1. الأسهم الأوروبية ترتفع بعد تراجع مخاوف تحيط بقدرات إدارة ترامب

    تلقت بورصات أوروبا دفعة قوية في الاتجاه الصاعد الثلاثاء بعد تراجع المخاوف حيال قدرة إدارة ترامب على تنفيذ سياسات من شأنها تحفيز النمو في أكبر اقتصادات العالم. وارتفع مؤشر ستوكس يوروب600 إلى مستوى 377.30 نقطة بعد إضافة 0.6% إلى مستوى الإغلاق السابق. وحقق فوتسي100 ارتفاعا إلى 7343.42 نقطة في نهاية جلسة التداول الثلاثاء بعد تلقي دفعة من هبوط العملة البريطانية على خلفية التوقعات بتفعيل تريزا ماي، رئيسة الوزراء البريطانية، المادة 50 من اتفاقية لشبونة الحاكمة لخروج الدول من الاتحاد الأوروبي. وصعد مؤشر داكس30 الألماني بحوالي 1.3% إلى مستوى 12149 نقطة ليكون الأعلى ارتفاعا بين مؤشرات البورصة الأوروبية. كما ارتفع كاك40 للبورصة الفرنسية، مدعوما بتراجع المخاوف السياسية اليت تسيطر على الأسواق منذ ايام عدة، بحوالي  0.6% إلى مستوى 5046 نقطة. وارتفع مؤشر فوتسي إم آي بي لبورصة إيطاليا بواقع 1.02% إلى مستوى 602 نقطة. وحقق مؤشر إيبيكس35 لبورصة إسبانيا صعودا بواقع 0.8% إلى 10389 نقطة.  

    إقرأ المزيد

  2. وتيرة تداولات إيجابية لزوج الدولار كندي بالفترة الأوروبية

    يحاول زوج الدولار كندي الحفاظ على وتيرة صعوده على الرغم من ارتداده ببعض النقاط من أعلى مستوياته منذ حوالي أسبوعين ولكنه لا يزال يتداول داخل نطاق إيجابي خلال التداولات الاوروبية. وقد أدى تعافي مؤشر الدولار الذي شهدته خلال التداولات الليلية والذي مكنه من التعافي من أدنى مستوياته منذ أربعة أشهر إلى اختراق الزوج للمستوى 1.3400. يأتي هذا التراجع على الرغم من بعض المكاسب التي شهدتها أسعار النفط اليوم والتي أدت إلى دعم الدولار الكندي بعض الشئ. تجدر الإشارة إلى أن الزوج قد تلقى بعض طلبات الشراء خلال تداولات أمس قرابة النطاق 1.3320/15 وهو ما مكنه من عكس التراجع الذي شهده عقب سحب ترامب لقانون الرعاية الصحية، وعلى الرغم من ارتفاع الزوج بالأمس إلا انه لم يتمكن من اختراق المستوى 1.3400. وعلى الجانب الفني، وفي حالة واصل الزوج ارتفاعه أعلى المستوى 1.3415 من المتوقع الوصول إلى النطاق 1.3445/50 قبيل الوصول إلى المقاومة المستقرة عند 1.3480 وقبل الوصول للمستوى النفسي عند 1.35. وفي حالة فشل الزوج في الحفاظ على مكاسبه فمن المتوقع أن يتراجع صوب الدعم المتمركز عند 1.3375 ومن ثم الوصول إلى 1.3300 وعند كسر هذا المستوى من المتوقع الهبوط لإعادة اختبار الدعم القوي المستقر عند النطاق 1.3320/15.

    إقرأ المزيد

  3. تباين أداء الأسهم الأوروبية اليوم

    تباين أداء الأسهم الأوروبية خلال تداولات اليوم وسط حالة عدم الوضوح المتعلق بالتصويت المقرر اليوم على قانون الرعاية الصحية الجديد التي تسعى إدارة ترامب للعمل به بدلًا من القانون الحالي والمعروف باسم "أوباما كير". وخلال الفترة الصباحية من التداولات الأوروبية، تراجع مؤشر "يورو ستوكس 50" بنسبة 0.18% وهبط مؤشر "كاك 40" الفرنسي بنسبة 0.21% بينما ارتفع مؤشر "داكس 30" الألماني بنسبة 0.03%. كما ارتفع مؤشر "فوتسي" البريطاني بنسبة 0.03%. وفيما يتعلق بأداء بعض الأسهم المالية، فقد تراجعت أسهم "سويسته جنرال" بنسبة 0.07% وهبطت أسهم "بي ان بي باريبا" بنسبة 0.51% كما سجلت أسهم "كومرز بنك" الألماني خسائر بنسبة 0.04%. أما عن أداء أسهم بعض شركات التعدين فقد ارتفعت أسهم "بي اتش بي" بيلتون بنسبة 0.44% وارتفعت أسهم "جلينكور" بنسبة 0.68% كما سجلت أسهم "ريو تينتو" مكاسب بنسبة 0.93%.

    إقرأ المزيد

  4. ارتفاع الأسهم الأوروبية وفوتسي 100 الأقل ارتفاعا بعد يوم من هجوم وستمنستر

    سجل مؤشر يوروب ستوكس600 المركب لبورصات أوروبا بحوالي 0.8% إلى مستوى 377.20 نقطة. وارتفع مؤشر داكس30 للبورصة الألمانية بواقع 1.14% عند مستوى 1239.63 نقطة. وحقق مؤشر كاك40 للبورصة الفرنسية بواقع 0.7% إلى 5032 نقطة. وأضاف فوتسي إم آي بي لبورصة إيطاليا 1.07% إلى قيمة الإغلاق السابق لينهي التعاملات عند مستوى 214.05 نقطة. وحقق إيبيكس35 لبورصة إسبانيا ارتفاعا بحوالي 0.9% إلى مستوى 10324 نقطة. وكان مؤشر فوتسي100 لبورصة بريطانيا هو الأقل ارتفاعا بصعود بحوالي 0.2% إلى مستوى 7340.71 نقطة وسط ارتفاع في مؤشرات الأسهم في أنحاء أخرى من أوروبا. وجاء الصعود الجماعي مدفوعا بالافتتاح الأمريكي الإيجابي وسط حالة من الترقب للتصويت على مشروع قانون الرعاية الصحية المقترح على مجلس الشيوخ الأمريكي من الجمهوريين. وكان المؤشر البريطاني هو الأقل ارتفاعا تأثرا بتبعات هجوم ويستمنستر الذي استهدف مقر المجمع البرلماني في لندن وأسفر عن مقتل 4 أشخاص وإصابة 20 آخرين.

    إقرأ المزيد

  5. ماكرون يفشل في دعم الأسهم الأوروبية رغم تقدمه في استطلاعات الرأي

    هبطت الأسهم الأوروبية بنهاية تعاملات الثلاثاء إلى مستويات أقل مقارنة بالإغلاق السابق متأثرة باقتراب تصديق مجلس الشيوخ الأمريكي على "مشروع قانون الرعاية الصحية" الذي من المقرر أن يحل محل برنامج "أوباماكير" أو قانون "الرعاية الصحية للجميع" الصادر في عهد الرئيس الأمريكي السابق باراك أوباما. وكان التراجع في أداء الأسهم الأوروبية مدفوعا بتراجع أسهم شركات الرعاية الصحية والبنوك، إذ من المتوقع أن يؤثر القانون مشروع القانون الجديد على ذوي الدخل المنخفض في الولايات المتحدة بعد حرمانه عشرات الملايين من الأمريكيين من غطاء التأمين الصحي. وهبط مؤشر ستوكس يوروب600 المركب للأسهم الأوروبية إلى مستوى 375.67 نقطة بعد فقد 0.5% مقابل إغلاق الاثنين. وتراجع مؤشر كاك40 الفرنسي بحوالي 0.2% ليهبط إلى مستوى 5002 نقطة وذلك رغم تحسن المشهد السياسي بعد تقدم إيمانويل ماكرون، المرشح الرئاسي ووزير الاقتصاد الفرنسي السابق في استطلاعات الرأي الخاصة بالانتخابات الفرنسية، ما يبعد مارين لوبان، مرشحة اليمين المتطرف والتي تدعو إلى خروج فرنسا من الاتحاد الاوروبين عن كرسي الرئاسة. وهبط مؤشر داكس30 لبورصة ألمانيا بحوالي 0.8% إلى 11962.13 نقطة متاثرا بنفس المخاوف حيال قطاعي الرعاية الصحية والتأمين والقطاع المصرفي. كما تراجع مؤشر فوتسي إم آي بي للبورصة الإيطالية بواقع 0.25% إلى 19918.84 نقطة مع اتخاذ مؤشر إيبيكس 35 للأسهم الإسبانية إلى 10211.90 نقطة بعد خسارة 0.2% من قيمة إغلاق الاثنين. وتصدر ماكرون، مرشح يمين الوسط في الانتخابات الرئاسية الفرنسية، استطلاعات الرأي الخاصة بأول مناظرة مجمعة لمرشحي الرئاسة تُبث على الهواء عبر قناة فرانس24 يوم الاثنين الماضي، إذ رأى 29% ممن شاهدوا المناظرة أنه الأكثر إقناعا بين مرشحي الرئاسة الفرنسية مقابل 19% لصالح مارين لوبان، مرشحة اليمين المتطرف. وتراجع مؤشر البورصة البريطانية فوتسي100 متأثرا بنفس الضغوط، لكنه أضاف إليها المزيد من الأثر السلبي بعد ارتفاع الإسترليني واتجاه العملة البريطانية إلى مستوى 1.2500 مدفوعة بتجاوز معدل التضخم الهدف المحدد من قبل بنك إنجلترا. وتراجع فوتسي100بواقع بحوالي 0.7% ليستقر في نهاية التعاملات عند 7387 نقطة بعد ظهور البيانات البريطانية أثناء التعاملات الأوروبية هذا الصباح. وارتفعت القراءة السنوية لمؤشر أسعار المستهلك البريطاني إلى 2.3%، ما يشير إلى تجاوز القراءة هدف البنك المركزي المحدد بـ 2.00%، وذلك مقابل القراءة السابقة والتوقعات عند 1.8% و2.1% على الترتيب. كما ارتفع تضخم أسعار التجزئة البريطاني إلى 3.2% مقابل القراءة السابقة التي سجلت 2.6 والتوقعات التي أشارت قبل ظهور القراءة إلى 2.9%. وصعدت قراءة مؤشر أسعار المستهلك باستثناء أسعار الغذاء والطاقة، العناصر الأكثر تذبذبا بين مكونات الأسعار، إلى 2.00% مقابل القراءة السابقة التي سجلت 1.6% والتوقعات التي أشارت إلى 1.8%. وتراجع نشاط إقراض القطاع العام البريطاني ليصل إلى 1.1 مليار إسترليني، وفقا للقراءة الأحدث للمؤشر وسط توقعات أشارت إلى 2.9 مليار إسترليني، ما يشير إلى تحسن في الوضع المالي للبلاد.  

    إقرأ المزيد

  6. الاسترليني يرتفع بالفترة الأوروبية مدعومًا بتراجع الدولار

    عكس الاسترليني دولار بعض الخسائر التي شهدها في وقت سابق ليعود مجددًا قرابة 1.24 خلال الفترة الأوروبية مدعومًا بشكل رئيسي بالأداء الإيجابي للأسهم الأوروبي علاوة على تراجع الدولار الأمريكي على نطاق واسع. هذا وتتجه أنظار المستثمرين صوب بيانات أسعار المستهلكين لشهر فبراير والمتوقع أن تسجل ارتفاع بنسبة 2.1% (أعلى من نسبة التضخم المستهدفة من قبل بنك إنجلترا بواقع 2%) مقارنة بنسبة يناير التي بلغت 1.8%، ويرجع ايضًا ارتفاع الاسترليني إلى وضوح الأمور إلى حد كبير بشأن عملية البريكست وخاصة بعد تحديد موعد بداية تفعيل المادة 50 وهو 29 مارس. ووفقًا لوجه نظر المحللين لدى JFD ففي حالة تراجع الزوج وكسر المستوى 1.2340 فمن المتوقع الوصول إلى الدعم التالي المستقر عند 1.2250. وعلى صعيد السيناريو الصاعد ففي حالة واصل الزوج ارتفاعه من المتوقع الوصول إلى المقاومة المستقرة عند 1.2580.

    إقرأ المزيد

  7. المركزي الأوروبي يتوسع في شراء الأصول

    توسع البنك المركزي الأوروبي في شراء الأصول في إطار برامج وإجراءات التيسير الكمي التي يتبعها لدعم الاقتصاد منذ الأزمة المالية العالمية. وارتفعت قيمة المشتروات في الأسبوع المنتهي في 17 مارس الجاري إلى 16.01 مليار يورو مقابل القيمة المسجلة الأسبوع السابق التي سجلت 16.199 مليار يورو. وزاد البنك المركزي الأوروبي إجمالي قيمة برنامج التيسير الكمي إلى 1.4354 تريلليون يورو مقابل القيمة السابقة البالغة 1.4194 تريلليون يورو. وارتفعت قيمة مشتروات سندات القطاع العام والسندات المدعومة عقاريا إلى 214.7 مليار يورو مقابل 213.8 مليار يورو سجلتها مشتروات الأسبوع السابق. كما زادت مشتروات السندات المدعومة بأصول إلى 23.9 مليار يورو مقابل القيمة المسجلة الأسبوع السابق بـ 23.8 مليار يورو. وارتفعت قيمة مشتروات سندات الشركات إلى 72.2 مليار يورو مقابل 70.43 مليار يورو. وكان ماريو دراجي، رئيس البنك المركزي الأوروبي قد أشار في مؤتمر صحفي انعقد عقب إصدار بيان الفائدة، الذي تضمن الإبقاء على المعدلات الحالية القريبة من الصفر ولم يعلن عن أي تغيير في برامج التيسير النقدي، إلى أن هناك احتمال للتغيير في السياسة النقدية للبنك المركزي في وقت قريب اعتمادا على تحسن الأوضاع الاقتصادية.

    إقرأ المزيد

  8. الأسهم الأوروبية تعكس المكاسب السابقة

    استقرت التداولات على الأسهم الأوروبية بوتيرة سلبية إلى حد ما خلال تداولات اليوم الجمعة حيث تتجه أنظار المتداولون صوب اجتماع وزراء المالية ومحافظي البنوك المركزية لمجموعة العشرين والمقرر عقده في ألمانيا. وخلال الفترة الصباحية من التداولات الأوروبية، تراجع مؤشر يورو ستوكس 50 بنسبة 0.10% وهبط مؤشر كاك 40 الفرنسي بنسبة 0.07% في حين سجل داكس 30 الألماني خسائر بنسبة 0.37%. وهبط "فوتسي 100" البريطاني بنسبة 0.01%. تجدر الإشارة إلى أن أسواق الأسهم العالمية ارتفعت في الأيام السابقة وخاصة عقب نتائج اجتماع الفيدرالي التي جاءت دون التوقعات فيما يتعلق برفع معدلات الفائدة لثلاث مرات فقط خلال هذه العام وليس أربع مرات كما توقع البعض. وفي سياق متصل، ارتفعت الأسهم ايضًا في أعقاب نتائج الانتخابات الهولندية التي أظهرت الفوز المبدئي لرئيس الوزراء "مارك روتي" رئيس  حزب الحرية والديموقراطية على مرشح حزب اليميني المتطرف وهو الأمر الذي حد من المخاوف المتعلقة باحتمالية خروج هولندا من الاتحاد الأوروبي.

    إقرأ المزيد

  9. صعود جماعي للأسهم الأوروبية بعد نتيجة الانتخابات الهولندية وبيان الفائدة البريطانية

    ارتفعت الأسهم الأوروبية في ختام جلسة تداول الخميس مدفوعة بارتفاع أسهم الطاقة وهزيمة المرشح الشعبوي جريت وايلدر في الانتخابات العامة الهولندية. وأنهت مؤشرات البورصات الأوروبية التعاملات عند أعلى المستويات في أكثر من عام، إذ أغلق مؤشر ستوكس يوروب600 عند أعلى المستويات منذ ديسمبر 2015 بعد الارتفاع بواقع 0.6% إلى مستوى 377.49 نقطة. كما ارتفع مؤشر AEX لبورصة هولاندا إلى 514.80 نقطة بعد إضافة 0.6% إلى الإغلاق السابق، وذلك بعد هزيمة جريت وايلدر في الانتخابات العامة. وصعد مؤشر فوتسي100 للبورصة البريطانية إلى مستويات قياسية عند بحوالي 0.6% أيضا إلى مستوى 7412 نقطة. واعتمدت البورصة البريطانية على عوامل أخرى بخلاف التفاؤل الذي أحدثته نتيجة الانتخابات الهولندية، إذ أبقت لجنة السياسة النقدية لبنك إنجلترا على معدل الفائدة عند نفس المستويات الحالية، لكن بيان الفائدة البريطانية تبنى لغة انطوت على كثير من التفاؤل حيال مستقبليات الاقتصاد البريطاني. وصعد مؤشر داكس30 لبورصة ألمانيا إلى مستوى 12060.89 بعد إضافة 0.4% إلى قيمة إغلاق الأربعاء. وارتفع مؤشر فوتسي إم آي بي الإيطالي بحوالي 1.10% إلى 19991.82 نقطة مغ ارتفاع الأسهم الإسبانية الذي انعكس في صعود مؤشر إيبيكس35 بواقع 1.6%، وهو أعلى الارتفاعات بين المؤشرات الأوروبية.   

    إقرأ المزيد

  10. النفط وراء تراجع الأسهم الأوروبية

    أنهت بورصات أوروبا التعاملات اليومية الثلاثاء على هبوط جماعي متأثرة بمخاوف حيال المزيد من انهيار أسعار النفط العالمية واحتمالات صعود وايلدر، المرشح اليميني المتطرف لمنصب رئيس الوزراء في هولندا، في الانتخابات العامة. وتراجع مؤشر ستوكس يوروب600 بواقع 0.3% إلى مستوى 373.46 نقطة. كما هبط فوتسي100 للبورصة البريطانية إلى مستوى 0.13% إلى 7357.85 نقطة. وخسر مؤشر داكس 30 للأسهم الألمانية 0.1% من قيمة الإغلاق السابق ليستقر في ختام التعاملات عند مستوى 11988.79 نقطة. وتراجعت البورصة الفرنسية أيضا بعد هبوط مؤشر كاك40 بواقع 0.51% إلى مستوى 4974.26 نقطة. وهبطت الأسهم الإيطالية بحوالي 0.8% ليصل مؤشر فوتسي إم آي بي إلى مستوى 19573.40 نقطة. وتراجع إيبيكس35 للبورصة الإسبانية إلى مستوى 9905.10 نقطة بعد خسارة 0.9% من قيمة الإعلاق السابق.

    إقرأ المزيد




تداول الفوركس مع أمانة كابيتال

عملية فتح الحساب مع أمانة كابيتال هي عملية سهلة وبسيطة. في حال كنت مبتدىء أو متداول متمرّس، لدينا الحلول الأنسب لك. افتح حسابك التجريبي مع أمانة كابيتال وتعلّم أصول التداول أو افتح حسابك الحقيقي وابدأ بالتداول بالأسواق المالية العالمية.

ادارة موقع سوق المال لن تقبل أي مسؤولية عن خسائر أو أضرار نتيجة الاعتماد على المعلومات الواردة في هذا الموقع بما في ذلك البيانات, أسعار العملات, الرسوم, مؤشرات البيع والشراء, المخططات التوضيحية الواردة في هذا الموقع الالكتروني . يرجى أن تكونوا على علم تام بشأن المخاطر والتكاليف المرتبطة بالتداول في الأسواق المالية, أنها احدى أخطر أشكال الاستثمار الممكنة. إدارة سوق المال تود أن تذكركم بأن البيانات الواردة في هذا الموقع ليست بالضرورة في الوقت الحقيقي ولا دقيقة. جميع أسعار الأسهم, المؤشرات, العقود المستقبلية هي لغرض التوضيح والتقريب فقط. بالاضافة الى ذلك المعلومات ليست مزودة من قبل هيئات الاسواق العالمية وإنما من قبل صناع السوق, وبالتالي يمكن للأسعار أن لا تكون دقيقة ومختلفة عن أسعار السوق الفعلية. إدارة سوق المال لا تتحمل أية مسؤولية عن أي خسائر تجارية قد تتكبدها نتيجة لاستخدام هذه البيانات.

سوق المال .كوم .جميع الحقوق محفوظة 2010 - 2017

تحذير المخاطر إن العقود مقابل الفروقات هي منتجات مالية معقدة تخضع لنظام الهامش وتعرّض المستثمر لدرجة عالية من المخاطرة قد تصل إلى خسارة رأس المال بأكمله، كما وقد تلزم العملاء المصنفين بـ"المحترفين" بتسديد دفعات إضافية. إن التداول بالعقود مقابل الفروقات قد لا يكون مناسباً لجميع المستثمرين، لذلك عليك التأكد من فهمك لكل المخاطر التي قد تنجم عن هذا النوع من الاستثمار والتأكد من أنك تمتلك الخبرة الكافية في هذا المجال. وإذا لزم الأمر عليك الحصول على استشارة خاصّة. للمزيد من التفاصيل الرجاء الاطلاع على بيان الكشف عن المخاطر.