمرت على مدار الأسبوع الماضي جراء المخاوف التي أحاطت سياسات إدارة ترامب منذ إقالة مدير مكتب التحقيقات الفيدرالي جيمس كومي. وارتفع مؤشر ستوكس يوروب600 المركب للبورصة الأوروبية بحوالي 0.6% إلى مستوى 391.5 نقطة. وأنهى مؤشر داكس30 للبورصة الألمانية على ارتفاع بواقع 0.4% بعد إضافة48.5 نقطة عند مستوى 12638.69 نقطة. وختم مؤشر كاك40 الفرنسي تعاملات الجمعة بصعود بحوالي 0.39% بعد إضافة حوالي 49 نقطة إلى 5324 نقطة. وتمكن فوتسي100 لبورصة بريطانيا من الارتفاع إلى مستوى 7470.7 نقطة بعد إضافة حوالي 35 نقطة أو 0.66%. وانتهت تعاملات فوتسي إم آي بي للبورصة الإسبانية في الاتجاه الصاعد عند 21567.5 نقطة بعد أن أضاف 268.2 نقطة أو 1.26% لمستويات إغلاق الجلسة السابقة. كما ارتفع إيبيكس35 بحوالي 10835.4 نقطة أو بحوالي 2.32 نقطة أو بواقع 0.6%.

    إقرأ المزيد

  7. إدارة ترامب تخبر مجلس الشيوخ بأنها بصدد الدخول في مفاوضات

    أفادت إدارة ترامب مجلس الشيوخ الأمريكي بأنها تقترب من بدء مفاوضات تستهدف تعديل اتفاقية التجارة الحرة لدول أمريكا الشمالية (نافتا). يأتي ذلك وسط توقعات بأن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب يراهن على كسب امتيازات في هذه الاتفاقية على حساب كل من كندا والمكسيك والدفع باستصدار قرار من مجلس الشيوخ للموافقة على ذلك. وهدد ترامب، الذي وصف الاتفاقية بأنها "كارثة" أثناء حملته الانتخابية، بانسحاب الولايات المتحدة من الاتفاقية. وكرر ترامب تهديده الشهر الماضي مع الدخول في مناوشات شفهية مع رئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو حول العلاقات التجارية بين البلدين. وأعدت وزارة التجارة الأمريكية، الشهر الماضي أيضا، مقترحا لفرض رسوم جمركية على دحل الخشب الخام الكندي إلى الولايات المتحدة، وهي التجارة التي تبلغ تعاملاتها حوالي خمسة مليارات دولار أمريكي سنويا.

    إقرأ المزيد

  8. تراجع عقود الأسهم الأمريكية بسبب أزمة ترامب

    تراجعت العقود الآجلة لمؤشرات الأسهم الأمريكية اليوم الخميس إذ وقعت إدارة ترامب تحت الحصار بعد الضجة السياسية الأخيرة. فقد هبطت العقود الآجلة لداو بنسبة 0.47% في تمام الساعة 06:45 ص بالتوقيت الشرقي. وأغلق متوسط مؤشر داو جونز الصناعي على تراجع نسبته 1.78% خلال فترة التداولات الليلية. وتراجعت العقود الآجلة لستاندرند أند بورز 500 بنسبة 0.37%، كما هبطت العقود الآجلة لناسداك 100 بنسبة 0.30%. واستقر مؤشر الدولار عند المتوسط 97 بعدما هبطت خلال فترة التداولات الليلية. وقد عينت وزارة العدل الأمريكية مستشاراً خاصًا للتحقيق في التدخل الروسى المزعوم فى انتخابات الرئاسة الأمريكية.  ويزعم أن ترامب قد طلب من المدير السابق لمكتب التحقيقات الفيدرالي جيمس كومي إنهاء تحقيق بشأن علاقة مستشار الأمن القومي السابق مايكل فلين بروسيا. وقد انخفضت رهانات المستثمرين على قدرة إدارة ترامب على تنفيذ جدول أعمال النمو الاقتصادي. هذا وتتوقع الأسواق بنسبة 52.9% أن يقوم البنك الاحتياطي الفيدرالي برفع معدلات الفائدة في شهر يونيو. وتراجع النفط بسبب مخاوف الإمدادات . ومن المقرر أن تظهر إعانات البطالة الأولية ومؤشر فيلادلفيا التصنيعي قبل افتتاح الأسواق. هذا وقد فاقت أرباح وول مارت التوقعات في الربع الأول. 

    إقرأ المزيد

  9. المزيد من دراما ترامب وتزايد الاضطرابات في البيت الأبيض

    أبلغ مسؤولون أمريكيون حاليون وسابقون مطلعون رويترز، أن مايكل فلين ومستشارين آخرين لحملة دونالد ترامب كانوا على اتصال مع مسؤولين روس وآخرين ممن لهم علاقات بالكرملين، عبر ما لا يقل عن 18 مكالمة هاتفية ورسالة إلكترونية خلال الشهور السبعة الأخيرة من السباق الرئاسى فى 2016. ولم يكن هذا سوى آخر الأمور المثيرة للقلق في الأسبوع المضطرب في البيت الأبيض الذي تضمن مزاعم بأن الرئيس حاول التدخل في تحقيق فيدرالي وتبادل المعلومات السرية مع وزير خارجية روسيا. هذا وقد عينت وزارة العدل يوم الأربعاء مدير مكتب التحقيقات الفيدرالي السابق روبرت مولر مستشارًا خاصاً لتولي التحقيق فى التدخل المزعوم لروسيا فى انتخابات الرئاسة الأمريكية. وأدت سلسلة الخلافات الأخيرة إلى تزايد الشكوك من قدرة ترامب على متابعة وعوده الانتخابية من أجل تخفيض الضرائب وإلغاء الضوابط والتحفيز المالي.  

    إقرأ المزيد

  10. الأسهم العالمية تواصل تراجعها بسبب أزمات ترامب الأخيرة

    تعرضت الأسهم العالمية لضغوطات للجلسة الثانية على التوالي اليوم الخميس، وسط مخاوف بشأن نطاق التحقيق فى علاقات الرئيس الامريكى دونالد ترامب مع روسيا. وقد أغلقت معظم مؤشرات الأسهم الآسيوية في النطاق السلبي، حيث أغلق مؤشر نيكاي الياباني على تراجع قرابة 1.3%، كما هبط مؤشر شنغاهي المركب على انخفاض نسبته 0.5%. وفي أوروبا، عانت الأسهم في جميع أنحاء القارة لليوم الثاني على التوالي، حيث هبط مؤشر داكس الألماني بنسبة 1% في منتصف  التداولات الصباحية، في حين هبط مؤشر فوتسي 100 بلندن بنسبة 1.5%. وفي بورصة وول ستريت، تراجعت العقود الآجلة لمؤشر داو بنحو 120 نقطة أو بنسبة  0.6%  وهبطت العقود الآجلة لستاندرند أند بورز 500 بنحو 12 نقطة، كما انخفضت العقود الآجلة لمؤشر ناسداك المركب 100 بنحو 27 نقطة. وهناك عدد من التقارير الاقتصادية التي ستصدر اليوم الخميس بما فيها إعانات البطالة الأسبوعية ومؤشر فيلادلفيا التصنيعي من البنك الاحتياطي الفيدرالي الذي سيصدران في تمام الساعة 8:30 صباحًا بالتوقيت الشرقي (12:30 بتوقيت جرينتش). هذا وقد تراجعت احتمالية رفع معدلات الفائدة في شهر يوينو بشكل حاد في الأيام الأخيرة إذ إن الاضطرابات السياسية والبيانات الضعيفة أدت إلى تخفيض المستثمرين من توقعاتهم بشأن رفع معدلات الفائدة. 

    إقرأ المزيد




تداول الفوركس مع أمانة كابيتال

عملية فتح الحساب مع أمانة كابيتال هي عملية سهلة وبسيطة. في حال كنت مبتدىء أو متداول متمرّس، لدينا الحلول الأنسب لك. افتح حسابك التجريبي مع أمانة كابيتال وتعلّم أصول التداول أو افتح حسابك الحقيقي وابدأ بالتداول بالأسواق المالية العالمية.

ادارة موقع سوق المال لن تقبل أي مسؤولية عن خسائر أو أضرار نتيجة الاعتماد على المعلومات الواردة في هذا الموقع بما في ذلك البيانات, أسعار العملات, الرسوم, مؤشرات البيع والشراء, المخططات التوضيحية الواردة في هذا الموقع الالكتروني . يرجى أن تكونوا على علم تام بشأن المخاطر والتكاليف المرتبطة بالتداول في الأسواق المالية, أنها احدى أخطر أشكال الاستثمار الممكنة. إدارة سوق المال تود أن تذكركم بأن البيانات الواردة في هذا الموقع ليست بالضرورة في الوقت الحقيقي ولا دقيقة. جميع أسعار الأسهم, المؤشرات, العقود المستقبلية هي لغرض التوضيح والتقريب فقط. بالاضافة الى ذلك المعلومات ليست مزودة من قبل هيئات الاسواق العالمية وإنما من قبل صناع السوق, وبالتالي يمكن للأسعار أن لا تكون دقيقة ومختلفة عن أسعار السوق الفعلية. إدارة سوق المال لا تتحمل أية مسؤولية عن أي خسائر تجارية قد تتكبدها نتيجة لاستخدام هذه البيانات.

سوق المال .كوم .جميع الحقوق محفوظة 2010 - 2017

تحذير المخاطر إن العقود مقابل الفروقات هي منتجات مالية معقدة تخضع لنظام الهامش وتعرّض المستثمر لدرجة عالية من المخاطرة قد تصل إلى خسارة رأس المال بأكمله، كما وقد تلزم العملاء المصنفين بـ"المحترفين" بتسديد دفعات إضافية. إن التداول بالعقود مقابل الفروقات قد لا يكون مناسباً لجميع المستثمرين، لذلك عليك التأكد من فهمك لكل المخاطر التي قد تنجم عن هذا النوع من الاستثمار والتأكد من أنك تمتلك الخبرة الكافية في هذا المجال. وإذا لزم الأمر عليك الحصول على استشارة خاصّة. للمزيد من التفاصيل الرجاء الاطلاع على بيان الكشف عن المخاطر.