توصيات العملات
clock 22/Jan/2017 22:20
  • نيويورك 01:20 م
  • سيدني 05:20 ص
  • لندن 06:20 م
  • طوكيو 03:20 ص
تداول الفوركس مع أمانة كابيتال
  1. الدولار/ ين يختتم التعاملات الأمريكية في الاتجاه الهابط

    كان يوما عالي التذبذب في تعاملات الدولار الأمريكي مقابل الين الياباني، إذ بدأت الفترة الأمريكية التعاملت والولار لا بكامل قوته مقابل أغلب العملات الرئيسية. وكان الأداء الجيد لسندات الخزانة الأمريكية من العوامل التي دعمت صعود الدولار مقابل العملة اليابانية في أوائل التعاملات، ليرتفع إلى مستويات قريبة من 115.60. واستمر الدولار/ ين في  الصعود حتى الساعات القليلة الأخيرة من التعاملات، لكن بعض الأمور طرأت على الأسواق غيرت مسار الزوج إلى الهبوط. وكانت تصريحات ماريو دراجي، رئيس البنك المركزي الأوروبي، عن التضخم في منطقة اليورو وأن المستويات التي وصل إليها بنهاية 2016 غير مرضية، ما أشاع حالة من السلبية في تعاملات الزوج. وبالاقتراب من نهاية فترة التداول الأمريكية، صرح ستيفن منوشين، مرشح ترامب لوزارة الخزانة في جلسة استماع أمام مجلس الشيوخ الأمريكي، بأن "قوة الدولار على المدى الطويل" أمر جيد، لكنه أعلن رفضه للتعليق على تحركات المدى القصير للعملة. وأضاف أنه سوف يسعى إلى إدراج اصلين على قائمة الدول التي تتلاعب في سعر الصرف التي تعدها وزارة الخزانة "إذا فعلتها ثانية"ن في إشارة إلى التدخلات الصينية في سعر صرف اليوان. وكانت تلك التصريحات، والأثر السلبي الذي نال من أسواق المال الأمريكية بسبب تنصيب ترامب رئيسا رسميا للولايات المتحدة خلال ساعات، من أهم الأسباب التي أدت إلى هبوط الدولار/ ين إلى 114.85.    

    إقرأ المزيد

  2. الإسترليني/ دولار يفقد الاتجاه الصاعد بعد زوال الأثر الإيجابي لتصريحات ماي

    توقف الصعود الحاد الذي حققه الجنيه الإسترليني مقابل الدولارالأمريكي يوم أمس، مدفوعا بالتصريحات التي أدلت بها رئيسة الوزراء البريطانية تريزا ماي بشأن الخروج من الاتحاد الأوروبي. كما دعم ارتفاع الثلاثاء للإسترليني حالة الضعف التي أصابت الدولار الأمريكي بسبب تصريحات أطلقها الرئيس الأمريكي المنتخب دونالد ترامب بشأن سياساته الاقتصادية والتجارية والعلاقات الخارجية للولايات المتحدة. ويستقر الإسترليني في الوقت الحالي عند مستوى 1.2322 مقابل مستوى إغلاق الفترة الأمريكية أمس الثلاثاء 1.2413. ومن المتوقع بعد ظهور البيانات الأمريكية التي أشارت إلى استرار في معدل تضخم أسعار المستهلك الأمريكي، أن يشهد الإسترليني المزيد من الهبوط مقابل الدولار الأمريكي. وسجلت القراءة الشهرية لمؤشر أسعار المستهلك ارتفاعا إلى 0.3% مقابل القراءة السابقة التي سجلت 0.2%، ووفقا للتوقعات التي أشارت إلى 0.3%. ولم يشهد مؤشر أسعار المستهلك بقيمته الأساسية أي تقدم مقارنة بالقراءة السابقة، إذ سجل 0.2%.  

    إقرأ المزيد

  3. الدولار الكندي لا زال في الاتجاه الهابط رغم تحسن مستويات النفط

    كان التعافي المحدود في أسعار النفط العالمية سببا في الحد من ارتفاع الدولار الأمريكي مقابل الدولار الكندي أثناء التعاملات الصباحية ليوم الأربعاء. وأنهى الدولار/ دولار كندي تعاملات الفترة الصباحية عند مستوى 1.3256 ، لكنه حقق المزيد من المكاسب ليصل إلى مستوى 1.3271 بعد الارتفاع لأكثر من 30 نقطة. وتتابع الأسواق المؤتمر الصحفي الذي يعقده الرئيس الأمريكي المنتخب دونالد ترامب وبعض أعضاء فريقه، والذي من المتوقع أن يكون له آثرا كبيرا على حركة سعر العملات.    

    إقرأ المزيد

  4. الأسهم الأمريكية تتوقف عن الاتجاه الصاعد بعد قفزات في التضخم الأوروبي

    كان مؤشر نازداك المركب للصناعات التكنولوجية الثقيلة هو الناجي الوحيد من الهبوط الذي حل بباقي مؤشرات بورصة نيويورك بنهاية تعاملات الخميس. وارتفع نازداك بواقع 0.2%، مدفوعا بالصعود الحاد لشركة أمازون التي حققت مكاسب بلغت 3.1% بنهاية التعاملات اليومية. في المقابل، تراجع مؤشر داو جونز الصناعي بواقع 0.2% ليقترب من مستوى 19899.29 نقطة. وهبط مؤشر S&P 500  بواقع 0.1%، ليكون الأقل هبوطا أثناء تعاملات الخميس. وكانت البيانات الأولية لقطاع التوظيف الأمريكي قد أظهرت نتائج متنوعة ما بين الإيجابية والسلبية. وأشارت قراءة مؤشر ADP لتغير التوظيف في القطاع الخاص الأمريكي ارتفاع عدد الوظائف في المؤسسات الخاصة إلى 155 ألف وظيفة، ما يشير إلى تراجع عن المستويات التي أشارت إليها التوقعات عند 171 ألف وظيفة. وكانت الأسهم الأمريكية قد شهدت ارتفاعات حادة منذ بداية العام الجاري، مدفوعة بتوقعات الأثر الإيجابي المحتمل أن يقع على الاقتصاد بعد تولي الرئيس الأمريكي المنتخب دونالد ترامب. لكن ضغوط من نوع آخر ظهرت على مدار اليومين الماضيين تسببت في توقف الاتجاه الصاعد للأسهم الأمريكية. فمعدل التضخم في الاتحاد الأوروبي حقق ارتفاعا إلى 1.1%، ما يشير إلى أعلى المستويات في أكثر من ثلاث سنوات في ديسمبر الماضي. وارتفع مؤشر أسعار المنتجين الأوروبي أيضا الخميس إلى 0.3% ليتجاوز مستوى 0.2% الذي أشارت إليه التوقعات. ومن المرجح أن القفزة الواسعة للتضخم الأوروبي سوف تصعب مهمة البنك المركزي الأوروبي في الاستمرار في برامج التيسير الكمي وشراء الأصول. لذلك، بدأ المستثمرون في إعادة النظر في شراء الأسهم الأمريكية، انتظارا لتحول في السياسة النقدية للمركزي الأوروبي، ما يمكن أن يحول اليورو وأصوله إلى أصول تدر عائدات أعلى.    

    إقرأ المزيد

  5. تسيبراس: يجب تنفيذ إتفاق الانقاذ المالي حتى اذا كان طريقا احادي الاتجاه

    سوق المال - دافع رئيس الوزراء اليوناني أليكسيس تسيبراس عن اتفاق الانقاذ المالي الذي تم التوصل اليه في قمة منطقة اليورو يوم الاحد وإستبعد الاستقالة قائلا ان "الاتفاق السيء" كان أفضل المتاح وسط الظروف الحالية. وأبلغ تسيبراس محطة التلفزيون اليونانية العامة مساء الثلاثاء "انني أتحمل مسؤولياتي بشكل كامل... انا مسؤول عن توقيع نص لا اؤمن به لكنني مرغم على تنفيذه." وفي مقابلة استغرقت ساعة مزج فيها بين الدفاع عن تغييره المفاجيء لموقفه من اتفاق الانقاذ المالي وانتقادات لاذعة موجهة الي شركاء اليونان الاوروبيين قال تسيبراس انه خاض معركة من اجل عدم خفض الاجور ومعاشات التقاعد. واضاف ان اصلاحات المالية العامة المنصوص عليها في الاتفاق أخف من تلك التي تم الاتفاق عليها في الماضي وقال انه يجب على اليونان ان تتقيد بالاصلاحات المالية التي يدعو اليها الاتفاق. ويواجه رئيس الوزراء اليوناني البالغ من العمر 40 عاما سخطا قويا داخل حزبه سيريزا بشان الاتفاق. لكنه قال انه يعتزم ان يواصل فترة ولايته ذات السنوات الاربع الي نهايتها. واضاف قائلا "أسوأ شيء يمكن ان يفعله ربان وهو يقود سفينة وسط عاصفة... أن يهجر دفة القيادة." وسئل متى ستستأنف البنوك اليونانية العمل بعد اغلاقها قبل اكثر من اسبوعين عندما فرضت قيود على رؤوس الاموال فقال "موعد فتح البنوك يعتمد على متى سيكون لدينا التصديق النهائي على الاتفاق." واضاف ان البنك المركزي الاوروبي الذي حدد سقفا للسيولة الطارئة التي يقدمها للبنوك اليونانية "سيتحرك تدريجيا لزيادته" مما يسمح بتخفيف تدريجي للقيود على رؤوس الاموال. وينص أحد بنود الاتفاق مع الدائنين على تخصيص 25 مليار يورو لاعادة رسملة البنوك اليونانية. وقال تسيبراس انه لا يعتقد ان البنوك تحتاج هذا المبلغ بكامله. واضاف قائلا "خمسة وعشرون مليارا أكثر من كافية. اعتقد ان البنوك ستحتاج من 10 الى 15 مليار يورو." وامام تسيبراس فسحة حتى ليل الاربعاء للحصول على موافقة البرلمان على اجراءات اكثر صرامة من تلك التي رفضها الناخبون اليونانيون في استفتاء قبل اسبوع. ومع تمرد بين المتشددين في صفوف ائتلافه سيحتاج تسيبراس على الارجح الي دعم من احزاب المعارضة المؤيدة لاوروبا للفوز في الاقتراع. وقال "الحقيقة القاسية هي ان هذا طريقا احادي الاتجاه لليونان فرض علينا." واضاف ان المقرضين ارسلوا رسالة مفادها انه في بلد يتلقى إنقاذا ماليا فانه لا جدوى من اجراء انتخابات. لكنه أصر على ان الامور كانت تسير على نحو أسوأ لو لم يتم التوصل لاتفاق. وقال "عجز غير منظم عن السداد كان سيقودنا ليس فقط الي انهيار النظام المصرفي واختفاء كل الودائع بل ايضا كان سيجبرك على طبع عملة ستكون منخفضة القيمة بشكل حاد لأنه لا يوجد احتياطي يدعمها. "من يحصل على معاش تقاعد 800 يورو كان سيحصل على 800 درخمة وكانت ستكفيه سوى ثلاثة ايام فقط وليس شهرا."

    إقرأ المزيد

  6. الدولار يتراجع والأسواق تترقب بيانات أمريكية للإستدلال على الاتجاه القادم

    سوق المال - تراجع الدولار أمام الين في حين تترقب الأسواق بيانات أمريكية للإستدلال على اتجاه بعد أن تخلت عن مكاسبها بسبب جمود في المفاوضات الخاصة بديون اليونان. ويتداول اليورو مستقراً بعد أن أبدى ردة فعل محدودة. ونزلت العملة الأمريكية 0,2% إلى 123,63 ين مبتعدة عن أعلى مستوياتها في أسبوع 124,38 ين الذي سجلته في الجلسة السابقة بعدما أظهرت بيانات إنكماش الاقتصاد الامريكي في الربع الأول لكن بوتيرة أقل من المعتقد في السابق. واستفاد الدولار مع تحول تركيز السوق على ما يبدو إلى فرص رفع أسعار الفائدة الأمريكية بدلاً من أزمة اليونان التي بدأت الأسبوع بتفاؤل ان اتفاقاً سيتم أخيراً إبرامه. وسيحظى السوق بفرصة ثانية للوقوف على حالة الاقتصاد الأمريكي عندما تصدر مؤشرات نمو إنفاق المستهلك في وقت لاحق من اليوم ومن المتوقع ان تعزز القراءات الإيجابية دوافع الاحتياطي الفيدرالي لرفع الفائدة في وقت لاحق من العام. وارتفع الدولار الاسترالي 0,5% إلى 0,7745 دولار أمريكي ليتحرك بشكل مريح في منتصف نطاق تداوله هذا الشهر 0,7600-0,7850 دولار أمريكي. وتأثر اليورو بشكل محدود بالجمود الأحدث في المفاوضات حول ديون اليونان ليظل داخل نطاق تداول ضيق, لكنه انخفض في احدث تعاملات بنسبة 0.3% ليصل الى عند 1,1165 دولار ليقترب اكثر من أدنى مستوياته في أسبوعين 1,1135 دولار الذي نزل إليه يوم الثلاثاء.

    إقرأ المزيد

  7. كورودا: لا توجد حاجة لإجراء مزيد من التحفيز النقدي مع تحسن الاتجاه العام للتضخم بإطراد

    سوق المال – قال هاروهيكو كورودا محافظ بنك اليابان اليوم أنه لا يرى أي حاجة ملحة لإجراء مزيد من التحفيز النقدي في ظل تحسن الاتجاه العام للتضخم بشكل مطرد. ورفض أيضا الحاجة إلى مراجعة الإطار الزمني الذي مدته عامين لتحقيق هدف البنك للتضخم عند 2% إذ رأى أنه بمثابة قناة مهمة يمتد من خلالها تأثير برنامج تحفيزه. وقال كورودا في ندوة اقتصادية "الموعد النهائي الذي حددناه وإلتزامنا الواضح بعمل كل اللازم لتحقيق المستوى المستهدف قد غير بشكل كبير توقعات التضخم للشركات والأسر". وتابع قائلاً أنه بالرغم من ان موعد تحقيق هدف 2% للتضخم قد تأخر بعض الشي بفعل تأثير انخفاضات أسعار النفط، فإنما الاتجاه العام للتضخم مازال يتعافى بما يعكس تحسناً في الاقتصاد. وأضاف "لذلك لا أعتقد ان تيسيراً نقدياً إضافياً له ضرورة في تلك المرحلة". وتتعارض ثقة كورودا حول تحقيق هدف التضخم مع رأي الأغلبية في السوق ان هذا الهدف المحدد من البنك المركزي طموح بشكل زائد. ويتوقع محللون مزيداً من التيسير النقدي في النصف الثاني من العام لدعم الأسعار. وقال كورودا ان مهلة العامين لبنك اليابان هي إلتزام طويل الأجل ومختلف عن توقعاته للأسعار التي تتأثر بتحركات قصيرة الأجل في السوق. وذكر "من المسلم به بين البنوك المركزية الكبرى ان معدل التضخم قد يحيد عن أهداف الأسعار بسبب تغيرات في أسعار السلع، مشيراً إلى التضخم في الولايات المتحدة ومنطقة اليورو الذي يتعرض أيضا لضغوط من تحركات النفط. ورداً على شكوك متنامية حول برنامج التيسير الكمي والنوعي، قال كورودا ان التحفيز عزز توقعات التضخم في المدى الطويل بنحو 0,5% وخفض أسعار الفائدة الحقيقية بنسبة 1%. وقال "أثار سياسة التيسير الكمي والنوعي تعادل تقريباً الأثار التي تنتج عن إجراء تخفيض لأسعار الفائدة بواقع 0,25% نحو عشرة مرات".

    إقرأ المزيد

  8. كوتشيرلاكوتا: رفع أسعار الفائدة الأمريكية سيدفع الاقتصاد في الاتجاه الخاطيء

    سوق المال - قال ناريانا كوتشيرلاكوتا رئيس بنك الاحتياطي الفيدرالي في منيابوليس يوم الجمعة أن رفع أسعار الفائدة سيدفع الاقتصاد الأمريكي في "الاتجاه الخاطيء". وأضاف أن رفع الفائدة سيخفض الإنفاق والإقتراض في وقت بدأت فيه ثقة المستهلك تظهر علامات على التعافي. وكوتشيرلاكوتا ومسؤول أخر بالاحتياطي الفيدرالي هما فقط من يريدان أن ينتظر البنك المركزي الأمريكي حتى العام القادم لرفع أسعار الفائدة في حين يعتقد الأعضاء ال15 الأخرون ان تلك الخطوة يجب البدء في إتخاذها هذا العام.

    إقرأ المزيد

  9. ارتفاع طلبات إعانة البطالة الأمريكية أكثر من المتوقع لكن الاتجاه العام لا زال إيجابياً

    سوق المال - ارتفع عدد الأمريكيين المتقدمين بطلبات جديدة للحصول على إعانة بطالة أكثر من المتوقع الأسبوع الماضي لكن ليس بدرجة كافية تغير وجهات النظر التي ترجح استمرار قوة سوق العمل. وقالت وزارة العمل الأمريكية يوم الأربعاء ان الطلبات الجديدة زادت 17 ألف طلباً إلى مستوى معدل موسمياً بلغ 298 ألف في الأسبوع المنتهي يوم 27 ديسمبر. ويأتي ذلك في أعقاب أربعة أسابيع متتالية من الانخفاض. وكان اقتصاديون استطلعت رويترز أرائهم يتوقعون ارتفاع الطلبات المقدمة إلى 290 ألف الأسبوع الماضي. وجرى تعديل بيانات الأسبوع السابق بزيادة 1,000 طلباً عن التقدير السابق. وتتسم طلبات إعانة البطالة بالتذبذب خلال فترة عطلات عيد الميلاد. هذا وارتفع متوسط أربعة أسابيع، الذي يعد مقياساً أكثر دقة لاتجاهات سوق العمل، 250 طلباً إلى 290,750. وهبط هذا المتوسط 17,5% في الاثنى عشر شهراً الماضية. وأعلنت الحكومة الأسبوع الماضي ان الاقتصاد نما بمعدل سنوي قدره 5% في الفترة من يوليو إلى سبتمبر في أقوى أداء منذ 11 عاماً. وهو ما يأتي بعد معدل سنوي بلغ 4,6% في الربع السنوي من أبريل إلى يونيو. ومع تحسن النمو يتسارع التوظيف. فأضاف أرباب العمل 321 ألف وظيفة في نوفمبر ليصل إجمالي عدد الوظائف الجديدة في أول 11 شهراً من عام 2014 إلى 2,65 مليون وظيفة. وهذا يجعل بالفعل 2014 أفضل عام للتوظيف منذ عام 1999.

    إقرأ المزيد

  10. الأسهم الأوروبية تستقر في بداية الجلسة بعد توقف الاتجاه النزولي للنفط

    سوق المال - استقرت الأسهم الأوروبية يوم الاثنين بعد أن منيت باكبر خسارة اسبوعية منذ منتصف عام 2011 في الجلسة السابقة وساهم توقف الاتجاه النزولي للنفط في صعود أسهم شركات الطاقة. وارتفع مؤشر ستوكس يوروب 600 الخاص بقطاع الغاز والنفط بنسبة 1.4 % مع تعافي أسعار برنت من أقل مستوى في خمسة أعوام ونصف العام املا في تحسن بيانات القطاع الصناعي. وكان مؤشر القطاع قد هبط 3.6 % يوم الجمعة وسجلت مجموعة تكنيب الفرنسية لخدمات النفط أكبر مكاسب في أوروبا وصعدت 6.1 %. وارتفع مؤشر يوروفرست 300 بنسبة 0.1 % ليصل إلى 1323 نقطة . وفي بداية تعاملات الاسواق, استقر مؤشر فايننشال تايمز البريطاني في حين صعد مؤشر داكس الألماني 0.1 % ونزل مؤشر كاك الفرنسي 0.4 %.

    إقرأ المزيد




تحذير المخاطر: إن العقود مقابل الفروقات والفوركس هي منتجات مالية معقدة تخضع لنظام الهامش وتعرّض المستثمر لدرجة عالية من المخاطرة قد تصل إلى خسارة رأس المال بأكمله. إن التداول بالعقود مقابل الفروقات قد لا يكون مناسباً لجميع المستثمرين، لذلك عليك التأكد من فهمك لكل المخاطر التي قد تنجم عن هذا النوع من الاستثمار والتأكد من أنك تمتلك الخبرة الكافية في هذا المجال. وإذا لزم الأمر عليك الحصول على استشارة خاصّة. للمزيد من التفاصيل الرجاء الاطلاع على بيان الكشف عن المخاطر

تداول الفوركس مع أمانة كابيتال

عملية فتح الحساب مع أمانة كابيتال هي عملية سهلة وبسيطة. في حال كنت مبتدىء أو متداول متمرّس، لدينا الحلول الأنسب لك. افتح حسابك التجريبي مع أمانة كابيتال وتعلّم أصول التداول أو افتح حسابك الحقيقي وابدأ بالتداول بالأسواق المالية العالمية.

ادارة موقع سوق المال لن تقبل أي مسؤولية عن خسائر أو أضرار نتيجة الاعتماد على المعلومات الواردة في هذا الموقع بما في ذلك البيانات, أسعار العملات, الرسوم, مؤشرات البيع والشراء, المخططات التوضيحية الواردة في هذا الموقع الالكتروني . يرجى أن تكونوا على علم تام بشأن المخاطر والتكاليف المرتبطة بالتداول في الأسواق المالية, أنها احدى أخطر أشكال الاستثمار الممكنة. إدارة سوق المال تود أن تذكركم بأن البيانات الواردة في هذا الموقع ليست بالضرورة في الوقت الحقيقي ولا دقيقة. جميع أسعار الأسهم, المؤشرات, العقود المستقبلية هي لغرض التوضيح والتقريب فقط. بالاضافة الى ذلك المعلومات ليست مزودة من قبل هيئات الاسواق العالمية وإنما من قبل صناع السوق, وبالتالي يمكن للأسعار أن لا تكون دقيقة ومختلفة عن أسعار السوق الفعلية. إدارة سوق المال لا تتحمل أية مسؤولية عن أي خسائر تجارية قد تتكبدها نتيجة لاستخدام هذه البيانات.

سوق المال .كوم .جميع الحقوق محفوظة 2010 - 2017