القضايا الإقتصادية

التحفيز الياباني وقرارات البنك المركزي

2017/01/25 10:34




متابعة تعديلات خطة البنك المركزي الياباني في التحكم بالسياسة النقدية والتحكم بمنحنى عوائد السندات وتأثيرات ذلك على قراءات الاقتصاد و تحقيق مستهدفات استقرار التضخم عند2%.

  1. مؤشر الاقتصاد الياباني القيادي يرتفع في مارس

    أفادت البيانات الاقتصادية الصادرة اليوم الأربعاء عن مكتب رئاسة الوزراء الياباني بارتفاع مؤشر الاقتصاد القيادي خلال شهر مارس. وسجل المؤشر، الذي يدلل على الأداء الاقتصادي الياباني على المدى القصير والمتوسط، 105.5 مقابل قراءة الشهر الماضي التي سجلت 104.7 والمراجعة على انخفاض من 105.5. وفي نفس السياق، سجل مؤشر المستجدات الياباني 114.4 في شهر مارس مقابل القراءة السابقة التي سجلت 115.2 المراجعة على ارتفاع من 114.6.

    إقرأ المزيد

  2. طلبات الماكينات اليابانية ترتفع في أبريل

    أفادت البيانات الاقتصادية الصادرة اليوم الاثنين عن الجمعيه اليابانية لأليات البناء بارتفاع طلبات الماكينات اليابانية خلال شهر أبريل المنصرم. وسجلت القراءة الأولية بقيمتها السنوية لمؤشر طلبات الماكينات اليابانية 34.7%. كانت القراءة السابقة للمؤشر الصادرة في مارس قد سجلت 22.6%.

    إقرأ المزيد

  3. مخرجات الإنتاج الصناعي الصيني تهبط في أبريل

    أفادت البيانات الاقتصادية الصادرة اليوم الاثنين عن مكتب الإحصاء الوطني الصيني بتراجع مخرجات الإنتاج الصناعي خلال شهر أبريل الماضي على نحو أدنى من التوقعات. وسجل مؤشر الصناعية الصينية على أساس سنوي في شهر أبريل 6.5% مقابل القراءة السابقة التي سجلت 7.6%. أفادت توقعات محللي الأسواق بتراجع قراءة المؤشر في أبريل إلى 7.1% فحسب.

    إقرأ المزيد

  4. مراقبة الأوضاع الحالية في اليابان يرتفع في ابريل

    أفادت البيانات الاقتصادية الرسمية الصادرة اليوم الخميس عن مكتب رئيس الوزراء اليابايني بارتفاع مؤشر إحصائية مراقبي الأوضاع الحالية لشهر أبريل. وارتفع المؤشر إلى 48.1 مقابل قراءة شهر مارس التي سجلت 47.4. أما بالنسبة لمؤشر إحصائية مراقبي الأوضاع المستقبلية فقد ارتفع هو الآخر إلى 48.8 خلال شهر أبريل مقارنة بقراة مارس التي سجلت 48.1. 

    إقرأ المزيد

  5. الدولار ينهي رحلته الصاعدة مقابل الين أدنى 114.00

    أنهي الدولار الأمريكي اليوم الأربعاء رحلته الصاعدة التي استمرت على مدار الأيام الثلاثة الماضية مقابل الين الياباني واستقرت تداولاته على نحو سلبي على الرغم من تمكنه من الارتفاع أعلى مستوياته الأدنى على مدار الفترة الجارية بواقع بعض النقاط القليلة. ويستقر التداول على الدولار/ ين في الوقت الحالي عند المستوى 113.80 متأثرًا بتراجع الدولار الأمريكي على نطاق واسع في ضوء تراجع العائدات على سندات الخزانة الأمريكية في ظل تجدد المخاوف الجيوسياسية المحيطة بأزمة شبه الجزيرة الكورية حيث تخطط كوريا الشمالية لإجراء تجرتبها النووية السادسة وفقًا للتقارير الإخبارية. هذا وقد تلقى الين الياباني دفعة من قبل محافظ بنك اليابان هروهيكو كورودا، والذي قال في تعليقاته خلال جلسة برلمانية اليوم الأربعاء بأن المركزي الياباني سيبدأ في مناقشة استراتيجية لإنهاء التسهيلات النقدية المتبعة حاليًا. وعلى الرغم من ذلك، ظل تراجع الزوج محدودًا في ضوء انتعاش شهية المخاطرة الناتجة عن انتعاش أسواق الأسهم، والتي تميل إلى التأثير على الين الياباني كونه أحد عملات الملاذ الآمن. وفي الوقت نفسه، تساهم توقعات رفع الاحتياطي الفيدرالي من أسعار الفائدة لديه خلال اجتماع يونيو في استقرار الزوج ومنعه من رسم أي موجه تصحيحية هابطة في الوقت الحالي. وفي ضوء خلو المفكرة الاقتصادية الأمريكي إلى حد ما في الوقت الحالي، من المتوقع أن يكمن أي تغيير طاريء على الزوج على مدار اليوم في تقلبات عائدات سندات الخزانة الأمريكية.

    إقرأ المزيد

  6. مؤشر المستجدات الياباني يهبط في مارس

    أفادت البيانات الاقتصادية الرسمية الصادرة عن مكتب رئاسة الوزراء الياباني اليوم الأربعاء بتراجع القراءة الأولية لمؤشر المستجدات في شهر مارس. وتراجع المؤشر، الذي يعد بمثابة تقرير متابع للحالة الراهنة للاقتصاد الياباني، خلال مارس إلى 114.6. كانت القراءة السابقة قد سجلت 115.3 قبل أن تصدر لها اليوم قراءة مراجعة على انخفاض إلى 115.2. أما بالنسبة لمؤشر الاقتصاد القيادي الياباني، فقد سجلت قرائته الأولية ارتفاعًا خلال شهر مارس لتسجل 105.5 مقابل القراءة السابقة التي سجلت 104.7 والمراجعة على انخفاض من 104.8.

    إقرأ المزيد

  7. نتائج اجتماع بنك اليابان قد لا تحمل جديدا للأسواق

    ينشر بنك اليابان في الساعات الأولى من صباح الثلاثاء نتائج الاجتماع الماضي للجنة السياسة النقدية يتبعها بمؤتمر صحفي يعقده محافظ البنك المركزي هاروهيكو كورودا. يأتي ذلك بعد أيام قليلة من قرار الفائدة اليابانية الذي قضى بتثبيت معدل الفائدة عند المستوى المطبق منذ يناير 2016، وهو ما توافق مع توقعات السوق التي ظهرت على نطاق واسع قبيل إصدار القرار. واتفق أعضاء مجلس إدارة البنك المركزي على تثبيت الفائدة عند نفس المستويات البالغة 0.1-% وسط توقعات بحفاظ بنك اليابان على معدلات سالبة للفائدة في المستقبل القريب. كما حدث كورودا وشركاؤه توقعات النمو للبنك المركزي إلى 1.6% مقابل التوقعات السابقة التي أشارت إلى 1.5%. واتفق الأعضاء بلجنة السياسة النقدية أيضا على الاستمرار في برامج شراء الأصول عند المستويات الحالية دون تغيير، ما أدى إلى استمرار العائدات على سندات الخزانة اليابانية لأجل عشر سنوات عند الصفر. ويستمر البنك المركزي في شراء السندات الحكومية، في إطار برامج التحفيز المالي لدعم الاقتصاد، بقيمة 80 تريلليون ين سنويا، وفقا لما تم الاتفاق عليه في الاجتماع الماضي لبنك اليابان. وأشارت نتائج اجتماع مارس الماضي للجنة السياسة النقدية لبنك اليابان إلى حالة من التفاؤل لدى أغلب الأعضاء حيال ظهور ما وصفوه بـ "إشارات تعافي الاقتصاد". وأكد الأعضاء أيضا على أن التعافي الاقتصادي أصبح أكثر "تماسكا" مقارنة بمستويات يناير وفبراير الماضيين، ماعكس تجاهلا من قبل أعضاء اللجنة لاستمرار تدهور قراءات التضخم. ويتبنى البنك المركزي سياسة للحفاظ على العائدات على سندات الخزانة اليابانية عند مستوى الصفر منذ سبتمبر 2016، وذلك من خلال أداة للتدخل في عوامل العرض الطلب التي تحكم تحركات العائدات عن طريق شراء كميات كبيرة من تلك السندات، ما يؤدي إلى ارتفاع الطلب عليها، ومن ثَمَ ارتفاع قيمة السندات وتراجع العائد المستحق عليها. وتستهدف لجنة السياسة النقدية من تثبيت العائد على تلك السندات عدم تحميل الخزانة اليابانية المزيد من الأعباء اللازمة لسد الاحتياجات التمويلية التي تترتب على ارتفاع العائد عند تقاضي المستثمرين العائدات على الأصول المملوكة لهم. وحال تكرار الحديث عن إشارات التعافي الاقتصادي في نتائج اجتماع لجنة السياسة النقدية لإبريل الماضي، يتوقع أن يرتفع الطلب على الين اليابني، ما قد يؤدي إلى ضغط محدود في الاتجاه الهابط على زوج الدولار/ ين. في المقابل، يتوقع حال تضمين النتائج أي إشارات سلبية أن يرتفع الزوج الذي يشهد بالفعل ارتفاعا في الوقت الحالي مدفوعا بتراجع مخاوف الإغلاق الحكومي الأمريكي. وبالنظر إلى الصورة الأكبر، لا يتوقع أن يكون لإعلان نتائج اجتماع لجنة السياسة النقدية لبنك اليابان أثرا ملحوظا على تعاملات أسواق المال خلال الفترة الأسيوية نظرا لظهور بعض هذه النتائج في بيان الفائدة الصادر منذ أيام قليلة وعدم ظهور أي تطورات لافتة للنظر على صعيد البيانات الاقتصادية اليابانية.

    إقرأ المزيد

  8. مبيعات السيارات اليابانية تهبط في أبريل

    أفادت البيانات الاقتصادية الصادرة اليوم الاثنين عن عن جمعية مصنعي السيارات الياباني بتراجع مبيعات السيارات اليابانية خلال شهر أبريل. وسجل مؤشر مبيعات السيارات اليابانية على أساس سنوي في شهر أبريل نموًا بواقع 5.4% مقابل القراءة السابقة التي سجلت 13.8%.

    إقرأ المزيد

  9. المنازل الجديدة اليابانية ترتفع على أساس سنوي

    أفادت البيانات الاقتصادية الصادرة اليوم الجمعة عن وزارة الأراضي والبنية التحتية والنقل والسياحة اليابانية بارتفاع مؤشر المنازل الجديدة على أساس سنوي. وسجلت البيانات نموًا بواقع 0.984 مليون مقابل القراءة السابقة البالغة 0.940 مليون. وتخطت بيانات مؤشر بناء المنازل الجديدة على أساس سنوي في مارس التوقعات لتسجل 0.2% مقابل القراءة السابقة التي سجلت -2.6% والقراءة المتوقعة التي كان من المفترض أن تسجل -2.4%. أما بالنسبة لطلبيات البناء في مارس، فقد سجل المؤشر بقيمته السنوية 1.1% مقابل القراءة السابقة التي سجلت 5.7%.

    إقرأ المزيد

  10. أداء مجمل الصناعات اليابانية يرتفع في أبريل

    أفادت البيانات الاقتصادية الصادرة اليوم عن وزارة الاقتصاد اليابانية اليوم الأربعاء بارتفاع مؤشر أداء مجمل الصناعات في شهر أبريل. وارتفع المؤشر، الذي يجسد التغير الشهري في الإنتاج الإجمالي لجميع الصناعات في الاقتصاد الياباني، بواقع 0.7% مقابل القراءة السابقة البالغة 0.1%.

    إقرأ المزيد

عودة للخلف


تداول الفوركس مع أمانة كابيتال

عملية فتح الحساب مع أمانة كابيتال هي عملية سهلة وبسيطة. في حال كنت مبتدىء أو متداول متمرّس، لدينا الحلول الأنسب لك. افتح حسابك التجريبي مع أمانة كابيتال وتعلّم أصول التداول أو افتح حسابك الحقيقي وابدأ بالتداول بالأسواق المالية العالمية.

ادارة موقع سوق المال لن تقبل أي مسؤولية عن خسائر أو أضرار نتيجة الاعتماد على المعلومات الواردة في هذا الموقع بما في ذلك البيانات, أسعار العملات, الرسوم, مؤشرات البيع والشراء, المخططات التوضيحية الواردة في هذا الموقع الالكتروني . يرجى أن تكونوا على علم تام بشأن المخاطر والتكاليف المرتبطة بالتداول في الأسواق المالية, أنها احدى أخطر أشكال الاستثمار الممكنة. إدارة سوق المال تود أن تذكركم بأن البيانات الواردة في هذا الموقع ليست بالضرورة في الوقت الحقيقي ولا دقيقة. جميع أسعار الأسهم, المؤشرات, العقود المستقبلية هي لغرض التوضيح والتقريب فقط. بالاضافة الى ذلك المعلومات ليست مزودة من قبل هيئات الاسواق العالمية وإنما من قبل صناع السوق, وبالتالي يمكن للأسعار أن لا تكون دقيقة ومختلفة عن أسعار السوق الفعلية. إدارة سوق المال لا تتحمل أية مسؤولية عن أي خسائر تجارية قد تتكبدها نتيجة لاستخدام هذه البيانات.

سوق المال .كوم .جميع الحقوق محفوظة 2010 - 2017

تحذير المخاطر إن العقود مقابل الفروقات هي منتجات مالية معقدة تخضع لنظام الهامش وتعرّض المستثمر لدرجة عالية من المخاطرة قد تصل إلى خسارة رأس المال بأكمله، كما وقد تلزم العملاء المصنفين بـ"المحترفين" بتسديد دفعات إضافية. إن التداول بالعقود مقابل الفروقات قد لا يكون مناسباً لجميع المستثمرين، لذلك عليك التأكد من فهمك لكل المخاطر التي قد تنجم عن هذا النوع من الاستثمار والتأكد من أنك تمتلك الخبرة الكافية في هذا المجال. وإذا لزم الأمر عليك الحصول على استشارة خاصّة. للمزيد من التفاصيل الرجاء الاطلاع على بيان الكشف عن المخاطر.