1. الكندي الأفضل أداء

    كانت دفعات عدة في الاتجاه الصاعد تلقاها الدولار الكندي ليحتل صدارة ارتفاعات سوق العملات الأربعاء ليكون الأفضل أداء على الإطلاق. وتلقى الدولار الكندي الدفعة الأولى من بيان الفائدة الكندية الذي جاء أكثر تفاؤلا من توقعات الأسواق بعد التأكيد على انحسار مخاوف هبوط الاقتصاد العالمي، والتحسن في أوضاع سوق العمل، وتوافق التضخم مع توقعات بنك كندا. وكانت نتيجة الارتفاع الحاد للدولار الكندي هبوطا أكثر حدة في حركة سعر زوج الدولار/ كندي الذي أنهى تعاملاته اليومية في الاتجاه الهابط. وهبط الزوج إلى مستوى 1.3406 مقابل إغلاق الثلاثاء الماضي الذي سجل 1.3512، ما يشير إلى تراجع بحوالي مئة نقطة. وبلغ الزوج أعلى مستوياته على مدار اليوم عند 1.3540 قبل صدور بيان الفائدة من بنك كندا الذي تضمن الكثير من الإشارات الإيجابية لمستقبليات الاقتصاد الكندي. وتراجع الزوج إلى أدنى مستوياته على مدار يوم التداول عند 1.3405 متأثرا بحالة من التفاؤل المشوب بالحذر حيال قرار منظمة أوبك النهائي بتمديد اتفاق خفض إنتاج النفط لتسعة أشهر إضافية بعد انتهاء مدته الحالية في يونيو المقبل، ما من شأنه تعزيز أسعالا النفط العالمية.

    إقرأ المزيد

  2. تراجع الدولار الأمريكي مقابل الكندي مستمر بعد بيان الفائدة الكندية

    هبط زوج الدولار/ كندي إلى مستوى 1.3452 عقب إصدار بنك كندا بيان الفائدة الذي جاء أكثر تفاؤلا من توقعات أسواق المال. وبلغ الزوج أعلى مستوياته على مدار اليوم عند 1.3540 قبيل بيان الفائدة الصادر عن بنك كندا، لكنه تراجع بحوالي 90 نقطة في أول رد فعل للبيان الذي أشار إلى أن البيانات الاقنصادية في الفترة الأخيرة تبدو "مشجعة"، وأن التضخم الكندي يسير في الاتجاه الصحيح متسقا مع توقعات البنك المركزي، علاة على المزيد من الإشارات الإيجابية مثل قوة الإنفاق الاستهلاكي. وتراجع الزوج إلى أدنى مستوياته على مدار اليوم حتى الآن عند 1.3430 بعد الصعود الذي حققه الدولار الكندي مدفوعا بتفاؤل بيان لجنة السياسة النقدية لبنك كندا بشأن معدل الفائدة. وجاء الارتفاع في الدولار الكندي مقابل نظيره الأمريكي بعد تأكيد البنك المركزي إن معدلات التضخم في الفترة الأخيرة جاءت متوافقة مع توقعات لجنة السياسة النقدية.

    إقرأ المزيد

  3. تراجع مؤشر مبيعات الجملة الكندي

    أوضحت البيانات الصادرة عن مكتب الإحصاء الكندي أن مؤشر مبيعات الجملة سجل  0.9% على أساس شهري في مارس مقارنة بالقراءة السابقة التي بلغت -0.2%. وكانت توقعات المحللين قد استقرت على أن يسجل المؤشر 1.1%.

    إقرأ المزيد

  4. الكندي يحافظ على مكاسبه مقابل نظيره الأمريكي

    لا يزال الدولار الكندي محافظًا على مكاسبه السابقة ليرتفع مقابل نظيره الأمريكي ما أدى إلى استمرار تراجع زوج الدولار كندي صوب أدنى مستوياته منذ أربعة أسابيع قرابة النطاق 1.3470/60. ويرجع الارتفاع الملحوظ للدولار الكندي في الفترة الأخيرة إلى ارتفاع أسعار النفط المستمر بسبب تزايد التوقعات المتعلقة بمد فترة خفض الإنتاج لتنتهي في مارس 2018 بدلًا من يونيو المقبل. وعلى الرغم من هذه التوقعات الإيجابية إلا أن خام غرب تكساس الوسيط تراجع بمستهل تداولات اليوم. وعلى صعيد البيانات الاقتصادية نترقب خلال الفترة الأمريكية مؤشر مديري المشتريات التصنيعي وبيانات مبيعات المنازل الجديدة الأمريكية علاوة على خطاب محافظ الفيدرالي لولاية نيوبوليس. وفي كندا، نترقب بيانات مبيعات الجملة. وعلى الصعيد الفني، وفي وقت كتابة الخبر تراجع الزوج بنسبة 0.27% ليصل إلى 1.3466 وفي حالة كسر هذا المستوى نتوقع الوصول إلى 1.3440 ومن ثم قد يستهدف الزوج المستوى 1.3408 ثم 1.3343 الذي يمثل المتوسط المتحرك البسيط لإغلاق 100 يوم.

    إقرأ المزيد

  5. الدولار الكندي يستقر بالقرب من أعلى مستوياته في شهر

    استقر الدولار الكندي عند أعلى مستوياته في شهر مقابل نظيره الأمريكي اليوم الاثنين، مدعومًا بارتفاع أسعار النفط، وهي من الصادرات الكندية الرئيسية. وقد لامس زوج الـUSD/CAD المستوى المنخفض 1.3485، وهو أدنى مستوى له منذ يوم 24 أبريل، وكان آخر مستوى وصل عنده هو 1.3498 حيث تراجع بنسبة 0.09% في تمام الساعة 09.46 بالتوقيت الشرقي. وكان الدولار الأمريكي قد ظل متراجعًا بعد عملية الزخم البيعي في الأسبوع الماضي على الرغم من الهدوء النسبي في السياسات الأمريكية مع توجه الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إلى الشرق الأوسط. وعليه، تراجع مؤشر الدولار الأمريكي، الذي يقيس قوة الدولار الأمريكي مقابل سلة من ست عملات رئيسية، بنسبة 0.2% ليصل إلى 96.81، وهو أدنى مستوى له منذ نوفمبر 9. وقد أنهى مؤشر الدولار الأسبوع الماضي على تراجع نسبته 2.12%، بعدما تخلى عن جميع مكاسبه التي حققها عقب الانتخابات الرئاسية الأمريكية في نوفمبر وسط مخاوف من أن النظام السياسي الأمريكي سيسطر عليها الأزمة لتمنع صناع السياسة من الدفع قدمًا بالإصلاحات الضريبة أو الإنفاق. وقد تضرر الدولار بشدة بسبب المخاوف من أن يقع  النظام السياسى الأمريكي في أزمة، مما منع المشرعين من الدفع قدمًا بالإصلاحات الضربيبية أو الإنفاق. وقد تلقى الدولار الكندي دعمًا بسبب ارتفاع أسعار النفط. وقد وصلت أسعار النفط إلى أعلى مستوياته في قرابة أربعة أسابيع بسبب تزايد التوقعات بأن أعضاء منظمة الدول المصدرة للنفط سوف يوافقون على خفض الإنتاج خلال اجتماعهم فى وقت لاحق من هذا الأسبوع. وعليه، ارتفع خام برنت، المقياس العالمي، بنحو 47 سنتًا أو بنسبة 0.88% ليصل إلى 54.08 دولارًا للبرميل.  وفي بورصة نيويورك للسلع، ارتفعت العقود الآجلة للنفط الخام بنحو 41 سنتًا أو بنسبة 0.81% ليصل إلى 51.08 دولارًا للبرميل. وقد ظلت أحجام التداولات محدودة اليوم الاثنين، حيث أغلقت الأسواق المالية في كندا بسبب العطلة. 

    إقرأ المزيد

  6. الدولار الكندي يرتفع على خلفية تعافي أسعار النفط

    واصل الدولار الكندي ارتفاعه مقابل نظيره الأمريكي ما أدى إلى هبوط زوج الدولار كندي إلى أدني مستوياته منذ أربعة أسابيع دون مستويات منتصف 1.3500. وقد تعرض الزوج للعديد من الضغوط البيعية خلال تداولات اليوم على خلفية استمرار ارتفاع أسعار النفط علاوة على عروض البيع التي يشهدها الدولار الأمريكي على نطاق واسع. وفي الواقع، لإغن التداولات تجرى على خام غرب تكساس الوسيط عند أعلى مستوياته منذ خمسة أسابيع أعلى المستوى 51.00 وذلك بسبب تزايد التوقعات المتعلقة باحتمالية اتفاق دول الأوبك على مد فترة خفض الإنتاج الاجتماع المقرر يوم الخميس 25 مايو. وعلاوة على ارتفاع النفط تراجع مؤشر الدولار لأدنى مستوياته منذ نوفمبر قرابة 96.80، كردة فعل على تعليقات ميركل التي أشار فيها إلى أن اليورو ضعيف للغاية وهو الأمر الذي دعم بدوره التداولات على اليورو. وعلى الصعيد الفني، تراجع الزوج وقت كتابة الخبر بنسبة 0.04% ليستقر قرابة 1.3506 وفي حالة كسر هذا المستوى نتوقع الوصول إلى 1.3485 (أدنى مستوى يوم 22 مايو) ومن ثم قد يصل الزوج إلى 1.3481 وأخيرًا إلى 1.3440.

    إقرأ المزيد

  7. الكندي يواصل تداولاته الإيجابية عقب البيانات

    حافظ الدولار الكندي على المكاسب التي حققها خلال تداولات اليوم الجمعة ما أدى إلى وصول زوج الدولار كندي الى النطاق 1.3585/90 بعدما نجح في اختبار أدنى مستوياته اليومية قرابة 1.3550. وقد أفادت البيانات الصادرة اليوم أن أسعار المستهلكين ارتفعت في أبريل بنسبة 0.4% على أساس شهري وبنسبة 1.6% وعلى الرغم من ارتفاع هذه النسب إلا أنها جاءت دون التوقعات التي استقرت على أن يسجل المؤشر 0.5% و1.7% على التوالي. كما أظهرت البيانات ارتفاع مبيعات التجزئة بنسبة 0.7% في مارس بينما تراجعت مبيعات التجزئة باستثناء السيارات بنسبة -0.2%. وفي وقت كتابة الخبر، تراجع الزوج بنسبة 0.12% ليصل إلى 1.3786 وفي حالة كسر هذا المستوى نتوقع الوصول إلى 1.3554 ومن ثم قد يصل إلى 1.3508 و1.3480 على التوالي.

    إقرأ المزيد

  8. مبيعات التجزئة الكندية تفوق التوقعات في مارس

    أوضحت البيانات  الصادرة عن مكتب الإحصاء الكندي أن مبيعات التجزئة بلغت 0.7%  في مارس مقارنة بالقراءة السابقة التي بلغت -0.6% والتي تمت مراجعتها بنسبة -0.4%، وقد استقرت التوقعات على أن يسجل المؤشر 0.4%. وفي سياق متصل، أوضحت البيانات أن مبيعات التجزئة باستثناء السيارات بلغت -0.2% مقارنة بالقراءة السابقة التي بلغت -0.1% وكانت التوقعات قد استقرت على أن يسجل المؤشر 0.2%.

    إقرأ المزيد

  9. الكندي مستمر في الاستفادة من صعود النفط

    استمر الدولار الكندي في الارتفاع مقابل نظيره الأمريكي مدفوعا باستمرار ارتفاع أسعار النفط العالمية التي حققت صعودا بعد تلقي دفعة من تقارير المخزونات الأمريكية من النفط. وتراجع زوج الدولار/ كندي ليوم التداول الثالث على التوالي إلى مستوى 1.3601 مقابل الإغلاق اليومي السابق الذي سجل 1.3604. وبلغ الزوج أعلى مستوياته على مدار اليوم عند1.3641 مقابل أدنى المستويات عند 1.3571. أنهى النفط تعاملات الأربعاء في الاتجاه الصاعد الذي فقده لجلسة تداول واحدة بعد ارتفاع استمر لخمس جلسات على التوالي معتمدا على التحسن في النظرة المستقبلية لسوق النفط في ضوء تمديد اتفاقات خفض الإنتاج لتسعة أشهر إضافية. يُضاف إلى ذلك الدعم الذي تلقته العقود الآجلةللنفط في الاتجاه الصاعد من الهبوط الذي فاق التوقعات في مخزونات النفط الأمريكية للأسبوع السادس على التوالي، ما يشير إلى تعافي الطلب على النفط في الولايات المتحدة، أكبر اقتصادات العالم. وأنهت العقود الآجلة للنفط الأمريكي تعاملات الثلاثاء بارتفاع بحوالي 0.8% عند مستوى 49.07 دولار للبرميل مقابل الإغلاق المسجل بنهاية الجلسة السابقة عند 48.23 دولار للبرميل. وسجل خام برنت ارتفاعا إلى 52.06 دولار للبرميل مقابل الإغلاق السابق الذي سجل 51.18 دولار للبرميل. وسجلت مخزونات النفط الخام في الولايات المتحدة تراجعا 1.8- مليون برميل مقابل في الأسبوع المنتهي في 12 مايو الجاري مقابل الأسبوع السابق الذي بلغت فيه المخزونات الأمريكية 5.2- مليون برميل.

    إقرأ المزيد

  10. زوج الدولار/كندي يرتفع عقب صدور بيانات التوظيف الكندية

    ارتفع الدولار الأمريكي مقابل نظيره الكندي اليوم الأربعاء، على الرغم من صدور البيانات الكندية المتفائلة ووسط استمرار المخاوف حول الأحداث السياسية الأخيرة في واشنطن. وعليه، وصل زوج الـUSD/CAD إلى المستوى 1.3838 خلال أوائل فترة التداولات الأمريكية، وهو أعلى مستوى للزوج خلال فترة التداول، ثم تعرض الزوج لموجة عرضية عند المستوى 1.3628، ليرتفع بنسبة 0.15%. ومن المحتمل أن يتلقى الزوج دعمًا عند المستوى 1.3572، وهو أدنى مستوى منذ يوم الثلاثاء، وأن يواجه مقاومة عند المستوى 1.3661، وهو أعلى مستوى له يوم الثلاثاء. وقد تراجع الدولار الأمريكي على نطاق واسع عقب صدور تقارير بأن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قد شارك معلومات استخبارية حساسة مع وزير الخارجية الروسي في اجتماع الأسبوع الماضي. وتعرض الدولار الأمريكي لعمليات بيع أخرى بعدما أفادت أخبار بأن ترامب  طلب من رئيس مكتب التحقيقات الفدرالية (FBI) السابق، جيمس كومي، وقف التحقيقات الجارية بشأن علاقات المستشار للأمن القومي السابق، مايكل فلين، مع روسيا. وكانت الأسواق لا تزال تتعافى من قرار ترامب الذي صدر الأسبوع الماضي لإقالة جيمس كومى وسط دعوات من الكونغرس لإجراء تحقيق مستقل حول التدخل الروسى المحتمل فى الإنتخابات الأمريكية. وقد ذكر مكتب الإحصاء الكندي بأن مبيعات التصنيع قد ارتفعت بنحو 1.0% في شهر مارس، لتفوق التوقعات التي سجلت 0.4%. وهبطت مبيعات التصنيع بنسبة 0.6% في شهر فبراير، وهي القراءة التي تمت مراجعتها من النسبة 0.2%. وكان الدولار الكندي متراجعًا أيضًا أمام اليورو، ليتسلق زوج الـEUR/CAD بنسبة 0.42% ويصل للمستوى 1.5143.

    إقرأ المزيد




تداول الفوركس مع أمانة كابيتال

عملية فتح الحساب مع أمانة كابيتال هي عملية سهلة وبسيطة. في حال كنت مبتدىء أو متداول متمرّس، لدينا الحلول الأنسب لك. افتح حسابك التجريبي مع أمانة كابيتال وتعلّم أصول التداول أو افتح حسابك الحقيقي وابدأ بالتداول بالأسواق المالية العالمية.

ادارة موقع سوق المال لن تقبل أي مسؤولية عن خسائر أو أضرار نتيجة الاعتماد على المعلومات الواردة في هذا الموقع بما في ذلك البيانات, أسعار العملات, الرسوم, مؤشرات البيع والشراء, المخططات التوضيحية الواردة في هذا الموقع الالكتروني . يرجى أن تكونوا على علم تام بشأن المخاطر والتكاليف المرتبطة بالتداول في الأسواق المالية, أنها احدى أخطر أشكال الاستثمار الممكنة. إدارة سوق المال تود أن تذكركم بأن البيانات الواردة في هذا الموقع ليست بالضرورة في الوقت الحقيقي ولا دقيقة. جميع أسعار الأسهم, المؤشرات, العقود المستقبلية هي لغرض التوضيح والتقريب فقط. بالاضافة الى ذلك المعلومات ليست مزودة من قبل هيئات الاسواق العالمية وإنما من قبل صناع السوق, وبالتالي يمكن للأسعار أن لا تكون دقيقة ومختلفة عن أسعار السوق الفعلية. إدارة سوق المال لا تتحمل أية مسؤولية عن أي خسائر تجارية قد تتكبدها نتيجة لاستخدام هذه البيانات.

سوق المال .كوم .جميع الحقوق محفوظة 2010 - 2017

تحذير المخاطر إن العقود مقابل الفروقات هي منتجات مالية معقدة تخضع لنظام الهامش وتعرّض المستثمر لدرجة عالية من المخاطرة قد تصل إلى خسارة رأس المال بأكمله، كما وقد تلزم العملاء المصنفين بـ"المحترفين" بتسديد دفعات إضافية. إن التداول بالعقود مقابل الفروقات قد لا يكون مناسباً لجميع المستثمرين، لذلك عليك التأكد من فهمك لكل المخاطر التي قد تنجم عن هذا النوع من الاستثمار والتأكد من أنك تمتلك الخبرة الكافية في هذا المجال. وإذا لزم الأمر عليك الحصول على استشارة خاصّة. للمزيد من التفاصيل الرجاء الاطلاع على بيان الكشف عن المخاطر.