1. تريزا ماي تؤكد أن الأوروبيين سوف يقيمون في بريطانيا بعد الانفصال

    أكدت تريزا ماي، رئيسة وزراء بريطانيا، على أن مواطني الاتحاد الأوروبي المقيمين في بريطاينا الوقت الحالي سوف يتمكنون من الإقامة في بريطانيا بعد الانفصال النهائي لبلادها عن الاتحاد. وأضافت أن "بريطانيا لم تفرق شمل الأسر، ولن تجبر أحدا على الخروج منها." يأتي ذلك عقب الاتفاق بين الجانبين الأوروبي والبريطاني على جدول زمني لمفاوضات الخروج وتحديد القضايا الرئيسية التي من المقرر مناقشتها أثناء جلسات المحادثات، وقبل البدء الفعلي في المفاوضات الرئيسية. واتفقت بريطانيا والاتحاد الأوروبي على ثلاث مجموعات للتفاوض حول خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي والتي تمهد للانفصال النهائي. وحدد الجانبان الجلسات الثلاثة الأولى للمفاوضات في إطار المرحلة الأولى من مفاوضات الانفصال النهائي لتنعقد أيام 17 يوليو، و18 سبتمبر، و9 أكتوبر المقبلة. ووضع الجانبان حقوق المواطنين البريطانيين والأوروبيين والتسوية المالية بينهما على أجندة المفاوضات في مراحلها الأولى. وأعرب الجابن البريطاني عن رغبته في أن تسير مفاوضات مستقبل العلاقات البريطانية الأوروبية بالتوازي مع المحادثات التي تنظم خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي. وقال مصدر في الوفد البريطاني في المحادثات الجارية إن اليوم الأول شهد "تقدما مذهلا"، وكان "إيجابيا إلى حدٍ لا يصدق".

    إقرأ المزيد

  2. قادة الاتحاد الأوروبي يجتمعون لمناقشة خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي

    يبدأ اليوم الخميس فعاليات أول يوم من قمة قادة الاتحاد الأوروبي التى تستمر يومين فى بروكسل. ومن المقرر أن يركز القادة خلال القمة على هدفين رئيسيين هما تعزيز الاتحاد الأوروبي وحماية مواطنيه. ومن ثم فإن الموضوعات الرئيسية التي ستنشأ تشمل الإرهاب والأمن والعولمة وتغير المناخ. ومن المتوقع أن تحضر رئيسة الوزراء البريطانىة تيريزا ماي فى القمة حيث من المحتمل أن تبلغ القادة الآخرين بنوايا المملكة المتحدة عندما يتعلق الأمر بالخروج من الكتلة السياسية والاقتصادية.

    إقرأ المزيد

  3. هاموند: عدم اليقين من خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي يضر بالاستثمار التجاري

    قال وزير المالية، فيليب هاموند، إنه يتم تأجيل مبالغ كبيرة من الاستثمارات التجارية بسبب عدم اليقين بشأن النتائج المستقبلية لمفاوضات الخروج من الاتحاد الأوروبي، لذلك يجب على بريطانيا أن تسعى إلى الوضوح في أقرب وقت ممكن بشأن ترتيب الانتقال. وقال هاموند ل "سكاي نيوز" اليوم الخميس "ستتنفس الأعمال التجارية الصعداء إذا تمكنا من التوصل إلى اتفاق مبكر حول ترتيبات الانتقال". وقال "هناك كمية كبيرة من الاستثمارات التجارية التي يتم تأجيلها حتى يمكن للأعمال التجارية أن ترى بشكل أكثر وضوحا ما هي النتيجة المرجوة من هذه المناقشات، وكلما بكرنا في طمأنة أصحاب الأعمال التجارية، سرعان ما سنحصل على استثمارات الأعمال التجارية،" وقال هاموند إن الشعب البريطاني يريد سيناريو البريكست الذي يحمي وظائفهم ومستوى معيشتهم. وقال هاموند إنه لم يكن على خلاف مع وزراء آخرين في الحكومة حول نهجه تجاه خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.

    إقرأ المزيد

  4. هاموند: يجب على بريطانيا أن تتحدث عن الوظائف والرخاء في محادثات البريكست

     قال وزير المالية البريطاني، فيليب هاموند، اليوم الجمعة إن بريطانيا يجب أن تعطي الأولوية للوظائف والازدهار في المحادثات التى ستبدأ الاسبوع القادم عند رحيلها من الاتحاد الأوروبي. وقال هاموند للصحفيين قبل اجتماع وزراء مالية منطقة اليورو ال28 في لكسمبرغ "عندما نبدأ المفاوضات الأسبوع القادم سنفعل ذلك بروح من التعاون الصادق، ونتبع نهجا عمليًا فى محاولة لايجاد حل يتناسب مع كل من المملكة المتحدة والاتحاد الأوروبي،" وقد سئل مستشار الخزانة عما إذا كان يفضل خروج بريطانيا خروجًا جزئيًا من الاتحاد الأوروبي مثل العضوية البريطانية للسوق الأوروبية الموحدة او اتحاد جمركي. قال هاموند إن موقف بريطانيا جاء فى كلمة ألقتها رئيسة الوزراء تيريزا مايو في يناير والرسالة التى وجهتها عن المادة 50 فى مارس. وقالت ماي ان بريطانيا ستغادر السوق الموحدة والاتحاد الجمركى. وقال "إن وجهة نظرى الواضحة وأعتقد أنها وجهة نظر غالبية الشعب فى بريطانيا، هى أننا يجب أن نعطى الاولوية لحماية الوظائف وحماية النمو الاقتصادي وحماية الازدهار ونحن نبدأ تلك المفاوضات ونمضي قدمًا بها".

    إقرأ المزيد

  5. موديز ترى تأجيل محادثات البريكست عقب الانتخابات واحتمالية خروج بريطانيا جزئيًا

     قالت وكالة التصنيف الائتماني، موديز، إن  نتيجة الانتخابات غير الحاسمة في بريطانيا من المحتمل أن تؤخر المفاوضات حول خروج البلاد من الاتحاد الأوروبي الأمر الذى قد يكون له آثارًا سلبية على التصنيف الائتماني البريطاني. علاوة على ذلك، قد تبطئ بريطانيا دفعها لخفض عجز الميزانية الذي سيكون أولوية أقل للحكومة، وهو ما يعد أمرًا سلبيًا آخر للتصنيف الائتماني. ومع ذلك، قالت موديز إن الحكومة قد تنظر الآن في خيارات خروج بريطانيا الذي قد يكون خروجًا جزئيًا من الاتحاد الأوروبي وهو ما يمكن أن يكون عاملاً إيجابيًا الائتمان. وصرحت موديز: "في حين أنه من غير الواضح في هذه المرحلة أي من التغييرات في استراتيجيها ستدرسها الحكومة، قد يتم النظر الآن في خروج جزئي من الاتحاد الأوروبي. وقد يتضمن ذلك طلبا بالبقاء داخل السوق الموحدة للاتحاد الأوروبي أو الاتحاد الجمركي". وقد صنفت وكالة موديز بريطانيا بتصنيف أعلى بدرجة واحدة مقارنة بوكالتي التصنيف الرئيسيتين الأخريين لتستقر عند Aa1.

    إقرأ المزيد

  6. الإسترليني يقترب من 1.3000 مدعوما بالمشهد السياسي في بريطانيا

    أنهى الإسترليني تعاملات الأربعاء في الاتجاه الصاعد مدفوعا بنتائج استطلاع الرأي التي أشارت إلى تقدم حزب المحافظين في الانتخابات العامة التي من المقرر إجراؤها في يونيو المقبل. وأنهى الإسترليني/ دولار تعاملاته اليومية في الاتجاه الصاعد عند مستوى 1.2886 مقابل الإغلاق السابق الذي سجل 1.2857. وصعد الإسترليني إلى أعلى المستويات على مدار اليوم إلى مستويات تجاوزت 1.2920 مدفوعوا بترجيح الاستطلاعات التي أجريت للرأي العام لنتائج الانتخابات العامة المبكرة في بريطانيا،  كفة حزب المحافظين الحاكم. ويشير ذلك إلى إمكانية استمرار تريزا ماي، رئيسة الوزراء الحالية في منصبها مع حصولها على تفويض عام بموجب انتخابات مباشرة يسمح لها بموقف أقوى في مفاوضات الانفصال النهائي عن الاتحاد الأوروبي.

    إقرأ المزيد

  7. ماي: بريطانيا ستواجه عواقب وخيمة إذا فشلت في تأمين صفقة جيدة لخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي

    قالت رئيسة الوزراء البريطانية، تيريزا ماي، اليوم الخميس إنه سيكون هناك عواقب وخيمة على بريطانيا إذا فشلت في الحصول على اتفاق جيد لخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي وقالت إن السنوات الخمس المقبلة ستكون من بين أكثر التحديات صعوبًا التي سنواجها  في حياتنا. وقد أدلت ماي بهذا التصريح خلال خطاب قدمت فيه التعهدات السياسية لحزب المحافظين قبل الانتخابات البرلمانية التى ستجرى يوم 8 يونيو حيث من المتوقع أن يفوز الحزب على نطاق واسع. وأضافت ماي "ثقوا تمامًا إن التحدي الرئيسي الذى نواجهه هو التفاوض على أفضل صفقة لبريطانيا فى أوروبا". "إذا فشلنا، فإن العواقب على بريطانيا وعلى الأمن الاقتصادى للعاملين العاديين ستكون وخيمة.  وإذا نجحنا، فان الفرص التى تنتظرنا كبيرة. "  

    إقرأ المزيد

  8. البنك المركزي الأوروبي: البنوك المغادرة بريطانيا قد تستخدم نماذج خاصة بها لفترة "محدودة"

    قال مشرف كبير في البنك المركزي الأوروبي اليوم الخميس إن البنوك التي تتخذ من المملكة المتحدة مقرا لهًا وستتنقل إلى منطقة اليورو قد تستخدم نماذجها الخاصة لحساب المخاطر لفترة"محدودة" بينما ينظر البنك المركزي الأوروبي في ما إذا كان سيتم الموافقة على تلك النماذج أم لا. ومن جانبها قالت سابين لوتنشليغر، التي تمثل الذراع الإشرافية للبنك المركزي الأوروبي في المجلس التنفيذي، "إننا ندرك أن الوقت قصير، وأنه قد يستغرق بعض الوقت حتى تتم الموافقة على نموذج داخلي". "وهكذا، ستكون هناك فترة زمنية محدودة يسمح فيها للبنوك باستخدام النماذج الداخلية التي لم يتم اعتمادها بعد من قبل البنك المركزي الأوروبي - مع مراعاة شروط صارمة بالطبع، والتي سيتم تقييمها على أساس كل حالة على حدة ."  

    إقرأ المزيد

  9. بارنييه: يجب على بريطانيا أن توافق على طريقة حساب مستحقات الخروج

    قال المفاوض الرئيسي للاتحاد الأوروبي اليوم الأربعاء إن لندن ومنطقة اليورو تحتاجان إلى الاتفاق على طريقة واضحة لحساب المبلغ الذي ستدين به بريطانيا قبل بدء أي محادثات حول علاقة مستقبلية. "هذه ليست عقوبة، ولا هي ضريبة خروج من نوع ما. ويتحمل الاتحاد والمملكة المتحدة التزامات متبادلة. لقد التزموا بتمويل البرامج والمشاريع معا "وفقًا لما قاله ميشال بارنييه فى مؤتمر صحفى إن هذا الأمر كان يتعلق بتسوية الحسابات. وأضاف "إن هدفنا في المرحلة الأولى هو الاتفاق مع المملكة المتحدة على منهجية صارمة لحساب تلك الالتزامات". وقد اتفق زعماء الاتحاد الأوروبي على اتباع نهج ذي مرحلتين لمحادثات خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي مع التزامات حول حقوق المواطنين والميزانية والحدود فى المرحلة الأولى قبل المحادثات حول مسائل مثل العلاقات التجارية المستقبلية بين منطقة اليورو وبريطانيا. وأضاف بارنييه: "لقد خلق البعض الوهم بأن خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي لن يكون له أي تأثير مادي على حياتنا أو أن المفاوضات يمكن أن تنتهي بسرعة ودون ألم. وهذا ليس هو الحال ".  

    إقرأ المزيد

  10. البريطاني هاموند: الحكومة تبحث في مجموعة من نتائج خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي

     قال وزير المالية البريطاني، فيليب هاموند، اليوم الثلاثاء إن الحكومة تبحث في مجموعة من النتائج المحتملة للمحادثات القادمة لخروج بريطانيا من الاتحاد الاوروبي، لكنه رفض القول ما إذا كانت إدارته قد أجرت تحليلاً اقتصاديًا مفصلاً. وفى وقت سابق اليوم قالت لجنة برلمانية إن الحكومة يجب أن تبرر وجهة نظر رئيسة الوزراء تيريزا ماي بأن "لا صفقة أفضل من صفقة سيئة" من خلال تقديم تقييم الأثر الاقتصادى. وبسؤاله ما إذا كانت وزارة المالية لديها تحليل خاص بها، قال هاموند إنه ينظر في مختلف النتائج المحتملة حول خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي "طوال الوقت". لكنه رفض القول ما إذا كان هذا يتضمن تحليلا متعمقاً. وقال لـ "سكاي نيوز" خلال زيارته للهند: "عندما تدخل في غرفة التفاوض، فإنه ليس من المفيد حقا أن نحدد بالتفصيل سيناريوهات النتائج المحتملة المختلفة".

    إقرأ المزيد




تداول الفوركس مع أمانة كابيتال

عملية فتح الحساب مع أمانة كابيتال هي عملية سهلة وبسيطة. في حال كنت مبتدىء أو متداول متمرّس، لدينا الحلول الأنسب لك. افتح حسابك التجريبي مع أمانة كابيتال وتعلّم أصول التداول أو افتح حسابك الحقيقي وابدأ بالتداول بالأسواق المالية العالمية.

ادارة موقع سوق المال لن تقبل أي مسؤولية عن خسائر أو أضرار نتيجة الاعتماد على المعلومات الواردة في هذا الموقع بما في ذلك البيانات, أسعار العملات, الرسوم, مؤشرات البيع والشراء, المخططات التوضيحية الواردة في هذا الموقع الالكتروني . يرجى أن تكونوا على علم تام بشأن المخاطر والتكاليف المرتبطة بالتداول في الأسواق المالية, أنها احدى أخطر أشكال الاستثمار الممكنة. إدارة سوق المال تود أن تذكركم بأن البيانات الواردة في هذا الموقع ليست بالضرورة في الوقت الحقيقي ولا دقيقة. جميع أسعار الأسهم, المؤشرات, العقود المستقبلية هي لغرض التوضيح والتقريب فقط. بالاضافة الى ذلك المعلومات ليست مزودة من قبل هيئات الاسواق العالمية وإنما من قبل صناع السوق, وبالتالي يمكن للأسعار أن لا تكون دقيقة ومختلفة عن أسعار السوق الفعلية. إدارة سوق المال لا تتحمل أية مسؤولية عن أي خسائر تجارية قد تتكبدها نتيجة لاستخدام هذه البيانات.

سوق المال .كوم .جميع الحقوق محفوظة 2010 - 2017

تحذير المخاطر إن العقود مقابل الفروقات هي منتجات مالية معقدة تخضع لنظام الهامش وتعرّض المستثمر لدرجة عالية من المخاطرة قد تصل إلى خسارة رأس المال بأكمله، كما وقد تلزم العملاء المصنفين بـ"المحترفين" بتسديد دفعات إضافية. إن التداول بالعقود مقابل الفروقات قد لا يكون مناسباً لجميع المستثمرين، لذلك عليك التأكد من فهمك لكل المخاطر التي قد تنجم عن هذا النوع من الاستثمار والتأكد من أنك تمتلك الخبرة الكافية في هذا المجال. وإذا لزم الأمر عليك الحصول على استشارة خاصّة. للمزيد من التفاصيل الرجاء الاطلاع على بيان الكشف عن المخاطر.