توصيات العملات
clock 22/Jan/2017 22:19
  • نيويورك 01:19 م
  • سيدني 05:19 ص
  • لندن 06:19 م
  • طوكيو 03:19 ص
تداول الفوركس مع أمانة كابيتال
  1. مسح بنك إنجلترا بشأن معدلات التمويل بالمملكة المتحدة

    أوضح المسح الذي تم إصداره اليوم من قبل بنك إنجلترا أن جمعيات البناء والبنوك بالمملكة المتحدة سجلوا ارتفاعًا طفيفًا في أحجام التمويل للمملكة خلال الربع الرابع من العام، بينما استقرت معدلات تمويل إيداعات التجزئة دون تغيير، وارتفعت إيداعات الجملة والتمويل مقابل عمليات البنك المركزي خلال 2016. هذا ويتوقع المقرضين تراجع إجمالي أحجام التمويل في الربع الأول من العام. كما أوضح المسح أن المقرضين سجلوا زيادة في إجمالي مستويات رأس المال خلال الربع الأخير من 2016 بينما تراجع متوسط التكاليف الرأسمالية. تجدر الإشارة إلى أن هذا المسح تم إجراءه في الفترة مابين 21 نوفمبر و9 ديسمبر. وفي وقت كتابة الخبر سجل الاسترليني دولار ارتفاعًا بنسبة 0.31% ليصل إلى المستوى 1.2197.

    إقرأ المزيد

  2. محافظ بنك إنجلترا كارني يُصرح بضرورة الحد من القروض الاستهلاكية

     صرح محافظ بنك إنجلترا، مارك كارني، بأنها ستكون "ضرورة ملحة" بالنسبة للبنك المركزي لكبح جماح النمو السريع لإقراض المستهلكين، والذي قد ارتفع بقوة العام الماضي وجلب بعض الأصداء في الفترة ما قبل الأزمة المالية العالمية. يُذكر أن القروض الاستهلاكية البريطانية قد ارتفعت بأسرع وتيرة سنوية في أكثر من 11 عامًا في نوفمبر، وفقًا لتصريحات بنك إنجلترا الأسبوع الماضي، وأخبر كارني المشرعين بأنه يبدو أن الزخم قد استمر في موسم عطلة عيد الميلاد.

    إقرأ المزيد

  3. هبوط حاد للاسترليني بعد إعلان بنك إنجلترا خفض الفائدة

    (رويترز) - هبط الاسترليني بشدة يوم الخميس بعد إعلان بنك إنجلترا المركزي خفض سعر الفائدة للمرة الأولى منذ عام 2009 وقال إنه سيشتري سندات حكومية بقيمة 60 مليار جنيه استرليني. وبالإضافة إلى خفض سعر فائدة الإقراض الرئيسي إلى مستوى قياسي بلغ 0.25 بالمئة من 0.5 بالمئة دشن البنك أيضا برنامجين جديدين أحدهما لشراء سندات شركات ذات تصنيف مرتفع بقيمة عشرة مليارات استرليني والآخر قد تصل قيمته إلى 100 مليار استرليني ويهدف لضمان استمرار البنوك في الإقراض حتى بعد خفض أسعار الفائدة. ولفترة قصيرة ارتفع الاسترليني عقب قرار البنك المركزي ليصل إلى أعلى مستوى خلال اليوم مقابل الدولار عند 1.3352 دولار قبل أن يفقد سنتين ويتراجع إلى أدنى مستوياته خلال ثلاثة أيام عند 1.3155 دولار وبانخفاض 1.3 بالمئة خلال اليوم. كما هبط الاسترليني واحدا بالمئة أيضا مقابل اليورو إلى 84.585 بنس. وصعد مؤشر فايننشال تايمز البريطاني فور إعلان القرار حيث ارتفع مؤشر الأسهم القيادية عند الإقفال 1.3 بالمئة بعد انخفاضه لأدنى مستوى في ثلاثة أسابيع في وقت سابق من الجلسة. وواصل مؤشر فايننشال تايمز 250 لأسهم الشركات متوسطة الحجم الذي تغلب عليه شركات تركز على السوق المحلية مكاسبه وارتفع واحدا بالمئة. لكن أسهم مجموعة لويدز المصرفية والبنك الملكي الاسكتلندي تراجعت لأدنى مستوى خلال اليوم بعد قرار البنك المركزي

    إقرأ المزيد

  4. بنك إنجلترا يُبقي على سياسته النقدية دون تغيير في أول اجتماع برئاسة كارني

    سوق المال – أبقى بنك إنجلترا المركزي على سعر الفائدة دون تغييرعن مستواه الحالي 0.50%, كما ثبت البنك برنامج شراء الأصول عند 375 مليار جنيه استرليني في اجتماع اليوم الخميس، ليتوافق بذلك مع توقعات المحللين. ويعد هذا الاجتماع الأول للبنك تحت رئاسة الكندي مارك كارني الذي خلف ميرفن كنج بعد 10 سنوات قضاها الأخير في قيادة هذا البنك. ومن الجدير بالذكر أن المرة الأخيرة التي جرى فيها تعديل سعر الفائدة بالخفض من 0.75% إلى 0.50% كانت في مارس عام 2009.

    إقرأ المزيد

  5. بنك إنجلترا المركزي يحذر من ارتفاع مفاجئ لأسعار الفائدة العالمية

    سوق المال – حذر بنك إنجلترا بالامس المصارف من ارتفاع مفاجئ محتمل لأسعار الفائدة العالمية، وهو ما يعني حاجتها إلى تعزيز رؤوس الأموال لمواجهة ذلك. وأشار محافظ البنك المنتهية ولايته ميرفن كنج أن الأسواق بدت متسرعة في ردة فعلها تجاه تصريحات برنانكي رئيس المركزي الامريكي. لكن في المقابل فإن تقرير الاستقرار المالي النصف سنوي الصادر من البنك المركزي أشار إلى أن ارتفاع عوائد السندات العالمية يمكن أن يضر المصارف المحلية، فضلا عن شركات التأمين والمقترضين . كما أكد البنك بدء عمل تحقيق في تعرض المؤسسات المحلية البريطانية لأسعار الفائدة المرتفعة، ومدى قدرتها على مواجهة ذلك، وسيتم تقديم تقرير بهذا الشأن في سبتمبر. ومن المعلوم أن عوائد السندات العالمية شهدت ارتفاعاً في الأسبوع الماضي في أعقاب تصريحات رئيس المركزي الامريكي عن خفض مشتريات السندات في وقت لاحق هذا العام .

    إقرأ المزيد

  6. بنك إنجلترا المركزي يمدد العمل ببرنامج التمويل من أجل الإقراض لمدة عام إضافي

    سوق المال – اعلن بنك انجلترا المركزي يوم الأربعاء في بيان مشترك مع وزارة الخزانة عن تمديد العمل ببرنامج التمويل من أجل الإقراض (FLS) لمدة عام اضافي بهدف تعزيز توافر الإئتمان للشركات الصغيرة. وأكد البنك على ان الحوافز التي سيتم تقديمها لرفع صافي الإقراض ستميل بشدة, الآن نحو مصلحة المؤسسات الصغيرة والمتوسطة. وفي هذا الصدد نوه ميرفن كنج محافظ البنك إلى اعتقاده بأن التمديد يعطي المصارف "تأميناً" ضد مخاطر ارتفاع معدلات الفائدة في سوق التمويل. ومع ذلك أكد كنج على أن عملية التمديد تعد مكملاً وليس بديلاً عن ضمان أن البنوك لديها رؤوس اموال كافية. وأشار أيضا في بيان مشترك مع وزير الخزانة جورج أوزبورن إلى أن البرنامج ساهم بالفعل في خفض تكاليف الرهون العقارية، وقروض الشركات، مع التركيز على الصغيرة والمتوسطة منها كي تقوم بدورها في خلق وظائف جديدة. من الجدير بالذكر أن البرنامج تم إطلاقه في أغسطس من العام الماضي وهو يستهدف منح البنوك بعض الحوافز لدعم إقراض الأسر والشركات.

    إقرأ المزيد




تحذير المخاطر: إن العقود مقابل الفروقات والفوركس هي منتجات مالية معقدة تخضع لنظام الهامش وتعرّض المستثمر لدرجة عالية من المخاطرة قد تصل إلى خسارة رأس المال بأكمله. إن التداول بالعقود مقابل الفروقات قد لا يكون مناسباً لجميع المستثمرين، لذلك عليك التأكد من فهمك لكل المخاطر التي قد تنجم عن هذا النوع من الاستثمار والتأكد من أنك تمتلك الخبرة الكافية في هذا المجال. وإذا لزم الأمر عليك الحصول على استشارة خاصّة. للمزيد من التفاصيل الرجاء الاطلاع على بيان الكشف عن المخاطر

تداول الفوركس مع أمانة كابيتال

عملية فتح الحساب مع أمانة كابيتال هي عملية سهلة وبسيطة. في حال كنت مبتدىء أو متداول متمرّس، لدينا الحلول الأنسب لك. افتح حسابك التجريبي مع أمانة كابيتال وتعلّم أصول التداول أو افتح حسابك الحقيقي وابدأ بالتداول بالأسواق المالية العالمية.

ادارة موقع سوق المال لن تقبل أي مسؤولية عن خسائر أو أضرار نتيجة الاعتماد على المعلومات الواردة في هذا الموقع بما في ذلك البيانات, أسعار العملات, الرسوم, مؤشرات البيع والشراء, المخططات التوضيحية الواردة في هذا الموقع الالكتروني . يرجى أن تكونوا على علم تام بشأن المخاطر والتكاليف المرتبطة بالتداول في الأسواق المالية, أنها احدى أخطر أشكال الاستثمار الممكنة. إدارة سوق المال تود أن تذكركم بأن البيانات الواردة في هذا الموقع ليست بالضرورة في الوقت الحقيقي ولا دقيقة. جميع أسعار الأسهم, المؤشرات, العقود المستقبلية هي لغرض التوضيح والتقريب فقط. بالاضافة الى ذلك المعلومات ليست مزودة من قبل هيئات الاسواق العالمية وإنما من قبل صناع السوق, وبالتالي يمكن للأسعار أن لا تكون دقيقة ومختلفة عن أسعار السوق الفعلية. إدارة سوق المال لا تتحمل أية مسؤولية عن أي خسائر تجارية قد تتكبدها نتيجة لاستخدام هذه البيانات.

سوق المال .كوم .جميع الحقوق محفوظة 2010 - 2017