1. الاسترليني ين يواصل ارتفاعه على الرغم من البيانات السلبية

    واصل زوج الاسترليني ين ارتفاعه ليقترب من أعلى مستوياته منذ ثلاثة أشهر قرابة 144.00 عقب بيانات إجمالي الناتج المحلي البريطاني على الرغم من ارتفاعها بوتيرة أبطأ من القراءة السابقة، حيث بلغت نسبة النمو في الربع الأول 0.5% مقارنة بالقراءة السابقة التي بلغت 0.7% وكانت التوقعات قد استقرت على أن تسجل القراءة 0.4%. لم تؤثر هذه البيانات بصورة سلبية كبيرة على تداولاته الزوج نتيجة الدعم الذي تلقاه الجنيه الاسترليني عقب إعلان رئيسة الوزراء "تيرازا ماي" عن عقد انتخابات مبكرة. وعلى الصعيد الفني، وفي حالة اختراق الزوج للمستوى 144.40 من المحتمل الوصول إلى المستوى النفسي 145.00 ومن ثم الوصول إلى 145.75. وعلى الجانب الهابط وفي حالة التراجع دون النطاق 143.35/30 من المحتمل أن يصل الزوج إلى مستوى الدعم المستقر عند 143.00.

    إقرأ المزيد

  2. الاسترليني دولار يسجل خسائر طفيفة عقب البيانات

    تراجع الاسترليني دولار عقب ظهور بيانات إجمالي الناتج المحلي التي جاءت دون التوقعات لتصل تداولات الزوج إلى النطاق 1.2920/10. فقد أفادت البيانات أن إجمالي الناتج المحلي البريطاني تراجع بنسبة 0.3% على أساس شهري في الربع الأول من العام وبنسبة 2.1% على أساس سنوي. كما أفادت البيانات الأخرى أن المؤشر الخدمي ارتفع ليتوافق مع التوقعات بنسبة 0.5% في الثلاثة أشهر المنتهية بفبراير في حين تراجعت موافقات الرهن العقاري بواقع 41.2 الف في مارس. وفي وقت كتابة الخبر ارتفع الزوج بنسبة 0.17% ليصل إلى 1.2925 وفي حالة اختراق هذا المستوى نتوقع الوصول إلى 1.3000 ومن ثم قد يصل الزوج إلى 1.3060. وعلى الجانب الهابط، يستقر الدعم الفورى للزوج عند 1.2834 وفي حالة كسر هذا المستوى نتوقع الوصول إلى 1.2803 ومن ثم 1.2770.

    إقرأ المزيد

  3. الاسترليني دولار يتراجع ليصل إلى 1.2830

    تراجعت طلبات الشراء على الجنيه الاسترليني خلال تداولات اليوم الأربعاء ما أدى إلى اختبار الزوج استرليني دولار إلى المستوى 1.2830. تجدر الإشارة إلى غياب المحركات الرئيسية على العملة مؤخرًا وقد تأثر الزوج في الفترات الأخيرة بتحركات الدولار الأمريكي ونتائج الجولة الأولى من الانتخابات الفرنسية. وخلال تداولات غدًا نترقب القراءة الأولية لإجمالي الناتج المحلي البريطاني للربع الأول من العام. وبوقت لاحق من اليوم نترقب بيانات مخزونات النفط الأمريكية. وفي وقت كتابة الخبر وصل الزوج إلى 1.2832 وفي حالة اختراق هذا المستوى نتوقع الوصول إلى 1.2871 ثم إلى 1.2909 و1.3000 على التوالي. وعلى الجانب الهابط، يستقر دعم فوري للزوج عند 1.2758 وفي حالة كسر هذا المستوى نتوقع الوصول إلى 1.2613 (المتوسط المتحرك البسيط لإغلاق 200 يوم) ثم الوصول إلى 1.2601.

    إقرأ المزيد

  4. الاسترليني دولار يتراجع من أعلى مستوياته اليومية

    تراجع الاسترليني دولار من أعلى مستوياته اليومية التي وصل لها في وقت سابق عند 1.2820 ليتداول حاليًا داخل نطاق عرضي قرابة 1.2800. ومن المتوقع أن لا تتأثر تداولات الزوج بصورة كبيرة خلال الفترات المقبلة لعدم وجود محفزات رئيسية. تجدر الإشارة إلى أن المفكرة الاقتصادية تخلو من أي بيانات بريطانية اليوم في حين نترقب خلال الفترة الأمريكية بيانات مبيعات المنازل الجديدة وبيانات ثقة المستهلك ومؤشر كونفرنس بورد. وفي وقت كتابة الخبر سجل الزوج مكاسب بنسبة 0.11% ليصل إلى المستوى 1.2809 وفي حالة اختراق هذا المستوى نتوقع الوصول إلى 1.2871 (أعلى مستوى يوم 24 أبريل) وفي حالة واصل الزوج ارتفاعه نتوقع الوصول إلى 1.2909 (أعلى مستوى يوم 18 أبريل) ثم الوصول إلى المستوى النفسي 1.3000. وعلى الجانب الهابط، يستقر الدعم الأولى للزوج عند 1.2758 (أدنى مستوى يوم 21 إبريل) وعند كسر هذا المستوى نتوقع الوصول إلى 1.2615 ثم الوصول إلى 1.2580 (المتوسط المتحرك البسيط لإغلاق 20 يوم).  

    إقرأ المزيد

  5. الاسترليني دولار يشهد بعض الضغوط البيعية

    تعرض الاسترليني دولار لبعض الضغوط خلال منتصف تداولات الفترة الأوروبية ليتراجع دون المستوى 1.2800مقلصًا المكاسب التي شهدها على مدار الجلسات السابقة وقد تمكن حاليًا من كسر الدعم المستقر عند 1.2775/70. يأتي هذا التراجع على خلفية بيانات مبيعات التجزئة التي جاءت دون التوقعات لتسجل -1.8% وهو ما يشير إلى أن ارتفاع الضغوط التضخمية بدأ بالفعل في التأثير بالسلب على إنفاق المستهلكين وقد يتسبب في تباطؤ النمو الاقتصادي. وفي تلك الأثناء ارتفع مؤشر الدولار الأمريكي الذي يقيس أداء العملة مقابل العملات الأخرى ليصل قرابة المستوى النفسي 100.00. وعلى الرغم من التراجع الحالي الذي شهده الزوج إلا أنه قد نجح في تحقيق مكاسب للأسبوع الثاني على التوالي وهي المكاسب التي لم يشهدها منذ سبتمبر 2016 ويرجع ذلك إلى إعلان رئيسية الوزراء البريطانية "تيرازا ماي" عن عزمها لعقد انتخابات مبكرة في 8 يونيو. وعلى الصعيد الفني، في حالة واصل الزوج تراجعه دون نطاق الدعم 1.2775/70 من المحتمل أن يصل إلى 1.2750 وعند كسر هذا المستوى نتوقع الوصول إلى 1.2700. وعلى الجانب الصاعد، وفي حالة تلقى الزوج بعض طلبات الشراء أعلى 1.2800 من المحتمل أن يصل إلى المقاومة المستقرة قرابة 1.2835/40 ومن ثم قد يصل إلى 1.2850/60. وعند اختراق هذه المستويات نتوقع الوصول إلى 1.2900.

    إقرأ المزيد

  6. الاسترليني دولار يرتفع مدعومًا بتصريحات "ماي"

    تمكن الجنيه الاسترليني من الارتفاع مقابل الدولار الأمريكي وسط احتمالية بارتداده إلى النطاق بعد ارتفاعه من أدنى مستوياته اليومية قرابة 1.2510عقب إعلان رئيسية الوزراء البريطانية عن اعتزامها لعقد انتخابات مبكرة في 8 يونيو كما أفادت بأن الانتخابات المبكرة هي الطريقة الوحيدة التي تضمن الاستقرار خلال السنوات المقبلة. وفي وقت كتابة الخبر ارتفع الزوج بنسبة 0.08% ليصل إلى 1.2576 وفي حالة نجح الزوج في اختراق المستوى 1.2607 (أعلى مستوى يوم 18 إبريل) فمن المحتمل أن يصل إلى 1.2618 (أعلى مستوى يوم 27 مارس)  ومن ثم الوصول إلى 1.2624 (المتوسط المتحرك البسيط لإغلاق 200 يوم). وعلى الجانب الهابط يستقر الدعم التالي عند 1.2516 (أدنى مستوى يوم 18 إبريل) وفي حالة كسر هذا المستوى من المحتمل الوصول إلى 1.2477 ومن  ثم الوصول إلى 1.2430 (المتوسط المتحرك البسيط لإغلاق 55 يوم).

    إقرأ المزيد

  7. الاسترليني دولار يشهد وتيرة تداولات إيجابية

    يتداول زوج الاسترليني دولار بوتيرة إيجابية اليوم للجلسة الثانية على التوالي قرابة المستوى 1.2500 وقد اقتربت تداولات الزوج حاليًا من أعلى مستوياته منذ أسبوعين ونصف على خلفية استمرار التأثير السلبي للبيانات الأمريكية التي ظهرت يوم الجمعة والتي أوضحت تراجع أسعار المستهلكين ومبيعات التجزئة الأمريكي. كما يرجع ارتفاع الزوج إلى زيادة التوترات المتعلقة بالعلاقة الأمريكية بكوريا الشمالية. وفي وقت لاحق من اليوم وخلال الفترة الأمريكية نترقب بيانات مؤشر التصنيع الأمريكي. وفي حالة واصل الزوج ارتفاعه من المستوى 1.2575 من المحتمل أن تمكن من الوصول للمستوى 1.2600 قبيل الوصول إلى أعلى مستوياته الشهرية خلال مارس والتي تمثل مقاومة عند 1.2651. وعلى الجانب الهابط، وفي حالة تراجع الزوج دون نطاق الدعم 1.2525/20 من المحتمل الوصول إلى الدعم الفوري المستقر عند 1.2500 وعند كسر هذا المستوى من المحتمل الوصول إلى 1.2480 ثم الوصول إلى الدعم المستقر قرابة المستوى 1.2420.

    إقرأ المزيد

  8. الاسترليني دولار يفشل في اختراق المقاومة المستقرة عند 1.2550

    فشل الاسترليني دولار في اختراق المقاومة 1.2550 واستقرت داخل نطاق تداولات ضيق قرابة 1.2530/35 وسط غياب المحفزات الرئيسية للتحركات في ظل عطلات الأسواق اليوم بسبب عيد الفصح. تجدر الإشارة إلى أن المخاوف الجيوسياسية لا تزال تؤثر على تداولات الأسواق بشكل مجمل وخاصة بعد تزايد التوتر بين أمريكا وكوريا الشمالية ونترقب خلال الفترة الأمريكي بعض البيانات الاقتصادية مثل مؤشر الإسكان ومؤشر التصنيع. وعلى الجانب الفني وفي حالة ارتفاع الزوج أعلى المستوى 1.2575 من المحتمل الوصول إلى 1.26 وفي حالة اختراق هذا المستوى من المحتمل الوصول إلى 1.2618 أعلى مستوى تداولات يوم 27 مارس. وعلى الجانب الهابط، وفي حالة كسر الزوج النطاق 1.2525/22 من المحتمل الوصول إلى الدعم المستقر عند 1.2480 ومن ثم اختبار الدعم التالي المستقر عند النطاق 1.2425/20.

    إقرأ المزيد

  9. الاسترليني ين يتراجع بسبب العزوف عن المخاطرة

    لا يزال الاسترليني ين يتعرض للعديد من الضغوط البيعية للجلسة الرابعة على التوالي مسجلًا أدنى مستوياته على مدار العام ليستقر حاليًا قرابة النطاق 136.20/10. فقد واصل الزوج تراجعه حتى تمكن من كسر المتوسط المتحرك البسيط لإغلاق 200 يوم مما أدى إلى تراجع الزوج لأدنى مستوياته منذ 18 نوفمبر وسط حالة العزوف عن المخاطرة التي تشهدها الأسواق والتي تدعم الطلب على الين الياباني على نطاق واسع. وقد زادت تصريحات وزير الخارجية لكوريا الشمالية اليوم من حدة التوترات بالأسواق حيث أشار إلى استعداد بلاده للحرب في حالة اقتحام الولايات المتحدة وهو الأمر الذي دفع المستثمرين لشراء الين الياباني على نطاق واسع. وفي ظل إغلاق العديد من الأسواق للاحتفال بـ الجمعة العظيمة نتوقع هدوء عام بالتداولات اليوم في ظل غياب الأحداث المؤثرة باستثناء بيانات أسعار المستهلكين الأمريكية. وعلى الصعيد الفني، وفي حالة كسر الزوج للمستوى 136.00 نتوقع أن يصل بعد ذلك إلى النطاق 135.70/65 الذي يمثل دعم فوري ثم الوصول إلى المستوى النفسي 135.00. وعلى الجانب الصاعد، وفي حالة اختراق النطاق 136.00/65 من المحتمل أن يواجه الزوج مقاومة قوية عند المتوسط المتحرك البسيط لإغلاق 200 يوم المستقر قرابة 137.00.  

    إقرأ المزيد

  10. الاسترليني دولار يسجل تراجعًا

    شهد الدولار الأمريكي بعض طلبات الشراء خلال الفترة الأوروبية مما أدى إلى تراجع زوج الاسترليني دولار إلى أدنى مستوياته على مدار اليوم عند 1.2540. ويرجع ارتفاع الدولار إلى تعديل بعض الصفقات من قبل المستثمرين قبيل عطلات عيد الفصح. تجدر الإشارة إلى أن الدولار تراجع على نطاق واسع خلال تداولات أمس بعدما صرح "ترامب" إلى أن الدولار قوي للغاية، وأشار إلى أن الفيدرالي عليه الحفاظ على معدلات الفائدة المنخفضة. الجدير بالذكر أن العائدات على السندات الأمريكية الآجلة لعشر سنوات لا يزال منخفض ليستقر العائد حاليًا عند 2.23%.وتتجه الأنظار حاليًا صوب بيانات أسعار المنتجين الأمريكية وثقة المستهلك بيانات إعانات البطالة المقرر إصدارها بالفترة الأمريكية. وعلى صعيد التداولات الفنية، فعلى الإطار الزمني اليومي لا يزال الاتجاه الصاعد هو المسيطر على التداولات ومن المتوقع الوصول إلى 1.2613/27 (أعلى مستوى يوم 27 مارس/ المتوسط المتحرك البسيط لإغلاق 200 يوم). ومع ذلك هناك بعض الاحتمالية لتراجع الزوج إلى النطاق 1.2476/67.

    إقرأ المزيد




تداول الفوركس مع أمانة كابيتال

عملية فتح الحساب مع أمانة كابيتال هي عملية سهلة وبسيطة. في حال كنت مبتدىء أو متداول متمرّس، لدينا الحلول الأنسب لك. افتح حسابك التجريبي مع أمانة كابيتال وتعلّم أصول التداول أو افتح حسابك الحقيقي وابدأ بالتداول بالأسواق المالية العالمية.

ادارة موقع سوق المال لن تقبل أي مسؤولية عن خسائر أو أضرار نتيجة الاعتماد على المعلومات الواردة في هذا الموقع بما في ذلك البيانات, أسعار العملات, الرسوم, مؤشرات البيع والشراء, المخططات التوضيحية الواردة في هذا الموقع الالكتروني . يرجى أن تكونوا على علم تام بشأن المخاطر والتكاليف المرتبطة بالتداول في الأسواق المالية, أنها احدى أخطر أشكال الاستثمار الممكنة. إدارة سوق المال تود أن تذكركم بأن البيانات الواردة في هذا الموقع ليست بالضرورة في الوقت الحقيقي ولا دقيقة. جميع أسعار الأسهم, المؤشرات, العقود المستقبلية هي لغرض التوضيح والتقريب فقط. بالاضافة الى ذلك المعلومات ليست مزودة من قبل هيئات الاسواق العالمية وإنما من قبل صناع السوق, وبالتالي يمكن للأسعار أن لا تكون دقيقة ومختلفة عن أسعار السوق الفعلية. إدارة سوق المال لا تتحمل أية مسؤولية عن أي خسائر تجارية قد تتكبدها نتيجة لاستخدام هذه البيانات.

سوق المال .كوم .جميع الحقوق محفوظة 2010 - 2017

تحذير المخاطر إن العقود مقابل الفروقات هي منتجات مالية معقدة تخضع لنظام الهامش وتعرّض المستثمر لدرجة عالية من المخاطرة قد تصل إلى خسارة رأس المال بأكمله، كما وقد تلزم العملاء المصنفين بـ"المحترفين" بتسديد دفعات إضافية. إن التداول بالعقود مقابل الفروقات قد لا يكون مناسباً لجميع المستثمرين، لذلك عليك التأكد من فهمك لكل المخاطر التي قد تنجم عن هذا النوع من الاستثمار والتأكد من أنك تمتلك الخبرة الكافية في هذا المجال. وإذا لزم الأمر عليك الحصول على استشارة خاصّة. للمزيد من التفاصيل الرجاء الاطلاع على بيان الكشف عن المخاطر.