توصيات العملات
clock 22/Jan/2017 22:19
  • نيويورك 01:19 م
  • سيدني 05:19 ص
  • لندن 06:19 م
  • طوكيو 03:19 ص
تداول الفوركس مع أمانة كابيتال
  1. جورج سوروس يتوقع فشل ترامب ومغادرة تريزا ماي للسلطة في بريطانيا

    قال رجل الأعمال والمستثمر الملياردير جورج سوروس إن الولايات المتحدة انتخب "ديكتاتور محتمل"، والاتحاد الأوروبي يفقد تماسكه كأكبر تكتل سياسي واقتصادي في العالم، وتريزا ماي لن تصمد طويلا بعد انفصال بريطانيا عن الاتحاد الأوروبي في حين تتحول الصين إلى مجتمع أكثر قمعا. وأضاف أم "تريزا ماي لن تبقى طويلا في السلطة في ظل الانقسام الذي أصاب حكومتها، وقاعدتها الشعبية، والبريطانيين وإنكارها للآثار الاقتصادية لخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي." ووجه المستمثر العملاق في أسواق المال العالمية انتقادات حادة لدونالد ترامب، الذي يُنصب رسميا رئيسا للولايات المتحدة الجمعة، واصفا بأنه "محتال".   وأضاف، في لقاء متلفز مع قناة بلومبرج أُجري معه على هامش منتدى دافوس الاقتصادي، أن ترامب: "سوف يفشل لما تنطوي عليه افكاره من تناقض، والخلافات بين مستشاريه في البيت الأبيض"، وذلك في إشارة واضحة إلى ما دار في جلسة الاستماع التي تحدث فيها مرشح ترامب لحقيبة الخزانة الأمريكية ستيفن منوشن يوم الخميس الماضي.    وأكد أن حالة "عدم اليقين وصلت إلى ذروتها الآن، وهي العدو الأكبر لاستثمارات المدى الطويل. ولا أعتقد أن الأسواق سوف تظه-أداء جيدا. فلا زالوا يحتفلوت في الوقت الحالي، لكن عندما تتكشف الحقيقة سوف تفرض نفسها على الجميع." جدير بالذكر أن تشاؤم سوروس حيال مستقبل الولايات المتحدة تحت إدارة ترامب كلفه الكثير من المال، إذ عقد صفقات في أسواق المال أسفرت عن خسائر تُقدر بمليار دولار من استثمارته بعد الصعود الحاد المفاجيء الذي حققته الأسهم الأمريكية فور إعلان فوز ترامب في الانتخابات. وخالفت بورصة نيويورك  توقعات الرئيس التنفيذي لشركة سوروس فاند مانجمينت بالصعود بواقع 5.8% منذ فوز دونالد ترامب في الانتخابات.    

    إقرأ المزيد

  2. "شويبله" يرى أن خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي لم يؤثر على اقتصاد منطقة اليورو

    تحدث "فولفانج شويبله"، وزير المالية الألماني ، عن معدلات النمو الألمانية  وخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي وذلك خلال المؤتمر الاقتصادي العالمي الذي يتم عقده في دافوس. فقد صرح "شويلبه" بأن انفصال بريطانيا عن الاتحاد الأوروبي من غير المحتمل أن يؤثر بالسلب على الوضع الاقتصادي بمنطقة اليورو خلال 2017. وأضاف أن اقتصاد منطقة اليورو يشهد بعض التحسن بينما يبلي الاقتصاد الألماني بلاءًا حسنًا، وقد أرجع "شويبله" التحسن الذي يشهده الاقتصاد الألماني إلى تحسن معدلات الطلب المحلية علاوة على المرونة التي يتمتع بها الاقتصاد الألماني. كما أشار إلى الشكوك الاقتصادية والمخاطر الجيوسياسية التي يشهدها العالم. وبالحديث عن التجارة الحرة، قال أنه في حالة تأثر هذه التجارة بصورة سلبية فسيؤثر ذلك على المانيا بشكل محلوظ.

    إقرأ المزيد

  3. المفوضة التجارية للاتحاد الأوروبي تصرح بأن عقد اتفاقية تجارية مع بريطانيا قد يستغرق عدة سنوات

     صرحت سيسيليا مالمستروم، المفوضة التجارية للاتحاد الأوروبي، اليوم الخميس بأنه من المحتمل أن يستغرق الأمر عدة سنوات للتفاوض بشأن اتفاقية تجارية مع المملكة المتحدة بعد مغادرتها للاتحاد الأوروبي. فقد أشارت إلى أن عقد اتفاقية مع كندا قد استغرقت قرابة سبعة أعوام ولا تزال في انتظار موافقة من برلمان الاتحاد الأوروبي، ولكن قالت إن الوصول إلى اتفاقيات أخرى كانت أسرع. "من الصعب تحديد (المدة). فالأمر يستغرق عدة سنوات بناء على ما يرغبوه،" قالت متحدثًا في ندوة في المنتدى الاقتصادي العالمي. "نحن نتفاوض الآن في 15-16 اتفاقية تجارية في الوقت الراهن لذلك فإننا مشغولين." وسئلت إذا ما كان بريطانيا تنتظر في آخر الصف فأجابت بـ"نعم". وأضافت مالمستروم: "تستغرق اتفاقيات التجارة وقتًا كبيرًا لأنها معقدة جدًا،"  

    إقرأ المزيد

  4. شويبله واثق في البنك المركزي وقدرته على عبور أزمة خروج بريطانيا

    أعرب ولفجانج شويبله، وزير المالية الألمانين عن ثقته الكاملة في البنك المركزي الأوروبي، مؤكداعلى أن ماريو دراجي يتخذ الإجراءات الصحيحة تمهيدا لخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي. واضاف أنه لا يعتقد أن أحدا في الاتحاد الأوروبي يريد معاقبة بريطانيا على الخروج من الاتحاد. وتابع: "نسعى إلى التوصل إلى أفضل صورة للعلاقات الأوروبية البريطانية بعد الانفصال." لكنه أشار إلى أن حرية التنقل بين دول الاتحاد الأوروبي لن تظل مكفولة للبريطانيين. وشدد على أهمية التوصل إلى اتفاق حول القطاع المصرفي وشكل التعاملات بين البنوك البريطانية وباقي القطاع المصرفي في دول الاتحاد الأوروبي، وغير ذلك من الشؤون المالية والتجارية. ويبدو أن الخطاب الأخير لتريزا ماي، رئيسة الوزراء البريطانية، كان سببا في تهدئة الجانب الأوروبي وظهور تصريحات أقل حدة من ذي قبل.

    إقرأ المزيد

  5. خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي قد يثير شبح استقلال اسكتلندا عن المملكة المتحدة

    أثارت خطة رئيسة الوزراء البريطانية "تيريزا ماي" المتعلقة بخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي فكرة التصويت مجددًا على استقلال اسكتلندا عن المملكة المتحدة، حيث صرحت "نيكولا ستورجيون"، التي تشغل منصب الرئيس الأول الاسكتلندي، في وقت سابق بالأمس بأن خطة "ماي" المتعلقة باستقلال بريطانيا عن الاتحاد الأوروبي قد تثير احتمالية عقد تصويت آخر على استقلال اسكتلندا. وقد وصفت "نيكولا" ما تسعى بريطانيا اليه بانه "كارثة اقتصادية". تجدر الإشارة إلى أن اسكتلندا رفضت الخروج من المملكة المتحدة وذلك من خلال استطلاع الرأي الذي تم في 2014، ولكنها اختارات الموافقة على بقاء بريطانيا في الاتحاد الأوروبي خلال استطلاع الرأي الذي تم في يونيو 2016.  

    إقرأ المزيد

  6. بريطانيا تشهد ارتفاعا لتوقعات النمو في 2017

    راجع صندوق النقد الدولي توقعاته للنمو الاقتصادي البريطاني لعام 2017 إلى ارتفاع إلى1.5% في إطار مراجعات النمو العالمي ونمو الاقتصادات الرئيسية حول العالم. وقال متحدث باسم وزارة المالية البريطانية إن "البيانات الاقتصادية لبريطانيا اثبتت قدرا كبيرا من القوة، وهو ما تؤيده توقعات صندوق النقد الدولي الذي أشار إلى أن بريطانيا كانت من أسرع اقتصادات دول العالم المتقدم نموا العام الماضي." وتأتي توقعات الصندوق الدولي متوافقة مع توقعات بنك إنجلترا ومكتب مسؤولية الموازنة الذان توقعا نموا يصل إلى 1.4% بنهاية العام الجاري. وقال صندوق النقد الدولي إن النمو البريطاني يظهر ارتفاعا أكثر من المتوقع لع منذ تصويت البريطانيين على الخروج من الاتحاد الأوروبي في يونيو الماضي. مع ذلك، خفض الصندوق توقعات النمو الاقتصادي البريطاني إلى 1.1% في 2018 مقابل التوقعات السابقة لنفس العام التي أشارت إلى 1.7%. وتظهر البيانات الاقتصادية البريطانية تقدما ملحوظا، مخالفة التوقعات التي ظهرت قبيل التصويت على الخروج من الاتحاد الأوروبي.  

    إقرأ المزيد

  7. تعليق رئيس صندوق الإنقاذ بمنطقة اليورو على خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي

    صرح رئيس صندوق الإنقاذ بمنطقة اليورو اليوم الاثنين بأنه في حالة قررت بريطانيا بشكل نهائي الخروج من الاتحاد الأوروبي فسيكون لذلك تأثير كبير على المملكة المتحدة بالأخص أكثر من الدول الأوروبية الأخرى بسبب زيادة الشكوك السياسية والاقتصادية. وفي سياق متصل، صرح "كلوس ريغلنغ"، المدير العام لصندوق آلية الاستقرار الأوروبي في خطابه بهونج كونج، بأن هناك العديد من الأحداث التي تتعرض لها المملكة المتحدة خلال هذا العام التي تزيد من الشكوك من الوضع الاقتصادي للمملكة ومنها احتمالية  خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبية إلى جانب الانتخابات المرتقبة هذا العام في هولندا وفرنسا والمانيا. وأضاف "ريغلنغ" انه يشعر بالقلق تجاه مستقبل التجارة العالمية وتعاون الدول عبر الحدود علاوة على دور المؤسسات الدولية. وقال أن الوضع الاقتصادي في أوروبا يشهد تحسنًا في ظل تراجع مستويات البطالة وتوسع اقتصادات بعض الدول مثل إسبانيا وإيرلندا.

    إقرأ المزيد

  8. أول اجتماعات الحكومة الألمانية بشأن خروج بريطانيا الأربعاء المقبل

    قال المتحدث باسم الحكومة الألمانية إن المستشارة الألمانية أنجيلا ميركيل سوف تترأس أول اجتماع للجنة الخروج البريطاني من الاتحاد الأوروبي يوم الأربعاء المقبل. ومن المقرر أن يحضر الاجتماع ولفجانج شويبله، وزير المالية، وزيجمار جابرييل، وزير الاقتصاد، وفرانك فولتر شتاينميير، وزير الشؤون الخارجية، وبيتر ألتمايير، كبير مساعدي ميركيل لمناقشة انعكاسات وآثار انفصال بريطانيا عن الاتحاد الأوروبي. وأضاف بيان الحكومة الفديرالية أن "اللجنة سوف تناقش الاستعدادات للمفاوضات بشأن خروج بريطانيا، وهي الاستعدادات التي من المقرر أن تتم على مستوى الحكومة الفيدرالية في ألمانيا ومستوى المؤسسات الأوروبية."

    إقرأ المزيد

  9. كارني: مخاطر أكبر لبنوك الاتحاد الأوروبي عند خروج بريطانيا

    صرح محافظ بنك إنجلترا، مارك كارني، بأن رحيل بريطانيا المخطط له من الاتحاد الأوروبي يُشكل المزيد من المخاطر على المدى القصير للنظام المالي في أوروبا القارية عن بريطانيا بسبب أهمية صناعة الخدمات المالية البريطانية للمنطقة. وقال كارني في جلسة سؤال وجواب مع المشرعين في البرلمان اليوم الأربعاء: "أعتقد أن مخاطر الاستقرار المالي حول هذه العملية أكبر بالنسبة للقارة الأوروبية عن بريطانيا". وأضاف قائلاً: "أنا لا أقول أنه لا يوجد مخاطر الاستقرار المالي للمملكة المتحدة، وبأن هناك مخاطر اقتصادية للملكة المتحدة. ولكن هناك مخاطر استقرار مالية أكبر على القارة الأوروبية على المدى القصير، في فترة الانتقال، عن بريطانيا." 

    إقرأ المزيد

  10. تيريزا ماي: من الخطأ القول بأن خروج بريطانيا الكلي من الاتحاد الأوروبي لا مفر منه

    صرحت رئيسة الوزراء البريطانية، تيريزا ماي، اليوم الاثنين، بأنه من الخطأ القول بأنها كانت تتحدث عنه "خروج كلي لبريطانيا من الاتحاد الأوروبي"، بعدما تراجع الإسترليني إلى أدنى مستوى له في شهرين عقب مقابلة أجرتها يوم الأحد. يذكر أن الإسترليني قد هبط بعدما شعر المتداولون بأن ماي قد أشارت خلال المقابلة بأن بريطانيا ستعيد صياغة العلاقات التجارية مع الاتحاد الأوروبي بشكل كبير عقب خروجها منه. وبسؤالها ما إذا تم تفسير تعليقاتها بشكل خاطئ، أجابت ماي: "يغريني أن أقول بأن الأشخاص الذين قد فسروا كلامي بشكل خاطئ هما من يطبعوا الأخبار قائلين بأنني أتحدث عن خروج بريطانيا الكلي من الاتحاد الأوروبي,، وبأنه لا مفر من ذلك." وأضافت قائلة" أنا لا أقبل الحديث عن خروج بريطانيا الكلي والجزئي من الاتحاد الأوروبي. ولكننا ما نقوم به هو الحصول على اتفاقية طموحة وجيدة والأفضل للملكة المتحدة فيما يتعلق بـ...التجارة والعمل داخل السوق الأوروبية الموحدة،"

    إقرأ المزيد




تحذير المخاطر: إن العقود مقابل الفروقات والفوركس هي منتجات مالية معقدة تخضع لنظام الهامش وتعرّض المستثمر لدرجة عالية من المخاطرة قد تصل إلى خسارة رأس المال بأكمله. إن التداول بالعقود مقابل الفروقات قد لا يكون مناسباً لجميع المستثمرين، لذلك عليك التأكد من فهمك لكل المخاطر التي قد تنجم عن هذا النوع من الاستثمار والتأكد من أنك تمتلك الخبرة الكافية في هذا المجال. وإذا لزم الأمر عليك الحصول على استشارة خاصّة. للمزيد من التفاصيل الرجاء الاطلاع على بيان الكشف عن المخاطر

تداول الفوركس مع أمانة كابيتال

عملية فتح الحساب مع أمانة كابيتال هي عملية سهلة وبسيطة. في حال كنت مبتدىء أو متداول متمرّس، لدينا الحلول الأنسب لك. افتح حسابك التجريبي مع أمانة كابيتال وتعلّم أصول التداول أو افتح حسابك الحقيقي وابدأ بالتداول بالأسواق المالية العالمية.

ادارة موقع سوق المال لن تقبل أي مسؤولية عن خسائر أو أضرار نتيجة الاعتماد على المعلومات الواردة في هذا الموقع بما في ذلك البيانات, أسعار العملات, الرسوم, مؤشرات البيع والشراء, المخططات التوضيحية الواردة في هذا الموقع الالكتروني . يرجى أن تكونوا على علم تام بشأن المخاطر والتكاليف المرتبطة بالتداول في الأسواق المالية, أنها احدى أخطر أشكال الاستثمار الممكنة. إدارة سوق المال تود أن تذكركم بأن البيانات الواردة في هذا الموقع ليست بالضرورة في الوقت الحقيقي ولا دقيقة. جميع أسعار الأسهم, المؤشرات, العقود المستقبلية هي لغرض التوضيح والتقريب فقط. بالاضافة الى ذلك المعلومات ليست مزودة من قبل هيئات الاسواق العالمية وإنما من قبل صناع السوق, وبالتالي يمكن للأسعار أن لا تكون دقيقة ومختلفة عن أسعار السوق الفعلية. إدارة سوق المال لا تتحمل أية مسؤولية عن أي خسائر تجارية قد تتكبدها نتيجة لاستخدام هذه البيانات.

سوق المال .كوم .جميع الحقوق محفوظة 2010 - 2017