القضايا الإقتصادية

الاقتصاد الصيني بين التباطؤ وانتظار النهوض مجددا

2017/01/25 10:46




بعد علامات التباطؤ التي ظهرت على المارد الصيني تتابع الأسواق متغيرات الساحة الصينية بانتظار نهوض ثاني أكبر اقتصاد في العالم. كل ما يرتبط بالاقتصاد الصيني في مرحلته الحالية من أخبار و دراسات في نافذة واحدة.

  1. الأسترالي يتغلب على أنباء التصنيف الائتماني السلبي للصين

     كان الدولار الأسترالي في في الاتجاه الهابط على مدار تعاملات الأربعاء نظرا للأنباء السلبية التي تلقاها منخفض التصنيف الائتماني لعدد من أكبر المؤسسات المالية الأسترالية وخفض التصنيف الائتماني للصين للمرة الأولى في 28 سنة من قبل وكالة موديز للتصنيف الائتماني. لكن التراجع في حركة سعر الدولار الأمريكي بعد إصدار الفيدرالي ملخص اجتماعه السابق أدى إلى مكاسب للدولار الأسترالي على حساب العملة الأمريكية. وارتفع زوج الأسترالي دولار إلى 0.7502 مقابل الإغلاق اليومي السابق الثلاثاء الذي سجل 0.7475. وبلغ الزوج أدنى مستوياته على مدار اليوم عند  0.7442 متأثرا بالأنباء عن التصنيف الائتماني الأسترالي والصيني.   وتعتبر الصين أكبر الشركاء التجاريين لأستراليا، ما يزيد من حساسية الدولار الأٍترالي لتطورات الاقتصاد الصيني.

    إقرأ المزيد

  2. الاستثمار المدني الصيني دون التوقعات في أبريل

    أفادت البيانات الاقتصادية الصادرة اليوم الاثنين عن مكتب الإحصاء الوطني الصيني بتراجع إجمالي أنشطة البناء وشراء الأصول الثابتة الصيني خلال شهر أبريل الماضي على نحو أدنى من التوقعات. وسجل مؤشر الاستثمار المدني على أساس سنوي في شهر أبريل 8.9% مقابل القراءة السابقة التي سجلت 9.2%. أفادت توقعات محللي الأسواق بتراجع قراءة المؤشر في أبريل إلى 9.1% فحسب.

    إقرأ المزيد

  3. مبيعات التجزئة الصينية تفوق التوقعات في أبريل

    أفادت البيانات الاقتصادية الصادرة اليوم الاثنين عن المكتب الوطني الصيني للإحصاء بتسجيل قراءة مبيعات التجزئة الصينية نتائج أعلى من التوقعات خلال شهر أبريل. وسجل مؤشر مبيعات التجزئة الصينية على أساس سنوي خلال شهر أبريل 10.7%. كانت التوقعات قد أفادت بتراجع المؤشر إلى 10.6% مقابل القراءة السابقة التي سجلت 10.9% خلال شهر مارس الماضي.

    إقرأ المزيد

  4. أسعار المنتجين الصيني الابطأ في أربعة أشهر

    أفادت البيانات الاقتصادية الصادرة اليوم الأربعاء عن هيئة الإحصاء الوطنية الصينية بتراجع قراءة مؤشر أسعار المنتجين الصيني على نحو أدنى من التوقعات خلال شهر أبريل، وبشكل كان هو الأبطأ على مدار أربعة أشهر. وسجل مؤشر أسعار المنتجين الصيني بقيمته السنوية 6.4% مقابل القراءة السابقة الصادرة في مارس والتي سجلت 7.6% والتوقعات التي أفادت بتراجع القراءة إلى 6.9%.

    إقرأ المزيد

  5. أسعار المستهلك الصينية أعلى من التوقعات في أبريل

    أفادت البيانات الاقتصادية الصادرة اليوم الأربعاء عن المكتب الوطني للإحصاء الصيني بارتفاع مؤشر أسعار المستهلكين الصيني على نحو جاوز التوقعات خلال شهر أبريل. وارتفع مؤشر أسعار المستهلكين بقيمته الشهرية خلال أبريل إلى 0.1% مقابل التوقعات التي أفادت بارتفاعه إلى 0.0% مقابل القراءة السابقة التي سجلت -0.3%. أما بالنسبة للمؤشر بقيمته السنوية، فقد ارتفع أيضًا إلى 1.2% مقابل القراءة السباقة البالغة 0.9% وأعلى من التوقعات التي سجلت 1.1%.

    إقرأ المزيد

  6. مديري المشتريات التصنيعي الصيني Caixin دون التوقعات في أبريل

    تراجع مؤشر مديري المشتريات التصنيعي الصيني Caixin خلال شهر أبريل ليسجل 50.3 مقابل القراءة السابقة الصادرة في مارس والتي سجلت 51.2 ودون توقعات الأسواق البالغة 51.2. تجدر الإشارة إلى أن القراءة الصادرة اليوم تعد الأدنى بالنسبة للمؤشر منذ سبتمبر 2016 حيث ارتفعت المخرجات والطلبيات الجديدة وطلبيات الصادرات على نحو أبطأ في ضوء تراجع الثقة بالأعمال بينما تراجعت معدلات التوظيف إلى أدنى مستوياتها منذ يناير الماضي. وتراجعت المخرجات خلال أبريل للشهر الثاني على التوالي بينما ارتفعت الطلبيات الجديدة على نحو كان هو الأبطأ منذ شهر سبتمبر الماضي.

    إقرأ المزيد

  7. الصين تؤكد على قدرتها على السيطرة على المخاطر الاقتصادية

    قال ييي جانج، نائب رئيس بنك الصين الشعبية، إن "الصين سوف تتصدى للمخاطر ذات الصلة بالنظام المالي، ولدينا القدرة على التحكم في الأمور وتفادي ظهور فقاعة جديدة للأصول." وأضاف: " حقق معدل القروض المتعثرة استقرارا ملحوظا في الفترة الأخيرة، ونوقف إجراءات التدخل في سعر صرف اليوان الصيني في وقت قريب." ويعكس ذلك تأكيدا من قبل السلطات المالية والنقدية الصينية على أنها تشهد تحولا جذريا منذ عدة أشهر دأبت فيها على التقليل من التدخل في سعر الصرف، علاوة على رفع معدلات فائدة المدى القصير لأكثر من أجل في مارس الماضي، ما يشير إلى أن البلاد تقترب من مرحلة التقييد النقدي. وأشار جانج إلى أن خروج تدفقات رؤوس الأموال بدأ يتراجع مخلفا ضغوطا أقل على الاقتصاد الصيني. وكانت مخاوف تؤرق البنك المركزي في الصين من رفع الفائدة في للمرة الأولى منذ الأزمة المالية العالمية نهاية العام الماضي حيال خروج المزيد من رؤوس الأموال من الصين التماسا لاستثمارات أعلى عائدا وأكثر أمانا بعد رفع الفائدة على الدولار الأمريكي. كما عكس حديث نائب رئيس البنك المركزي الصيني تحولا في النهج الذي تتخذه السلطات النقدية الصينية تجاه الولايات المتحدة عندما رحب بالبنوك الأمريكية بين البنوك التي تنفذ تعاملات اليوان الصيني في الولايات المتحدة. وأكد جانج على أن بلاده "مصرة على تحقيق المزيد من الانفتاحية في القطاع المالي."   

    إقرأ المزيد

  8. الذهب يحقق مكاسب خلال الفترة الأسيوية في ضوء بيانات النمو الصينية القوية

    ارتفعت عقود الذهب اليوم الاثنين في مستهل تعاملات الأسبوع الجاري خاصة بعد أن سجلت بيانات الناتج المحلي الإجمالي الصينية قراءات أفضل من المتوقع بالإضافة إلى استمرار التوترات الجيوسياسية في شبه الجزيرة الكورية، الأمر الذي دفع الطلب على الذهب إلى الارتفاع. وسجلت عقود الذهب تسليم شهر يونيو في قسم كومكس من بورصة نيويورك التجارية ارتفاعًا بواقع 0.35% إلى 1293.00 دولار للأوقية، بينما ارتفعت عقود الفضة بواقع 0.49% إلى 18.600 دولار للأوقية وسجلت عقود النحاس ارتفاعًا بواقع 0.62% إلى 2.583 دولار للرطل. هذا وقد أعلنت الصين أن الناتج المحلي الإجمالي لديها قد شهد نموًا بواقع 1.3% على أساس ربع سنوي، مقابل بيانات الربع السابق، بينما ارتفعت معدلات النمو بواقع 6.9% على أساس سنوي وعلى نحو جاء أعلى من التوقعات. على نفس الصعيد، سجل الإنتاج الصناعي الصيني ارتفاعًا بواقع 7.6% خلال شهر مارس الماضي بالمقارنة التوقعات التي أفادت بارتفاعه بواقع 6.3%، بينما حققت مبيعات التجزئة مكاسب بواقع 6.9% مقابل التوقعات بارتفاعها بواقع 9.6%. تجدر الإشارة إلى ارتفاع أسعار الذهب بشكل قوي يوم الخميس الماضي في ظل تكالب المستثمرين على التحوط بالمعدن الأصفر في ظل التوترات الجيوسياسية الجارية، بينما لم يكن للبيانات الاقتصادية الإيجابية تأثيرًا سلبيًا على عقود الذهب الآخذة في تحقيق مكاسب صلبة. فعلى صعيد البيانات الأمريكية، تراجعت طلبات البطالة الأولية بواقع ألف لتحقق 234 ألف في الأسبوع المنتهي في 8 أبريل الماضي، بينما تراجع مؤشر أسعار المنتجين بواقع 0.1% خلال الشهر الماضي. وفي نفس السياق، ارتفع مؤشر ثقة المستهلكين الصادر عن جامعة ميتشيجان بواقع 98.0 خلال شهر أبريل على نحو أعلى من التوقعات التي أشارت بتراجعه إلى 96.5. وعلى الرغم من تحقيق الدولار الأمريكي لانتعاشة لا بأس بها، إلا أن التوترات الجيوسياسية دفعت المستثمرين بالعزوف عن المخاطرة واللجوء إلى سلع الملاذ الآمن.

    إقرأ المزيد

  9. ارتفاع المعروض النقدي الصيني M2 بنسبة 10.6%

    وصلت قيمة إجمالي قروض اليوان الجديدة بالبنوك الصينية 1.02 تريليون يوان في مارس دون توقعات المحللين لدى وكالة رويترز التي استقرت على أن تسجل القروض 1.25 تريليون يوان بارتفاع عن شهر فبراير حين بلغت 1.17 تريليون يوان صيني. وارتفع المعروض النقدي M2 بنسبة 10.6% مقارنة بالعام السابق دون التوقعات التي استقرت على أن يسجل 11.1%، وذلك وفقًا للبيانات الصادرة عن بنك الصين الشعبي اليوم الجمعة. الجدير بالذكر أن نسبة نمو المعروض النقدي M2 في مارس تعتبر أبطأ وتيرة نمو على أساس سنوي منذ يوليو 2016. وفي سياق متصل أوضحت البيان أن القروض المعلقة ارتفعت بنسبة 12.4% على أساس سنوي.  وكانت توقعات المحللين قد استقرت على أن تسجل القروض المعلقة 12.7%.

    إقرأ المزيد

  10. الأسترالي في محاولة للصعود مدفوعًا ببيانات مديري المشتريات الصينية الإيجابية

    لا زال الدولار الأسترالي يحاول الاستفادة اليوم الجمعة من بيانات مديري المشتريات الصينية مقابل الدولار الأمريكي، لكنه لا زال دون النطاق 0.7670-75 على المدى المتوسط. تجدر الإشارة إلى أن بيانات مديري المشتريات الصناعية الصينية قد سجلت 51.8 في شهر مارس والتي جاءت أعلى من التوقعات البالغة 51.7، لتساهم في اجتذاب بعض أوامر الشراء على الزوج. وفي الوقت نفسه، ارتفع مؤشر مديري المشتريات غير الصناعي الصيني في شهر مارس ليسجل 55.1 مقابل القراءة السابقة البالغة 54.2. وتمكن الزوج في البقاء أعلى مستوى الدعم الممثل للمتوسط المتحرك لإغلاق 50 يوم عند 0.7635 في ظل وهن الدولار الأمريكي. وعلى الرغم من ذلك، ساهمت الحيطة المسيطرة على أجواء أسواق الأسهم الأوروبية بالإضافة إلى انتعاش عائدات سندات الخزانة الأمريكية في وقف أي مكاسب أخرى بالنسبة للعملات كبيرة العوائد مثل الدولار الأسترالي. وعلى صعيد الولايات المتحدة، من المنتظر صدور بيانات مؤشر شيكاغو لمديري المشتريات بالإضافة إلى بيانات الإنفاق والدخل الشخصي. يشهد اليوم أيضًا عدة تصريحات يدلي بها ويليام دودلى عضو البنك الاحتياطى الفيدرالى في نيويورك، وكاشكاري عضو اللجنة الفيدرالية.

    إقرأ المزيد

عودة للخلف


تداول الفوركس مع أمانة كابيتال

عملية فتح الحساب مع أمانة كابيتال هي عملية سهلة وبسيطة. في حال كنت مبتدىء أو متداول متمرّس، لدينا الحلول الأنسب لك. افتح حسابك التجريبي مع أمانة كابيتال وتعلّم أصول التداول أو افتح حسابك الحقيقي وابدأ بالتداول بالأسواق المالية العالمية.

ادارة موقع سوق المال لن تقبل أي مسؤولية عن خسائر أو أضرار نتيجة الاعتماد على المعلومات الواردة في هذا الموقع بما في ذلك البيانات, أسعار العملات, الرسوم, مؤشرات البيع والشراء, المخططات التوضيحية الواردة في هذا الموقع الالكتروني . يرجى أن تكونوا على علم تام بشأن المخاطر والتكاليف المرتبطة بالتداول في الأسواق المالية, أنها احدى أخطر أشكال الاستثمار الممكنة. إدارة سوق المال تود أن تذكركم بأن البيانات الواردة في هذا الموقع ليست بالضرورة في الوقت الحقيقي ولا دقيقة. جميع أسعار الأسهم, المؤشرات, العقود المستقبلية هي لغرض التوضيح والتقريب فقط. بالاضافة الى ذلك المعلومات ليست مزودة من قبل هيئات الاسواق العالمية وإنما من قبل صناع السوق, وبالتالي يمكن للأسعار أن لا تكون دقيقة ومختلفة عن أسعار السوق الفعلية. إدارة سوق المال لا تتحمل أية مسؤولية عن أي خسائر تجارية قد تتكبدها نتيجة لاستخدام هذه البيانات.

سوق المال .كوم .جميع الحقوق محفوظة 2010 - 2017

تحذير المخاطر إن العقود مقابل الفروقات هي منتجات مالية معقدة تخضع لنظام الهامش وتعرّض المستثمر لدرجة عالية من المخاطرة قد تصل إلى خسارة رأس المال بأكمله، كما وقد تلزم العملاء المصنفين بـ"المحترفين" بتسديد دفعات إضافية. إن التداول بالعقود مقابل الفروقات قد لا يكون مناسباً لجميع المستثمرين، لذلك عليك التأكد من فهمك لكل المخاطر التي قد تنجم عن هذا النوع من الاستثمار والتأكد من أنك تمتلك الخبرة الكافية في هذا المجال. وإذا لزم الأمر عليك الحصول على استشارة خاصّة. للمزيد من التفاصيل الرجاء الاطلاع على بيان الكشف عن المخاطر.