توصيات العملات
clock 22/Jan/2017 22:20
  • نيويورك 01:20 م
  • سيدني 05:20 ص
  • لندن 06:20 م
  • طوكيو 03:20 ص
تداول الفوركس مع أمانة كابيتال
  1. زوج الـUSD/CAD يقلص من مكاسبه ولكن يظل مدعومًا عقب البيانات الكندية

    قلص الدولار الأمريكي من مكاسبه مقابل نظيره الكندي اليوم الجمعة، إذ إن ارتفاع أسعار النفط قد عزز الطلب على العملة الكندية المتعلقة بالسلع، على الرغم من أن البيانات المخيبة للآمال من كندا قد حدت من مكاسبه. وعليه، ابتعد زوج الـUSD/CAD من المستوى 1.3388، وهو أعلى مستوى للزوج منذ يوم 4 يناير، ليصل إلى المستوى 1.3347 خلال أوائل فترة التداولات الأمريكية، حيث لا يزال مرتفعًا بنسبة 0.21%. ومن المحتمل أن يتلقى الزوج دعمًا عند المستوى 1.3250، وهو أدنى مستوى له يوم الخميس، وأن يواجه مقاومة عند المستوى 1.3423، وهو أعلى مستوى منذ يوم 19 ديسمبر. وقد تلقى الدولار الكندي بعض الدعم إذ واصلت أسعار النفط تسلقها اليوم الجمعة، وذلك بعد يوم من تصريح وكالة الطاقة الدولية أن أسواق النفط العالمية تتضيق ببطء في ظل ارتفاع الطلب. في تقرير سوق النفط الشهري، صرحت وكالة الطاقة الدولية بأن تخفيضات الإنتاج التي أعلنت عنها منظمة الدول المصدرة للبترول و11 دول من المنتجين غير الأعضاء في منظمة الأوبك "قد دخلت فترة الاختبار". ولكن المكاسب كانت محدودة بعدما صرح مكتب الإحصاء الكندي اليوم الجمعة بارتفاع مبيعات التجزئة بنسبة 0.2%  في شهر نوفمبر، لتخيب التوقعات بارتفاعها بنسبة 0.5%. وقد ارتفعت مبيعات التجزئة بقيمتها الأساسية، التي تستثني السيارات، بنسبة 0.1% في شهر نوفمبر، بعدما ارتفعت بنسبة 1.4% الشهر الماضي ومخالفًا للتوقعات بارتفعها بنسبة 0.2%. وقد أظهر تقرير منفصل أن مؤشر أسعار المستهلكين الكندي قد تراجع بنسبة 0.2% في شهر ديسمبر، مقارنة بالتوقعات التي تنبأت بتراجعه بنسبة 0.1% وعقب هبوطه بنسبة 0.4% في شهر نوفبمر. وعلى أساس سنوي، ارتفعت أسعار المستهلكين بنسبة 1.5% الشهر الماضي، لتخالف التوقعات التي سجلت 1.7%. أما مؤشر أسعار المستهلكين بقيمته الأساسية، الذي يستثني الأغذية والطاقة، قد تراجع بنسبة 0.3% في شهر ديسمبر لتفوق التوقعات التي سجلت 0.2%. وفي الوقت نفسه، يركز المستثمرون على احتفالية تنصيب دونالد ترامب المقرر لاحقًا خلال اليوم، وسط حالة من عدم اليقين المستمرة حول السياسات الاقتصادية والمالية التي ستتبعها الإدارة الأمريكية الجديدة. وكان الدولار الأمريكي قد تلقى دعمًا في وقت لاحق اليوم الخميس عندما صرحت جانيت يلين، رئيسية البنك الاحتياطي الفيدرالي، بأن البنك المركزي ينبغي أن يستمر في رفع معدلات الفائدة ولكن ببطء. وأثناء خطاب يلين في مؤتمر في سان فرانسيسكو، قالت إن "السماح في أن يعمل الاقتصاد بشكل محلوظ ومستمر "بشكل مفرط" أمر ينطوي على مخاطر وغير حكيم"، قبل أن تضيف: "أنا أرى أنه من الحكمة تعديل موقف السياسة النقدية تدريجيًا بمرور الوقت." وتراجع الدولار الكندي أيضًا اليورو، ليرتفع زوج الـEUR/CAD بنسبة 0.23% ويصل للمستوى 1.4235.

    إقرأ المزيد

  2. مؤشر أسعار المستهلكين الكندي يتباطئ في ديسمبر مخالفًا التوقعات

    أظهرت البيانات الرسمية التي صدرت اليوم الجمعة تراجع معدلات التضخم الكندية للشهر الثاني على التوالي في ديسمبر، لتهبط أكثر من التوقعات. فوفقًا للتقرير الصادر من مكتب الإحصاء الكندي، تراجع مؤشر أسعار المستهلكين لشهر ديسمبر بنسبة 0.2% مقارنة بالشهر الأسبق والتوقعات التي تنبأت بهبوط المؤشر بنسبة 0.1% جنبًا إلى جنب مع انخفاض المؤشر في ديسمبر مسجلاً نسبة 0.4%. وعلى أساس سنوي، صعد مؤشر أسعار المستهلكين بنسبة 1.5% الشهر الماضي، مقارنة بتوقعات ارتفاعه بنسبة 1.7% ومخالفًا لقراءة شهر نوفمبر التي سجلت ارتفاعًا بنحو 1.2%. أما معدلات التضخم بقيمتها الأساسية، التي تستثني الأغذية والطاقة، فقد تراجعت بنسبة 0.3% في ديسمبر، لتخالف التوقعات التي سجلت 0.2% وبعد تراجعها في الشهر الأسبق مسجلة نسبة 0.5%. وعلى أساس سنوي، ارتفع مؤشر أسعار المستهلكين بقيمته الأساسية بنسبة 1.6% في ديسمبر.  وكانت توقعات السوق قد تنبأت بارتفاع معدلات التضخم بقيمتها الأساسية إلى 1.7% مقارنة بالقراءة السابقة التي سجلت 1.5%. وبعد صدور التقرير، الذي صدر مع بيانات مبيعات التجزئة، جرى التداول على زوج الـUSD/CAD عند المستوى1.3381  مقارنة بالمستوى الذي استقر عنده قبيل صدور التقرير عند 1.3344.  

    إقرأ المزيد

  3. مبيعات التجزئة الكندية دون التوقعات

    أوضحت البيانات الصادرة اليوم عن مكتب الإحصاء الكندي أن مبيعات التجزئة تراجعت بنسبة أكثر من المتوقع لتسجل 0.2% خلال نوفمبر بينما كان من المتوقع أن تسجل 0.5% مقارنة بالقراءة السابقة التي بلغت 1.1% والتي تمت مراجعتها لتسجل 1.2%. كما أوضحت البيانات أن قراءة مبيعات التجزئة بقيمتها الأساسية جاءت متوافقة مع التوقعات لتسجل 0.1% مقارنة بالقراءة السابقة التي بلغت 1.4%. وفي وقت كتابة الخبر حافظ الدولار كندي على مكاسبه ليسجل ارتفاعًا بنسبة 0.50% حتى وصل إلى المستوى 1.3386.

    إقرأ المزيد

  4. توقعات مؤسسة TDS بشأن البيانات الكندية

    يتوقع فريق الأبحاث لدى مؤسسة TDS  أن تسجل بيانات التضخم لأسعار المستهلكين الكندية 1.7% على أساس سنوي وأن ترتفع بنسبة 0.1% على أساس شهري في حين تتوقع الأسواق أن تسجل النسب 1.7% و0.0% على التوالي، وقد ذكر فريق الأبحاث أنه لايزال هناك بعض  المخاطر الهبوطية بسبب احتمالية ضعف التضخم لأسعار المستهلكين بقيمتها الأساسية. وفيما يتعلق ببيانات مبيعات التجزئة يتوقع فريق الأبحاث أن ترتفع بنسبة 0.5% بسبب ارتفاع مبيعات السيارات مؤخرًا، أما فيما يتعلق بمبيعات التجزئة باستثناء السيارات فمن المتوقع أن تسجل خسائر بنسبة 0.2%. وفي الوقت الحالي وقبل ظهور البيانات الكندية يتداول زوج الدولار كندي على ارتفاع بنسبة 0.41% ليصل إلى المستوى 1.3373.

    إقرأ المزيد

  5. الدولار الكندي لا زال يعاني من توقعات خفض الفائدة

    فقد الدولار الأمريكي زخم الصعود مقابل العملات الرئيسية بنهاية تعاملات الخميس، لكن الدولارالكندي كان استثناء من ذلك، إذ استمرت بيان الفائدة لبنك كندا الصادر الأربعاء في التأثير سلبا على اتجاه الدولار الكندي. أنهى الدولار/ دولار كندي التعاملات الأمريكية في الاتجاه الصاعد ليوم التداول الثاني على التوالي. ورغم الضغوط التي تعرض لها الدولار الأمريكي في نهاية الفترة الأمريكية، كانت هناك ضغوطا أكثر حدة تخضع لها العملة الكندية جراء ترجيح بنك كندا المزيد من خفض الفائدة استنادا إلى الأوضاع الاقتصادية الراهنة. وختم الزوج التعاملات عند 1.3317 مقابل إغلاق الأربعاء عند مستوى 1.3268.  

    إقرأ المزيد

  6. مبيعات التصنيع الكندية ترتفع بنسبة 1.5%

    أوضحت البيانات الصادرة عن مكتب الإحصاء الكندي أن مبيعات التصنيع الكندية ارتفعت لتسجل 1.5% بينما كان من المتوقع أن تسجل 0.2% مقارنة بالقراءة السابقة التي بلغت -0.8%. وفي وقت كتابة الخبر ارتفع زوج الدولار كندي بنسبة 0.33% ليصل إلى المستوى 1.3310.

    إقرأ المزيد

  7. الدولار الكندي يتعرض لضغوط هبوط بعد قرار الفائدة

    شهد الدولار الكندي هبوطا حادا مقابل نظيره الأمريكي، متاثرا بإبقاء بنك كندا على معدل الفائدة عند نفس والمستويات الحالية، مع توقعات جاءت في بيان الفائدة أكدت أنه من المتوقع أن يلجأ البنك المركزي إلى المزيد من الخفض مستقبلا. كما كانت القوة التي استعرضها الدولارل الأمريكي الأربعاء بعد هبوط حاد مقابل أغلب العملات الرئيسية الثلاثاء مصدرا لضغوط إضافية على الدولار الكندي في الاتجاه الهابط. وصدرت تقارير أشارت إلى ارتفاع معدل إنتاج النفط الصخري في الولايات المتحدة، ما يشكل خطرا على الجهود التي تبذلها أوبك على صعيد خفض الإنتاج لتعزيز الأسعار العالمية. وأنهى الدولار/ دولار كندي تعاملات الفترة الأمريكية على صعود بما يتجاوز 200 نقطة عند مستوى 1.3267مقابل إغلاق الثلاثاء عند مستوى 1.3040. وكان للبيانات الأمريكية دورا كبيرا في هبوط الدولار الكندي مقابل العملة الأمريكية، إذ سجلت القراءة الشهرية لمؤشر أسعار المستهلك ارتفاعا إلى 0.3% مقابل القراءة السابقة التي سجلت 0.2%، ووفقا للتوقعات التي أشارت إلى 0.3%. ولم يشهد مؤشر أسعار المستهلك بقيمته الأساسية أي تقدم مقارنة بالقراءة السابقة، إذ سجل 0.2%.  

    إقرأ المزيد

  8. الدولار الكندي يصل إلى أعلى مستوى له في ثلاثة أشهر

    تسلق الدولار الكندي إلى أعلى مستوى له في ثلاثة أشهر مقابل ضعف نظيره الأمريكي على نطاق واسع اليوم الثلاثاء بعدما صرح الرئيس المنتخب الأمريكي دونالد ترامب قائلا إن الدولار الأمريكي قويًا للغاية. وعليه، هبط زوج الـUSD/CAD بنسبة 1.04% ليجري التداول عليه عند المستوى 1.3039، وهو أضعف مستوى منذ 19 أكتوبر.  تجدر الإشارة إلى أن أقوى مستوى وصل إليه الزوج خلال فترة التداول كانت عند 1.3190 في حين كان أضعف مستوى وصل إليه كان 1.3019. وفي مقابلة نشرت على الموقع الإلكتروني لوول ستريت جورنال يوم الإثنين قال ترامب إن الشركات لن تتنافس مع الصين "لأن عملتنا قوية للغاية. وبأن الأمر يقضي علينا." وفي تصريحات منفصلة، حذر أحد كبار مستشاري الرئيس المنتخب الأمريكي دونالد ترامب من مخاطر قوة الدولار الأمريكي. وعليه، تراجع مؤشر الدولار الأمريكي، الذي يقيس قوة الدولار الأمريكي مقابل سلة من ست عملات رئيسية، بنسبة 1.15% ليصل إلى 100.36، وهو أدنى مستوى له منذ يوم 8 ديسمبر. تجدر الإشارة إلى أن الارتفاع القوي في الإسترليني يضغط على الدولار الأمريكي ويجعله يتراجع. فقد ارتفع الإسترليني بحدة بعدما صرحت رئيسة الوزراء البريطانية، تيريزا ماي، بأن البرلمان سيصوت على الاتفاقية النهائية لخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي. وصرحت ماي أيضًا بأن بريطانيا ستغادر سوق الاتحاد الأوروبي الموحد ولكنها ستسعى إلى الاستفادة القصوى منه من خلال اتفاقية تجارة جديدة. وفي الوقت نفسه، يتطلع المستثمرون أيضًا إلى نتيجة اجتماع سياسة بنك كندا يوم الأربعاء، حيث لا يتوقع المراقبون في الأسواق أي تغييرات. وقد بينت التقارير الاقتصادية التي صدرت في الآونة الأخيرة أن الاقتصاد الكندي لا يزال صامدًا. فقد أظهرت تقرير صدر في بداية هذا الشهر ارتفاع نمو الوظائف الكندية في شهر ديسمبر. كما سجلت البلاد أول فائض في التجارة لها منذ أكثر من عامين في شهر نوفمبر، فيما أشار مسح بنك كندا الأسبوع الماضي بتحسن أحوال العمل التجارية.

    إقرأ المزيد

  9. الدولار الأمريكي يهبط أمام نظيره الكندي إلى 1.3100

    ارتفع الضغط البيعي على الدولار الأمريكي مقابل نظيره الكندي اليوم الثلاثاء واجتذب الأخضر إلى أدنى مستوياته على مدار اليوم والبالغ 1.3100. واصل الزوج الهبوط الملحوظ مؤخرًا وتحرر من محاولات الشراء المسجلة يوم أمس ليعود إلى أدنى مستوياته على مدار أسبوعين بالقرب من 1.3100 كنتيجة مباشرة لعمليات بيع مكثفة على الأخضر. في واقع الأمر، فإن حالة العزوف عن المخاطرة، التي سيطرت على الأوضاع يوم الاثنين، تبدو أكثر هدوء في الوقت الحالي، مما يشجع بائعي الدولار الأمريكي على اتخاذ قرارات سريعة لجني الأرباح الأخيرة. وعلى الرغم من ذلك، يبدو ارتفاع الكندي مقوضًا من قبل أسعار النفط الخام المتذبذبة، إذ تراجع سعر خام تكساس الوسيط قبل قرع جرس الفترة الأوروبية إلى مستوى أعلى قليلًا من 52.00 دولار للبرميل. وفي وقت لاحق من اليوم، يفترض أن تعاود الأسواق اهتمامها بالدولار الأمريكي مع صدور بيانات المؤشر التصنيعي لولاية نيويورك، بالإضافة إلى تصريحات ويليام دودلي، عضو لجنة الاحتياطي الفيدرالي.   

    إقرأ المزيد

  10. الدولار الكندي يتراجع في التداولات المحدودة

    تراجع الدولار الكندي مقابل نظيره الأمريكي اليوم الاثنين إذ هبطت أسعار النفط وظلت التداولات محدودة بسبب إغلاق الأسواق المالية الأمريكية احتفالاً بعيد مارتن لوثر كينج. وكان آخر مستوى وصل إليه زوج الـUSD/CAD عند 1.3156 مرتفعًا بنسبة 0.32%، ومبتعدًا عن أدنى مستوى له في ثلاثة أعوام وصل إليه يوم الخميس عند 1.3028. وكانت أسعار النفط، التي تعد من أكبر الصادرات الكندية، متراجعة وسط مخاوف حول ما إذا كان سيلتزم المنتجون الرئيسيون للتخفيضات المخطط لها الهادفة إلى الحد من وفرة الإمدادات العالمية وبسبب توقعات أن المنتجين الأمريكين قد تقوم بزيادة الإنتاج مرة أخرى هذا العام. وفي الوقت نفسه، ظل المستثمرون على حذر قبيل تنصيب الرئيس الأمريكي دونالد ترامب يوم الجمعة وسط عدم وضوح بشأن خططه لتوفير الحوافز المالية، ورفع القيود وخفض الضرائب. هذا وقد قفز مؤشر الدولار الأمريكي، الذي يقيس قوة الدولار الأمريكي مقابل سلة من ستة عملات رئيسية، بنسبة 0.46% ليصل إلى 101.61. كما يتطلع المستثمرون أيضًا إلى نتيجة اجتماع سياسة بنك كندا يوم الأربعاء، حيث لا يتوقع المراقبون في الأسواق أي تغييرات. وقد بينت التقارير الاقتصادية التي صدرت في الآونة الأخيرة أن الاقتصاد الكندي لا يزال صامدًا. فقد أظهر تقرير صدر في بداية هذا الشهر ارتفاع نمو الوظائف الكندية في شهر ديسمبر. كما سجلت البلاد أول فائض في التجارة لها منذ أكثر من عامين في شهر نوفمبر، فيما أشار مسح بنك كندا الأسبوع الماضي بتحسن الأحوال التجارية. 

    إقرأ المزيد




تحذير المخاطر: إن العقود مقابل الفروقات والفوركس هي منتجات مالية معقدة تخضع لنظام الهامش وتعرّض المستثمر لدرجة عالية من المخاطرة قد تصل إلى خسارة رأس المال بأكمله. إن التداول بالعقود مقابل الفروقات قد لا يكون مناسباً لجميع المستثمرين، لذلك عليك التأكد من فهمك لكل المخاطر التي قد تنجم عن هذا النوع من الاستثمار والتأكد من أنك تمتلك الخبرة الكافية في هذا المجال. وإذا لزم الأمر عليك الحصول على استشارة خاصّة. للمزيد من التفاصيل الرجاء الاطلاع على بيان الكشف عن المخاطر

تداول الفوركس مع أمانة كابيتال

عملية فتح الحساب مع أمانة كابيتال هي عملية سهلة وبسيطة. في حال كنت مبتدىء أو متداول متمرّس، لدينا الحلول الأنسب لك. افتح حسابك التجريبي مع أمانة كابيتال وتعلّم أصول التداول أو افتح حسابك الحقيقي وابدأ بالتداول بالأسواق المالية العالمية.

ادارة موقع سوق المال لن تقبل أي مسؤولية عن خسائر أو أضرار نتيجة الاعتماد على المعلومات الواردة في هذا الموقع بما في ذلك البيانات, أسعار العملات, الرسوم, مؤشرات البيع والشراء, المخططات التوضيحية الواردة في هذا الموقع الالكتروني . يرجى أن تكونوا على علم تام بشأن المخاطر والتكاليف المرتبطة بالتداول في الأسواق المالية, أنها احدى أخطر أشكال الاستثمار الممكنة. إدارة سوق المال تود أن تذكركم بأن البيانات الواردة في هذا الموقع ليست بالضرورة في الوقت الحقيقي ولا دقيقة. جميع أسعار الأسهم, المؤشرات, العقود المستقبلية هي لغرض التوضيح والتقريب فقط. بالاضافة الى ذلك المعلومات ليست مزودة من قبل هيئات الاسواق العالمية وإنما من قبل صناع السوق, وبالتالي يمكن للأسعار أن لا تكون دقيقة ومختلفة عن أسعار السوق الفعلية. إدارة سوق المال لا تتحمل أية مسؤولية عن أي خسائر تجارية قد تتكبدها نتيجة لاستخدام هذه البيانات.

سوق المال .كوم .جميع الحقوق محفوظة 2010 - 2017